الفواكه التي تحتوي على أوميجا 3

الفواكه التي تحتوي على أوميجا 3

الفواكه التي تحتوي على أوميجا 3 تلعب دور كبير في تحسين فسيولوجية الجسم بصفة عامة، كما أنها تساعد أجهزة الجسم المختلفة في أداء وظائفها بكفاءة عالية، فهي من المكونات الهامة التي تساعد في إتمام عملية التمثيل الغذائي، ويتوفر الأوميجا 3 في الكثير من الأطعمة والفواكه حيث يوصي الأطباء بضرورة تناول كميات كافية منها لتجنب الإصابة ببعض الأمراض.

أوميجا 3

هي مجموعة من الأحماض الدهنية المشبعة والغير مشبعة حيث تنقسم أحماض الأوميجا 3 إلى ثلاثة أنواع هامة هما، حمض إيكوسابنتانويك وحمض ألفا لينوليك وحمض الدوكوساهيسكانويك، أكدت الدراسات الدور الكبير الذي تلعبه هذه الأحماض في الجسم حيث تساعد الأعضاء في إتمام الوظائف المطلوبة منها بشكل أفضل لذا ينصح الأطباء بضرورة تناول كمية مناسبة من الأطعمة الغنية بالأوميجا 3 بشكل يومي حيث تتعدد المصادر الغذائية الغنية بالأوميجا 3.

شاهد أيضًا: تجربتي مع حبوب أوميغا 3

الفواكه التي تحتوي على أوميجا 3

يوصي الأطباء بضرورة تناول كمية مناسبة من الأوميجا 3 حسب الفئة العمرية نظرًا للفوائد الكبيرة لهذه الأحماض الدهنية الهامة حيث أكدت الأبحاث العلمية وجود مجموعة كبيرة من الفواكه الغنية بأحماض الأوميجا 3 التي تساهم بشكل كبير في تحسين الأداء الوظيفي لأجهزة الجسم المختلفة مثل الفراولة والمانجو والأفوكادو وقشر الموز والكنتالوب وغيرها الكثير.

الأفوكادو

يعد الأفوكادو من الفواكه الغنية بالأوميجا 3 لذا يفضل تناول كمية مناسبة منه كما يلجأ البعض إلى استخدام زيت الأفوكادو للحصول على نفس الفوائد الصحية الموجودة في الفاكهة الأصلية، تتعدد فوائد الأفوكادو حيث يعمل على خفض مستوى الكوليسترول في الدم مما يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وضغط الدم المرتفع كما يقوي المناعة ويمد الجسم بالطاقة اللازمة.

الفراولة

أكدت الدراسات الحديثة احتواء الفراولة على نسبة عالية من الأوميجا 3 الهامة لصحة الإنسان إضافة إلى احتوائها على الكثير من العناصر الغذائية المفيدة لجسم الإنسان حيث تحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم الذي يعمل على الحفاظ على ضغط الدم كما تعزز صحة القلب والشرايين كما تقوي المناعة وتقلل من خطر الإصابة بالأمراض السرطانية.

قشر الكيوي

أثبتت الأبحاث الدور الكبير الذي تلعبه قشور الكيوي في القضاء على البكتريا الموجودة في المعدة كما تحتوي على نسبة عالية من فيتامين c تفوق النسبة الموجودة في اللب لذا تلجأ بعض الشركات إلى تنظيف قشور الكيوي جيدًا وإزالة الأشواك الصغيرة ثم طحن هذه القشور وإضافتها إلى عصير الكيوي وذلك للحصول على كل الفوائد الصحية الموجودة في هذه الثمرة.

قشر الموز

يحتوي قشر الموز على الأوميجا 3 التي تعمل على علاج الكثير من مشاكل البشرة حيث تقلل التجاعيد وتقضي على الصدفية لذا يلجأ البعض إلى غلي هذه القشور وتناولها، يحتوي على نسبة عالية من الأحماض الأمينية التي تحسن المزاج ولها دور كبير في الوقاية من الإصابة بالاكتئاب كما يحتوي على التربتوفان الذي يقوي هرمون السعادة إضافة إلى احتوائها على نسبة عالية من مضادات الأكسدة.

المانجو

تعد المانجو من الفواكه التي تحتوي على قيمة غذائية عالية كما تمد الجسم بالعديد من العناصر الغذائية الضرورية حيث تحتوي على أحماض الأوميجا 3 والأوميجا 4 إضافة إلى احتوائها على مجموعة من الفيتامينات الأساسية الهامة لتحسين صحة الإنسان وأهمها فيتامين A كما تحتوي على البروتينات وغيرها من المعادن الضرورية للصحة العامة.

