هل يجوز إعطاء زكاة الفطر كلها لشخص واحد

هل يجوز إعطاء زكاة الفطر كلها لشخص واحد

هل يجوز إعطاء زكاة الفطر كلها لشخص واحد أم يفضل إعطائها لأكثر من شخص لأن الزكاة ركن من أركان الإسلام وفريضة على المسلمين أجمعين ولا بد من توضيح بعض الأساسيات والأحكام الخاصة بها لكي يتم إخراجها بشكل صحيح ويقبلها الله عز وجل، حتى تحقق الهدف التي فرضت من أجله وهو تحقيق التكافل الاجتماعي، ومن خلال هذا المقال عبر موقع مقالاتي سوف يتم التعرف على إجابة هل يجوز إعطاء زكاة الفطر كلها لشخص واحد أم لا.

هل يجوز إعطاء زكاة الفطر كلها لشخص واحد

أكد علماء الدين أنه يجوز إعطاء زكاة الفطر كلها لشخص واحد ما دام من الفقراء ويستحق الزكاة، وأن هذا المبلغ قد يسد حاجته ولا يزيد عنها، ولا يوجد شرط في الزكاة بضرورة توزيعها بالتساوي على عدة أفراد لكن يفضل ويستحب أن توزع على حسب الحاجة وذلك كما قال ابن تيمية فلا يجوز أن تكون التسوية بين الأصناف واجبة، ولا مستحبة، بل العطاء بحسب الحاجة والمنفعة، كما كان أصل الاستحقاق معلقاً بذلك، والواو تقتضي التشريك بين المعطوف والمعطوف عليه في الحكم المذكور، والمذكور أنه لا يستحق الصدقة إلا هؤلاء، فيشتركون في أنها حلال لهم، وليس إذا اشتركوا في الحكم المذكور، وهو مطلق الحِل يشتركون في التسوية، فإن اللفظ لا يدل على هذا بحال، وذلك يتماشى مع مذهب العلماء ما عدا الشافعية.

اقرأ أيضًا: هل يجوز تقسيم زكاة الفطر على أكثر من شخص

هل الأفضل إعطاء الزكاة لشخص واحد أم توزيعها

تتحدد الإجابة على هذا السؤال على حسب ما هو أصلح، أي إذا كان يوجد عدد كبير من الأشخاص يعانون من الفقر والحاجة إلى الزكاة يفضل توزيعهم على عدد من الأشخاص لسد حاجتهم جميعًا، أما إذا كانت حالة الفقر تقتصر على شخص واحد أو شخصين بالتحديد هنا يمكن أن إعطاء الزكاة لشخص واحد لسد حاجته [1].

شاهد أيضًا: هل يجوز دفع زكاة الفطر نقدا للجمعيات الخيرية

هل يجوز إعطاء الزكاة لشخص له راتب شهري

من المفترض عدم إعطاء الزكاة لشخص له دخل يستطيع سد حاجته، لكن يوجد بعض الحالات الشاذة التي يمكن أن يتغير فيها الحكم وهي أنه من الممكن إعطاؤه في حالة إذا كان يظهر عليه وعلى أسرته الفقر، أو أن يكون هذا الراتب لا يسد حاجته وحاجة أسرته، أو إذا عرض عارض مثل مرض أحد أبنائه، أو مرض زوجته أو أي شيء آخر يجعله بحاجة إلى المال فهنا يمكن إعطاؤه الزكاة [2].

اقرأ أيضًا: هل زكاة الفطر واجبة على الفقير

هل يجوز إخراج الزكاة على دفعات

أوضحت دار الإفتاء بجواز إخراج الزكاة على دفعات وذلك في حالة إخراجها بالكامل قبل موعدها، ومثال على ذلك زكاة الفطر يمكن إخراجها على دفعات في رجب وشعبان ورمضان لكن لا يمكن دفعها بعد موعد انتهاء الزكاة وذلك لأن الزكاة لها موعد يتم إخراجها فيه مثل الصلاة ويمكن أن تتأخر عن ميعادها بيوم أو يومين لكن لا يمكن أن تتأخر شهر [3].

في نهاية مقال هل يجوز إعطاء زكاة الفطر كلها لشخص واحد يوجد الكثير من الأحكام التي لا بد من معرفتها قبل إخراج الزكاة حتى تصبح الزكاة صحيحة ومقبولة لأن في بعض الأحيان يتم إخراج الزكاة بشكل خاطئ وبدون استشارة أهل العلم ولا يقبلها الله وهنا يحملون إثماً كبيراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *