شرح اداء صلاة الجمعة

شرح اداء صلاة الجمعة

شرح اداء صلاة الجمعة، فصلاة الجمعة من أهم الأعمال التي يقوم بها المسلم يوم الجمعة، حتى يحصل على فضل هذا اليوم الذي قال النبي -عليه الصلاة والسلام- الكثير في فضله، وما ترتب على ذلك من وجوب أداء هذه الصلاة خير تأدية كما وردت في السنن النبوية الشريفة، وفي مقالنا اليوم عبر موقع مقالاتي سوف نتعرف على كيفية اداء صلاة الجمعة ونقدم شرحاً وافياً على ذلك.

صلاة الجمعة

صلاة الجمعة هي من أهم أعمال يوم الجمعة الذي يعد عيد للمسلمين كما قال رسول الله -عليه الصلاة والسلام- في الأحاديث الصحيحة، وله فضل عظيم في الإسلام وأجره عظيم عند الله تعالى، وخاصة عندما يتعلق بصلاته، التي تتعلق بها بعض الأمور الواجب على المسلم معرفتها، ومنها:[1]

  • حكم صلاة الجمعة: صلاة الجمعة صلاة واجبة وفرض عين على كل إنسان عاقل من الذكور إلا بعذر نحو السفر والمرض ونحوها، كما أنها لا تجب على النساء.
  • وقت صلاة الجمعة: وقت صلاة الجمعة كوقت صلاة الظهر بإجماع جمهور العلماء، والتي تبدأ بزوال الشمس من كبد السماء.
  • عدد ركعات صلاة الجمعة: صلاة الجمعة عبارة عن ركعتين كصلاة الفجر، وتصلى جماعة في المسجد.

شاهد أيضًا: ما هو فضل صلاة الجمعة

شرح اداء صلاة الجمعة

أداء صلاة الجمعة يتعلق بالاقتداء بالإمام، فَصلاة الجمعة من الصلوات الجماعية التي يجب أن تؤدي في المسجد، وفي شرح أدائها نذكر ما يلي:[2]

  • سنن الجمعة: للجمعة سنتان الأولى تأتي قبل الصلاة وهي غير راتبة، ومقدارها غير محدد من ركعة إلى أن يبدأ الإمام بالخطبة، والثانية هي سنة راتبة وتأتي بعد انتهاء صلاة الجمعة، وأقلها ركعتان وخيرها هو أربع ركع.
  • خطبة الجمعة: وتأتي قبل صلاة الجمعة ويؤديها الإمام، وتحتوي على خطبتين مل منها تحمل الوعظ والإرشاد الذي يخدم موضوع الخطبة، ومؤيدة بالشواهد من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، وكل خطبة تبدأ بالحمد لله والثناء عليه والصلاة على النبي، ويفصل بين الخطبتين استراحة قصيرة يملؤها المصلون بالاستغفار، وتنتهي الخطبة بالدعاء وإقامة الصلاة.
  • صلاة الجمعة: ويقع عليها حكم صلاة الجماعة في أدائها، وتصلى كما تصلى أي صلاة من ركعتين مثل الفجر، ويتبع فيها المسلم الإمام.

شاهد أيضًا: معلومات عن صلاة الجمعة

شرح كيفية اداء صلاة الجمعة

صلاة الجمعة من حيث التأدية تقع عليها أحكام صلاة الجماعة، حيث يقف المأموم خلف الإمام ويتبعه، وهذا هو ما يصح فيها، فلا يجوز التسبيق على الإمام أو التخلف عنه أو مساواته بالصلاة، ويمكن شرح أدائها كالآتي:[2]

  • ينوي المسلم الصلاة في قلبه.
  • يرفع يديه إزاء منكبيه ويكبر تكبيرة الإحرام.
  • يضع يده اليمنى فوق اليسرى ويقرأ دعاء الاستفتاح.
  • يرتل سورة الفاتحة وبعدها سورة صغيرة.
  • يركع ويسبح بقول “سبحان ربي العظيم” ثلاث مرات.
  • يعتدل ويقول الإمام “سمع الله لمن حمد” ويرد خلفه فيقول “ربنا ولك الحمد”.
  • يسجد بخشوع ويسبح فيقول “سبحان ربي الأعلى” ثلاث مرات.
  • يقعد ويقول “اللهم اغفر لي وارحمني وعافني واهدني وارزقني”، ثم يسجد مرة أخرى مع التسبيح.
  • بعد السجدة الثانية يقف، وبهذا تنتهي الركعة الأولى، ثم يكبر من جديد ويبدأ الركعة الثانية، ويذكر فيها ما ذكره في الأولى من أقوال وأفعال.
  • بعد نهاية السجدة الثانية من الركعة الثانية، يقعد ويقرأ “التحيات الطيبات” لآخرها، ثم “الصلوات الإبراهيمية” لآخرها.
  • ثم يسلم على يمينه ثم يساره، ويدعو ما طاب له.

شاهد أيضًا: هل يجوز صلاة الجمعة بدون خطبة

صلاة الجمعة في البيت

قبل أن نتحدث عن كيفية صلاة الجمعة في البيت، يجب القول إن صلاة الجمعة لا تجوز في البيت، وإنما تصلى ظهراً في البيت، فقد ذهب العلماء في غالبيتهم أن الجماعة هو من شروط صلاة الجمعة، وأن صلاة الجمعة لا تصح إلا في الجامع، وحتى النساء التي لا تجب عليها صلاة الجمعة، فهي تصليها ظهراً في بيتها وهو أولى لها كما قال النبي -عليه الصلاة والسلام- في تفضيل صلاة المرأة في بيتها، وهنا نعود لنجيب على السؤال عن كيفية أداء صلاة الجمعة في البيت على أنها تصلى ظهراً وليس جمعة.[3]

وبهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان كيفية اداء صلاة الجمعة، والذي تعرفنا من خلاله على شرح كيفية أداء هذه الصلاة بالتفصيل، كما تعرفنا على أهم المعلومات عنها بما في ذلك حكمها وخطبتها وسننها وأداؤها في البيت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *