حكم صيام ثلاث ايام عاشوراء

حكم صيام ثلاث ايام عاشوراء

ما هو حكم صيام ثلاث ايام عاشوراء، بمعنى هل يمكن للمسلم أن يصوم اليوم التاسع والعاشر والحادي عشر من شهر الله المحرّم، وهل ورد هذا الصيام عند علماء المسلمين المعتبرين، في هذا المقال يتوقف موقع مقالاتي لبيان حكم صيام هذه الأيام الثلاثة، إضافة للوقوف على بعض المسائل الأخرى المرتبطة بصيامِ يومِ عَاشوراء مثل حكم صيامه وحده منفردًا، وسبب صيام هذا اليوم ونحوه.

حكم صيام ثلاث ايام عاشوراء

قال العلماء إنّه يجوز للمسلم صيام الأيام الثلاثة التي يكون فيها يوم عاشوراء وهي اليوم التاسع والعاشر والحادي عشر من شهر محرم، وقال العلماء إنّ هذا هو الأحوط الذي ينبغ للمسلم فعله إن رامَ الكمالَ في صيام عاشوراء، ففي الحديث الذي يرويه ابن عباس -رضي الله عنهما- يقول:

“حِينَ صَامَ رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- يَومَ عَاشُورَاءَ وَأَمَرَ بصِيَامِهِ قالوا: يا رَسولَ اللهِ، إنَّه يَوْمٌ تُعَظِّمُهُ اليَهُودُ وَالنَّصَارَى، فَقالَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: فَإِذَا كانَ العَامُ المُقْبِلُ -إنْ شَاءَ اللهُ- صُمْنَا اليومَ التَّاسِعَ، قالَ: فَلَمْ يَأْتِ العَامُ المُقْبِلُ، حتَّى تُوُفِّيَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ”،[1].[2]

هل يصح صيام يوم عاشوراء وحده

قال العلماء إنّه يجوز صيام يوم عاشوراء وحده، ومن صام هذا اليوم فإنّه يتحصّل على الأجر والثواب بإذن الله، ولكن لأنّ النبي -صلى الله عليه وسلم- قال إنّه سيصوم يومًا قبله، فإنّ العلماء استحبّوا ألّا يُصام منفردًا، ففي الحديث أنّه عليه الصلاة والسلام قال: “فَإِذَا كانَ العَامُ المُقْبِلُ -إنْ شَاءَ اللهُ- صُمْنَا اليومَ التَّاسِعَ”،[1] ولكنّه قبض -صلى الله عليه وسلم- قبل العام الذي كان سيأتي، والله أعلم.[2]

سبب صيام عاشوراء

إنّ سبب صيام هذا اليوم هو أنّ النبي -صلى الله عليه وسلم- عندما قدم المدينة وجد اليهود يصومون هذا اليوم، فسألهم عن سبب صيامهم فأخبروه أنّه اليوم الذي نجّى الله -تعالى- فيه موسى -عليه السلام- من فرعون، ففي الحديث يروي ابن عباس -رضي الله عنهما- فيقول:

“أنَّ رَسُولَ اللهِ -صَلَّى اللهُ عليه وَسَلَّمَ- قَدِمَ المَدِينَةَ فَوَجَدَ اليَهُودَ صِيَامًا، يَومَ عَاشُورَاءَ، فَقالَ لهمْ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عليه وَسَلَّمَ: ما هذا اليَوْمُ الذي تَصُومُونَهُ؟ فَقالوا: هذا يَوْمٌ عَظِيمٌ، أَنْجَى اللهُ فيه مُوسَى وَقَوْمَهُ، وَغَرَّقَ فِرْعَوْنَ وَقَوْمَهُ، فَصَامَهُ مُوسَى شُكْرًا، فَنَحْنُ نَصُومُهُ، فَقالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عليه وَسَلَّمَ: فَنَحْنُ أَحَقُّ وَأَوْلَى بمُوسَى مِنكُم، فَصَامَهُ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عليه وَسَلَّمَ، وَأَمَرَ بصِيَامِهِ”،[3] والله أعلم.[4]

وإلى هنا يكون قد تم مقال حكم صيام ثلاث ايام عاشوراء بعد الوقوف على الحكم الشرعي في مسألة صيام يوم عاشوراء مع يوم قبله ويوم بعده، وبعد الوقوف على بعض المسائل المرتبطة بصيام يوم عاشوراء.

المراجع

  1. ^ صحيح مسلم , مسلم، عبد الله بن عباس، رقم الحديث: 1134، حديث صحيح.
  2. ^ islamweb.net , يجوز صيام يوم عاشوراء منفردا , 04/08/2022
  3. ^ صحيح مسلم , مسلم، عبد الله بن عباس، رقم الحديث: 1130، حديث صحيح.
  4. ^ islamweb.net , سبب تشريع صوم يوم عاشوراء , 04/08/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.