هل يجوز قتل العنكبوت

هل يجوز قتل العنكبوت

هل يجوز قتل العنكبوت الذي تمتلئ زوايا المنازل ببيوته التي ينسجها بكل دقّة وإتقان، فيصاب البعض بحيرةٍ من أمره بين جواز قتله من عدم جوازه في الدين الإسلامي، فلا يخفى على أحد فضل العنكبوت في الإسلام، حيث يعتبر أحد الحشرات التي ورد ذكرها في القرآن الكريم، ومن خلال المقال التالي على موقع مقالاتي سنقف على حقيقة هل يجوز قتل العنكبوت؟

هل العنكبوت خير ام شر

تعتبر العناكب من المخلوقات ذات تركيبة الجسم المعقّدة، ويظهر الإعجاز الإلهي في خلق هذه الكائنات الصغيرة لشدّة تعقيد أعضاءها، ويعيش العنكبوت في جميع الأماكن وخاصّةً في البيوت، ويتغذّى على بعض الحشرات كالذّباب والحشرات الصّغيرة الدّقيقة، ولكنّ النّاس يتساءلون عن وجود العنكبوت أو ظهوره أو رؤيته إن كانت تدلّ على الخير أو الشّر، والحقيقة أنّ وجود العنكبوت في المنازل أو رؤيتها في أي مكتنٍ آخر لا يدلّ على شيءٍ فلم يرد في السّنّة النّبويّة أو القرآن الكريم ما يدلّ على هذا الاعتقاد السّائد بين النّاس ولا يؤثر العنكبوت أو وجوده أو رؤيته على الإنسان في أيّ حالٍ من أحواله.

هل يجوز قتل العنكبوت

لا يخفى على أحد الدور الكبير الذي لعبه العنكبوت أثناء هجرة الرسول الكريم لحمايته من المشركين إلّا أنّ هذا السّبب وكونها إحدى المعجزات التي حمت النّبيّ لا يحرّم قتلها أو هدم بيوتها ولا حرج في ذلك، وبذلك نستنتج أنّه:[1]

  • نعم، يجوز قتل العنكبوت.

شاهد أيضًا: ماهي الحشره الوحيده التي امر الرسول بقتلها

ما هو حكم قتل العنكبوت

نهى الشرع الإسلامي عن قتل بعض الحيوانات وهي النَّملةُ والنَّحلةُ والهُدهدُ والصُّرَدُ، وقد روى عبد الله بن عباس رضي الله عنهما عن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- ما يأتي: (نهى عن قَتلِ أربعٍ من الدوابِّ: النَّملةِ، و النَّحلةِ، و الهُدهدِ، و الصُّرَدِ)[2]  وروى البيهقي أنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- نهى المسلمين عن قتل خمسة حيوانات، وهي: النملة والنحلة والضفدع والصرد والهدهد،[3] وبذلك فإن قتل العنكبوت هو مُشرّع في الدين الإسلامي لدرء أذاه وأذى سمه.

رأي العلم في قتل العنكبوت

أمّا بالنسبة لرأي العلم في قتل العنكبوت فهو مخالف للرأي الشرعي، حيث أنّه ينظر للأمور من منظوره الخاص، حيث أنّ قتل أي نوع من أنواع الحيوانات هو تهديد للتوازن البيئي والسلسلة الغذائية التي تقوم حياتها عليها وتدخل فيها كائنات أخرى، ويفضل عدم قتل العنكبوت حيث أنها جزء من الطبيعة والنظام الكوني. وبدل من قتل العناكب التي تزور المنازل يُفضّل الاكتفاء بطردها من المنزل.

أسباب وجود العنكبوت في المنزل

تعتبر العناكب من الحشرات أو الكائنات التي تفضل العيش في الأماكن المظلمة والرطبة، فإذا كان البيت مهجور أو يترك بدون نور لوقتٍ طويلٍ، فمن المؤكد أنّه سيصبح مكانًا مناسبًا لوجود العناكب وبناء منازلها بداخله، لذلك من الضروري تعريض المنازل للتهوية بصورة مستمرة وأن يكون بداخلها ضوء كافي لطرد العنكبوت، كما أنّه يجب الاهتمام بغلق النوافذ والشقوق الموجودة بالمنزل والتي قد تؤدي لتسلل العنكبوت للمنزل، كما أنّ وجود الحشائش الضارة بحدائق المنزل والمخلفات والقاذورات المختلفة تتسبب في تجمّع العناكب فيها.

