يعود فن القاشاني للدولة

يعود فن القاشاني للدولة

يعود فن القاشاني للدولة، فقد برزت المهارات المتنوعة للفنانين على مر العصور في الفنون المتنوعة التي يرجع كل منها إلى زمن وتاريخ محدد كانت البدايات الأولى منه، وسنتعرف في المقال على نبذة تعريفية مختصرة بأبرز المعلومات حول الفن القاشاني بشكل عام، كما وسيتم التطرق إلى المكونات الأساسية للزخرفة القاشانية، ويقدم موقع مقالاتي حل سؤال يعُود فَن القاشَاني للدّولة.

ما هو الفن القاشاني

يعتبر هذا الفن واحد من أبرز فنون الزخرفة الفارسية الذي تم استخدامه بشكل واسع في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، ثم انتقل إلى الجمهورية التركية في العهد العثماني، وذلك بعد أن سافر الفرس إلى تركيا، وتجدر الإشارة إلى أن هذا الفن قد أصبح فناً أساسياً في تزيين المساجد والقصور والمقابر وغيرها من الأماكن الأخرى.[1]

يعود فن القاشاني للدولة

الفن القاشاني عبارة عن مجموعة من الألواح الخزفية التي تشبه البلاطات ذات شكل مربع يتم نقش الزخارف الملونة على سطوحها بعدة ألوان سواء بالأزرق أو الأخضر أو الأحمر في بعض الأحيان، حيث يرجع استخدام هذا الفن إلى الدولة:

  • الإيرانية.

مكونات الزخرفة القاشانية

تتكون الوحدات الزخرفة القاشانية من عدة موضوعات، وهذه الموضوعات فيما يلي:

  • الموضوعات الكتابية التي تنص على بعض الآيات القرآنية أو الجمل المتعلقة بالأحداث التاريخية، وقد تمت كتابتها بالخط الفارسي.
  • الموضوعات النباتية التي تتكون بشكل رئيسي من مجموعة من الأزهار الطبيعية كما هو الحال في الزنبق والقرنفل والورد وغيرها.
  • الموضوعات الهندسية التي تتكون من مجموعة من الأشكال والمضلعات الهندسية المتنوعة.

في ختام مقالنا يعود فن القاشاني للدولة، تم التعرف على نبذة تعريفية مختصرة بأبرز المعلومات حول الفن القاشاني بشكل عام، كما وقد تم التطرق إلى المكونات الأساسية للزخرفة القاشانية، بالإضافة إلى الدولة التي تعود إليها هذه الزخرفة.

المراجع

  1. ^britannica.com , Kāshān carpet , 14/12/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *