هل يجوز نية صيام عاشوراء بعد الفجر

هل يجوز نية صيام عاشوراء بعد الفجر

هل يجوز نية صيام عاشوراء بعد الفجر، فالذي يعلمه المسلمون أنّ الذي يريد الصيام ينبغي له أن ينوي صيام هذا اليوم، فهل يجوز أن ينوي الصيام بعد طلوع الفجر إن كان هذا الصيام تطوعًا وليس واجبًا أو مفروضًا، في هذا المقال يتوقف موقع مقالاتي مع بيان حكم جواز أن ينوي المسلم صيام يوم عاشُوراء بعد طلوع فجر ذلك اليوم، بالإضافة إلى الوقوف على بعض الأمور المهمة التي تتصل بصيام يوم عاشُوراء.

هل يجوز نية صيام عاشوراء بعد الفجر

قال جمهور العلماء من المذاهب الأربعة -عدا المالكية- إنّه يجوز عقد نية صيام يوم عاشوراء بعد طلوع الفجر، ولكن منهم من يرى ضرورة إيقاع النية قبل الزوال، ومنهم من يصحح الصيام، ولو كانت النية بعد الزوال، ولكن بشرط ألا يكون ارتكب شيئًا من المفطرات بين الفجر وعقده للنية، ودليل الجمهور على ذلك حديث عائشة -رضي الله عنها- الذي تقول فيه:

“قالَ لي رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- ذَاتَ يَومٍ: يا عَائِشَةُ، هلْ عِنْدَكُمْ شَيءٌ؟ قالَتْ: فَقُلتُ: يا رَسولَ اللهِ، ما عِنْدَنَا شيءٌ، قالَ: فإنِّي صَائِمٌ”،[1] وفي هذا الحديث أنّ الصيام كان بعد الفجر، وأمّا المالكية فإنّهم يشترطون تبييت النية قبل الفجر في النفل والفرض، والله أعلم.[2]

هل يجوز تغيير نية صيام القضاء

قال العلماء إنّه ما دام المسلم قد نوى صيام يومٍ بنية قضاء ما عليه من صيام فإنّه لا يجوز له تغيير النية بعد الشروع بالصيام، بمعنى لو نوى صيام يومٍ يقضي فيه ما عليه من أيام من شهر رمضان المبارك، ثمّ في الصباح عندما كان صائمًا أراد تغيير نيته في الصيام من القضاء إلى نافلة من النوافل، فهذا الفعل لا يجوز، ولكن لو تردد في النية قبل عقدها قبل الفجر فإنّه يجوز له ذلك، كأن يعقد النية في الليل، وينوي صيام اليوم التالي بنية القضاء، ولكن استيقظ ليتناول السحور فارتأى أن يغير النية إلى صيام عاشوراء مثلًا، فهنا يجوز له تغيير النية، وأمّا في المثال الأول فلا يجوز، والله أعلم.[3]

هل يجوز صيام النفل بدون نية

قال الجمهور من العلماء إنّه يمكن عقد النية صباحًا بعد الفجر في صيام التطوع، ولكن لم يقل أحد منهم إنّه يمكن الصيام من دون نية، فمثلًا الذي يستيقظ من نومه صباحًا ولا يأكل بسبب عارضٍ ما حتى حلول الليل إذا لم يكن قد عقد نية صيام هذا اليوم، فإنّه لا يُحسب له على أنّه صوم، ويختلف العلماء في وقت عقد نية التطوع، فمنهم من يرى وجوب عقدها قبل الزوال، ومنهم من يصحح النية ولو بعد الزوال، ويُنظر الاختلاف في كتب الفقه، والله أعلم.[2]

وإلى هنا يكون قد تم مقال هل يجوز نية صيام عاشوراء بعد الفجر بعد الوقوف على جواب هذه المسألة، وبعد الوقوف على بعض المسائل الأخرى المرتبطة بصيام التطوع.

المراجع

  1. ^ صحيح مسلم , مسلم، عائشة أم المؤمنين، رقم الحديث: 1154، حديث صحيح.
  2. ^ islamweb.net , لا حرج في عدم تبييت النية في صوم التطوع , 04/08/2022
  3. ^ youtube.com , هل يجوز تغيير نية الصيام بعد البدء فيه؟ , 04/08/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.