أضرار تواجد العنكبوت في المنزل

لا شك أن العنكبوت من الحشرات الضارة ويسبب الأذى للإنسان في حال لدغه له، حيث أن العنكبوت عندما يستشعر الخطر أو مهاجمة الإنسان له فهو يقوم بلدغه وبعض هذه العناكب سام والآخر غير سام، وفي حال تعرض الإنسان للدغة عنكبوت سام سيتسبب له بضررٍ كبيرٍ وبعض التشنجات، وقد يؤدي إلى الموت في بعض الأحيان. أما العنكبوت غير السام فهو يسبب حكة في الجلد منطقة اللدغة، أو التهابات سطحية بالجلد وسرعان ما يشفى منه، بالإضافة إلى أنّ خيوط العنكبوت عند تواجدها بالمنزل بكثرة تسبب احتمالية إصابة بعض أفراد المنزل بأمراض الجهاز التنفسي.

هل يجوز هدم بيوت العنكبوت

بعد أن عرفنا أنّ حكم قتل العنكبوت حسب إجماع علماء الإسلام هو أمرٌ جائزٌ في الدين الإسلامي لتجنّب المخاطر الّتي من الممكن أن يسبّبها العنكبوت كاللّدغ، ولكن قد يتردّد بعض النّاس عن هدم بيوت العناكب وقتلها إذ أنّ العنكبوت وبيته معجزةٌ إلهية أوجدها الله تعالى للرسول محمد عليه الصّلاة والسّلام عند هجرته لحمايته من المشركين، إلّا أنّ هذا السبب لا يمنع من هدم بيوتها بهدف النظافة، ولا حرج على المسلم عند هدم بيوت العناكب حيث أنّه لم يرد  في الأحاديث النّبويّة الشّريفة أو أيّ أصلٍ من أصول الإسلام دليلٌ على تحريم هدم بيوت العنكبوت بحسب ما جاء عن علماء الأمّة الإسلاميّة.[4]

شاهد أيضًا: اكثر الحشرات انتشاراً في المنزل

قتل الحيوانات في الإسلام

حث الدين الإسلامي على قتل أنواع معينة من الحيوانات ونهى عن قتل أنواع أخرى، فقد أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بقتل كل كائن مؤذي بطبيعته. حيث قال صلى الله عليه وسلم (خمس من الدواب كلهن فاسق يقتلن في الحل والحرم، الغراب والحدأة والعقرب والفأرة والكلب العقور).[5]، وكل ما يشبه الخمسة التي سبق ذكرهم أو أكثر منها أذى للإنسان يجوز قتله منعًا للأذى.

حكم قتل الحيوانات المؤذية

شرّع الدين الإسلامي بجواز قلت الحيوانات المؤذية إذا كانت سببًا في الأذى، فقد أباح رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قتل الفواسق لأنَّها مؤذية، كالحية والغراب والحدأة والفأرة والكلب المعقور والعقرب، واستنادًا على ما سبق في إباحة قتل هذه الحيوانات، فإنَّه يُباح للمسلمين قتل الحيوان إذا كان سببًا في الأذى، مثل: الثعالب أو الكلاب أو الأسود أو القرود وغير ذلك من الحيوانات التي قد تسبب ضررًا للإنسان.

بعد أن أجبنا على سؤال هل يجوز قتل العنكبوت وهو نعم، أمرٌ جائز نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، الذي أوردنا من خلاله معلوماتٍ مفصلّةٍ عن العنكبوت هل هو خير أم شرّ، وما هو حكم هدم بيوتها، كما تحدث عن الحيوانات التي حرّم الشرع قتلها، والتي حثّ على قتلها.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , حكم قتل الرتيلاء والعنكبوت والفأر , 03/05/2022
  2. ^ صحيح الجامع , الألباني، عبد الله بن عباس، 6869، صحيح.
  3. ^ تخريج أحاديث المصابيح , محمد المناوي، عبد الله بن عباس، 3/ 477، صحيح.
  4. ^ binbaz.org.sa , حكم إزالة بيت العنكبوت من البيوت , 03/05/2022
  5. ^ صحيح البخاري , البخاري، عائشة أم المؤمنين، 3314، صحيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

>