ينزل عيسى عليه السلام اخر الزمان ويحكم بشريعة محمد صلى الله عليه وسلم

ينزل عيسى عليه السلام اخر الزمان ويحكم بشريعة محمد صلى الله عليه وسلم

ينزل عيسى عليه السلام اخر الزمان ويحكم بشريعة محمد صلى الله عليه وسلم، حيث إنّ نزول عيسى بن مريم -عليه السلام- هو من الأمور الواردة في الشريعة الإسلامية، لذلك فإنّ موقع مقالاتي سيقف مع الإجابة الشافية عن ذلك السؤال إضافة إلى الإضاءة على حكم من ينكر نزول عيسى -عليه السلام- وكيف ينزل من السماء إلى الأرض ونحوه من الأمور الأخرى.

ينزل عيسى عليه السلام اخر الزمان ويحكم بشريعة محمد صلى الله عليه وسلم

تواترت الأدلة الإسلامي في الحديث عن نزول نبي الله عيسى -عليه السلام- في آخر الزمان وذلك في الأحاديث النبوية الصحيحة، فورد في النص الشرعي: وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَيُوشِكَنَّ أَنْ يَنْزِلَ فِيكُمْ ابْنُ مَرْيَمَ حَكَمًا مُقْسِطًا، فَيَكْسِرَ الصَّلِيبَ، وَيَقْتُلَ الْخِنْزِيرَ، وَيَضَعَ الْجِزْيَةَ، وَيَفِيضَ الْمَالُ حَتَّى لَا يَقْبَلَهُ أَحَدٌ”، وفي الإجابة عن سؤال ينزل عيسَى -عليه السلام- آخر الزّمان ويحكمُ بشريعة محمد صلى الله عليه وسلم:[1]

  • العبارة صحيحة.

شاهد أيضًا: الصحابي الجليل الذي كان يسميه عمر بن الخطاب رضي الله عنه يوسف هذه الامه هو

كيف ينزل عيسى عليه السلام في آخر الزمان ويحكم بشريعة محمد؟

ينزل نبي الله عيسى في آخر الزمان، ويكون نزوله علامة على اقتراب الساعة، فينزل النبي قرب المنارة البيضاء في دمشق، وقد ورد في النصّ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق، ظاهرين إلى يوم القيامة قال: فينزل عيسى ابن مريم، فيقول أميرهم: تعال صل لنا فيقول: لا، إن بعضكم على بعض أمراء تكرمة الله هذه الأمة”.[2]

شاهد أيضًا: من هو الصحابي الذي سمع الرسول صوت نعليه في الجنة

إنّ مَن أنكر نزول عيسى -عليه السلام- فإنّه يكن قد أنكر أمرًا ثابتًا في الشريعة الإسلامية، ومَن أنكر شيئًا ثابتًا عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بعد أن بيّن له أهل الحق الدلائل والبراهين وبقي على عناده، فإنّه يكون كافرًا بسبب تكذيبه للنبي عليه الصلاة والسلام.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى آخر مقال ينزل عيسى عليه السلام اخر الزمان ويحكم بشريعة محمد صلى الله عليه وسلم وذكرنا رأياً لماء أهل السنة في مسألة إنكار نزول عيسى ونحوه من الأمور الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.