الكنتالوب

من الفواكه المفيدة التي تحتوي على أحماض الأوميجا 3 والأوميجا 6 المفيدة لصحة الإنسان إضافة إلى احتوائه على كمية كبيرة من الماء التي تساعد في ترطيب الجسم وتحميه من الجفاف، كما أكد الأطباء الدور الكبير الذي يلعبه الكنتالوب في فقدان الوزن نظرًا لقلة السعرات الحرارية مما يساعد في إنقاص الوزن بسهولة ويمد الجسم بالعناصر الغذائية اللازمة.

البابايا

تحتوي على الأحماض الدهنية المفيدة للجسم وخاصة أحماض الأوميجا 3 التي تحافظ على سلامة القلب والأوعية الدموية كما أنها من الفواكه الغنية بالعديد من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الجسم حيث تحتوي على الألياف والكربوهيدرات ومضادات الأكسدة والبروتينات والسكريات الطبيعية المفيدة ومجموعة من الفيتامينات وأهمها فيتامين c وحمض الفوليك لذا يفضل تناولها.

شاهد أيضًا: أفضل أنواع الفيتامينات في الصيدليات

الفواكه الغنية بالأوميجا 3

هناك مجموعة من الفواكه التي تحتوي على أوميجا 3 والتي تتعدد فوائدها، فيما يلي عرض مجموعة من هذه الفواكه:

  • التوت الخام الذي يحتوي على 485 مليجرام من الأوميجا 3.
  • التوت المجمد الذي يحتوي على 439 مليجرام من الأوميجا 3.
  • العليق الخام الذي يحتوي على 437 مليجرام.
  • البطيخ الخام الذي يحتوي على 271 مليجرام من الأوميجا 3.
  • البطيخ المجمد حيث يحتوي على 339 مليجرام من الأوميجا 3.
  • الجوافة الجافة حيث تحتوي على 329 مليجرام من الأوميجا 3.
  • الكرز الأحمر غير المحلى حيث يحتوي على 283 مليجرام من الأوميجا 3.
  • الليمون الخام الذي يحتوي على 260 مليجرام من الأوميجا 3.
  • عصير الليمون المجمد غير المحلى الذي يحتوي على 264 مليجرام.

المصادر الطبيعية للأوميجا 3

يمكن الحصول على الأوميجا 3 من خلال تناول الكثير من الأطعمة والمكملات حيث تتعدد المصادر الطبيعية الغنية بالأوميجا 3، ومنها:

  • السمك مملح وسمك الهلبوت.
  • سمك السلمون والسردين.
  • سمك الإسقمري والمحار.
  • التونة.
  • البيض.
  • الحليب وحليب الصويا.
  • السمك.
  • السمن والزبادي.
  • الخبز والطحين.
  • دقيق الشوفان.
  • بذور الكتان.
  • بذور اليقطين.
  • المعكرونة.
  • زبدة الفول السوداني.
  • المكسرات مثل عين الجمل.

شاهد أيضًا: الأطعمة التي تخفض البوتاسيوم

الكميات التي يفضل تناولها يوميا من الأوميجا 3

يوصي الأطباء بضرورة تناول كمية وفيرة من الأوميجا 3، يمكن تحديد الكمية التي يجب تناولها يوميًا حسب ما حدده معهد الصحة الوطني الأمريكي في النقاط التالية:

  • ينبغي أن يحصل الطفل الرضيع من الولادة حتى 12 شهر على 0.5 جرام.
  • ينبغي أن يحصل الطفل من 1: 3 سنوات على 0.7 جرام.
  • يفضل أن يحصل الطفل من 4: 8 سنوات على 0.9 جرام من الأوميجا 3.
  • تحصل الإناث من 9: 13 سنة على 1.0 جرام، بينما يحصل الذكور من نفس الفئة العمرية على 1.2 جرام.
  • تحصل الإناث من 14 إلى أكثر من 51 عام على 1.1 جرام، بينما يحصل الذكور من نفس الفئة العمرية على 1.6 جرام.

فوائد الأوميجا 3

ينصح الأطباء بضرورة تناول كمية مناسبة من الأطعمة الغنية بالأوميجا 3 نظرًا لما تقدمه للجسم من فوائد صحية متعددة التي تساهم بشكل كبير في تحسين صحة الجسم بصفة عامة كما تساعد أجهزة الجسم في أداء وظائفها الحيوية بكفاءة عالية إضافة إلى دورها الكبير في تحسين صحة الدماغ وتقوية المناعة وغيرها الكثير من الفوائد.

