يسمّى كل من ظرفي الزمان والمكان مفعولا به

يسمّى كل من ظرفي الزمان والمكان مفعولا به

يسمّى كل من ظرفي الزمان والمكان مفعولا به، يعتبر علم النحو أحد العلوم المهمة في اللغة العربية، إذ تتوقف عليه كافة قواعد وأساسيات اللغة، ويطلق عليه اسم علم الإعراب؛ لأنه يبحث في أصول تكوين الجملة وقواعد الإعراب وأيضًا مواضع الكلمات والخصائص النحوية لكل كلمة، وعبر موقع مقالاتي سوف نتعرف على الإجابة الصحيحة لسؤال: يُسمّى كُل مِن ظَرفي الزمَان والمَكان مَفعولا بِه.

يسمّى كل من ظرفي الزمان والمكان مفعولا به

يمكن تعريف ظرف الزمان والمكان على أنهما اسم منصوب في حال دل الاسم على زمن فهو ظرف زمان، أما في حال دل الاسم على مكان فهو ظرف مكان، وعليه يمكن الإجابة على سؤال: يُسمّى كُل مِن ظَرفي الزمَان والمَكان مَفعولا بِه.

  • الإجابة هي: خاطئة بل يطلق عليه مصطلح المفعول فيه.

ويجدر بالذكر أن علماء اللغة والنحو أطلقوا على ظرف الزمان والمكان اسم المفعول فيه، وهما اسم منصوب معرب أو مبني، ويكون كلاهما في محل نصب.

شاهد أيضًا: علامات إعراب الأسماء الخمسة إذا لم تكتمل فيها شروط الإعراب بالحروف

تعريف ظرف الزمان والمكان

المفعول فيه أو الظرف: هو عبارة عن اسم منصوب يذكر في الجملة على تقدير (في)، وأما إذا لم يكن تقديره (في) فهنا لا يعد ظرفا، ويذكر فقط لبيان مكان أو زمان حدوث الفعل، وبناء عليه ينقسم المفعول فيه إلى النوعين التاليين:[1]

مفعول فيه ظرف زمان

يعرف المفعول فيه ظرف زمان بأنه الاسم المنصوب الذي يشير على موعد وزمان حدوث الفعل، كما في المثال: وصلتُ إلى البيت عصرًا، فهنا كلمة (عصرًا) حددت زمان حدوث فعل الوصول، ولعل من أشهر الأسماء التي تشير على ظرف الزمان: ساعة، شهر، يوم، وقت ونحو ذلك.

شاهد أيضًا: اسم الفاعل اسم مشتق من الفعل ويدل على الفعل وفاعله

مفعول فيه ظرف مكان

ويعرف المفعول فيه ظرف مكان على أنه الاسم المنصوب الذي يشير على مكان ومحل وقوع الفعل، كما في المثال التالي: سألتقي بك عند المسجد، فهنا عند إضافة لفظ (عند) قد حددت مكان حدوث فعل اللقاء، ولعل من أشهر الكلمات التي تدل على ظرف المكان هي: حلف، يسار، تحت، أمام، كيلو متر، ميل وغير ذلك.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا وأجبنا على سؤال: يسمّى كل من ظرفي الزمان والمكان مفعولا به، وكانت الإجابة هي أن العبارة خاطئة والجواب الصحيح لها هو مفعول فيه، كما وتعرفنا على تعريف ظرفا الزمان والمكان.

المراجع

  1. ^sites.google.com , ظرف الزمان وظرف المكان , 20/09/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.