التقليل من الاكتئاب والقلق

الاكتئاب والقلق هو مرض العصر وهو من الأمراض العقلية المنتشرة في العالم حيث يعاني منه الكثيرون إلا أن الدراسات الحديثة أكدت أن الأشخاص الحريصون على تناول كمية مناسبة من الأوميجا 3 أقل عرضة للاكتئاب نظرًا لاحتوائها على حمض EPA وهو من الأحماض الدهنية المضادة للاكتئاب والتي لها دور فعال في الحد من الإصابة بالاكتئاب والقلق.

تحسين صحة العين

تعمل الأوميجا 3 على تحسين صحة العين بصفة عامة وصحة الشبكية بصفة خاصة حيث تقلل من الإصابة بمرض التنكس البقعي الذي يسبب العمى يعد DHA مكون أساسي في شبكية العين حيث يوجد بكثرة في بعض الأعشاب والأسماك البحرية مثل السلمون لذا أكد الأطباء على ضرورة تناول ما يكفي من DHA لتجنب حدوث مشاكل في العين والرؤية.

الوقاية من أمراض القلب

هناك علاقة وثيقة بين تناول كمية من الأطعمة الغنية بالأوميجا 3 وبين صحة القلب حيث تعمل الأحماض الموجودة في الأوميجا 3 على تقليل مستوى ضغط الدم مع الأشخاص الذين يعانون من ضغط الدم المرتفع كما يقلل من نسبة الدهون الثلاثية والكوليسترول إضافة إلى منع تكوين الجلطات والحفاظ على صحة الشرايين وتقليل الالتهابات بصفة عامة.

محاربة الالتهاب

الالتهاب أمر طبيعي وحيوي في الجسم وهو رد فعل طبيعي لتعرض الجسم للعدوى إلا أنه في بعض الأحيان قد يستمر لفترات طويلة وهو ما يعرف بالالتهاب المزمن الذي ينتج عنه الكثير من الأمراض الخطيرة مثل القلب والأمراض السرطانية، أكدت الدراسات أن الأحماض الدهنية الموجودة في الأوميجا 3 تعمل على الحد من إنتاج المواد التي تزيد الالتهاب.

مكافحة الأمراض المناعية

أشارت الدراسات الحديثة أن حصول الطفل على قدر كافي من الأوميجا 3 خلال المراحل المبكرة من عمره يعمل على الحد من أمراض المناعة الذاتية، في بعض الأحيان يخطئ الجهاز المناعي ويقوم بمهاجمة الخلايا الأجنبية السليمة الأمر الذي يسبب الإصابة ببعض الأمراض مثل النوع الأول من مرض السكري وتستطيع الأطعمة والمكملات الغنية بالأوميجا 3 محاربة هذه الأمراض المناعية خاصة في مراحل النمو الأولى.

مفيدة للبشرة

يعد DHA من المكونات الأساسية في البشرة المسؤول عن إنتاج أغشية الجلد السليمة التي ينتج عنها بشرة ناعمة خالية من التجاعيد، تساعد الأوميجا 3 في حماية البشرة من أشعة الشمس الضارة حيث يعمل EPA على الحد من إنتاج المواد التي تقضي على الكولاجين الطبيعي في البشرة عقب التعرض لأشعة الشمس وتعطي للبشرة الحيوية والنضارة.

شاهد أيضًا: اسرع علاج لنقص فيتامين د .. مصادر فيتامين د الغذائية

الآثار الجانبية للأوميجا 3

يفضل الاعتماد على المصادر الطبيعية للأوميجا 3 لأنها آمنة وتقليل الاعتماد على المكملات الغنية بالأوميجا 3 لأنها تسبب الكثير من الأضرار ومنها:

  • تسبب تجلط الدم.
  • تسبب مشاكل كثيرة في الجهاز الهضمي مثل عسر الهضم والغازات وأحيانًا الإسهال.
  • تناول كمية كبيرة من المكملات الغذائية الغنية بالأوميجا 3 دون إشراف طبي قد يسبب التسمم.
  • تحتوي بعض المكملات مثل زيت كبد الحوت على نسبة عالية من فيتامين A وD وقد تكون هذه الفيتامينات سامة.
  • يعاني بعض الأشخاص من الحساسية المفرطة من الأسماك.

في نهاية مقال الفواكه التي تحتوي على أوميجا 3 حيث تم التعرف على أنواع متعددة من هذه الفواكه وتوضيح ما هي الأوميجا 3، وعرض بعض المصادر الطبيعية الغنية بالأوميجا 3 وتوضيح الكميات التي يفضل تناولها يوميًا من الأوميجا 3 حسب الفئة العمرية وذكر فوائد وأضرار الأوميجا 3.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.