هل سحب الدم ينقض الوضوء

هل سحب الدم ينقض الوضوء

هل سحب الدم ينقض الوضوء، إذ قد يضطر بعض الأشخاص لسحب الدم في مراكز سحب الدم في بعض من الأحيان ولا يجدون مكانًا للوضوء فهل سحب الدم ينقض الطهارة، ولو كان خروج الدم بعد حقنة فهل ينقض الوضوء كذلك هو ما سيقف موقع مقالاتي للإجابة عنه والتفصيل فيه، وسيُضاء على مجموعة من التفاصيل والأمور التي لا يسع المسلم جهلها في هذا المقام.

هل سحب الدم ينقض الوضوء

إنّ مسألة نقض الضوء بعد سحب الدم هو مما اختلف فيه علماء أهل السنة والجماعة إلى رأيين اثنين هما:[1]

  • الرأي الأول: ذهب أصحاب هذا الرأي إلى أنّ التبرع بالدم هو مما ينقض الوضوء لأنّ الدم نجس وقد خرج من البدن، ومَن أخذ بهذا الرأي استدلّ على الحديث المروي عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنّه قاء فتوضأ، وهنا قال العلماء أنّ القيء والرعاف لا بدّ من بعده من وضوء.
  • الرأي الثاني: ذهب أصحاب هذا الرأي إلى أنّه لا يجب الوضُوء بعد سحبِ الدّم إذ الأصل أن يبقى المسلم على براءته الأصلية أي على الطهارة ما لم يثبت العكس، ولم يثبت عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- ما يدل على نقض الوضوء جراء ذلك.

شاهد أيضًا: هل طلاء الاظافر يبطل الوضوء عند الشيعة

هل سحب الدم ينقض الوضوء إسلام ويب

ذكر موقع إسلام ويب عدم نقض الوضوء جراء سحب الدم ونصّ الفتوى هو:[2]

“نزول الدم من غير السبيلين لا ينقض الوضوء على الصحيح من أقوال أهل العلم، قال الحسن: ما زال المسلمون يصلون في جراحاتهم، وعن جابر رضي الله عنه، أن النبي -صلى الله عليه وسلم- كان في غزوة ذات الرقاع، فرمي رجل بسهم فنزفه الدم وسجد ومضى لصلاته، وعصر ابن عمر رضي الله عنهما بثرة فخرج منها الدم ولم يتوضأ، ولم يرد ما يدل على نقض الوضوء بخروج الدم من غير السبيلين -قليلاً كان أو كثيراً- والأصل البقاء على البراءة الأصلية فلا يصار إلى القول بأن الدم ناقض إلا بدليل ناهض، بل الآثار السابقة تدل على عدم النقض، وخاصة أن النبي -صلى الله عليه وسلم- كان مطلعاً على بعضها كما في غزوة ذات الرقاع”.

شاهد أيضًا: هل يجب الغسل بعد العادة سرية للبنات إسلام ويب

هل تحليل السكر ينقض الوضوء

إنّ تحليل السكر لا ينقض الوضوء على الراجح من أقوال أهل السنة والجماعة، لأنّ فحص السكر يحتاج إلى إخراج نقطة أو نقطتين من الدم، وهذا لا يؤثر على الطهارة وهو مذهب أهل المدينة خاصة إن كان الدم النازل قليلًا، وأمّا مَن جعل هذا الدم ناقضًا من العلماء، فإنّه لم يعتمد في ذلك على دليل واضح مذكور، وقد أصيب عباد بن بشر في سهام، وهو يصلي ولكنه بقي مستمرًا في صلاته، والله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: هل لمس الفرج ينقض الوضوء للرجل والمرأة؟

خروج الدم بعد الحقن ينقض الوضوء

إنّ خروج دم يسير كنقطتين بعد الحقن لا ينقض الوضوء على رأي غالبية علماء أهل السنة والجماعة، لأنّ نقطة الدم هي من النجاسة اليسيرة المعفو عنها في الشريعة الإسلامية على رأي أكثر علماء أهل السنة والجماعة، وقد ذكرت عائشة -رضي الله عنها- في المسألة: “قد كان يكون لإحدانا الدرع فيه تحيض وفيه تصيبها الجنابة، ثم ترى فيه قطرة من دم، فتقصعه بريقها، وفي لفظ: ما كان لإحدانا إلا ثوب، فيه تحيض، فإن أصابه شيء من دمها بلته بريقها، ثم قصعته بظفرها”، والله أعلم بكل أمر.[4]

إلى هنا نكون قد انتهينا إلى آخر مقال هل سحب الدم ينقض الوضوء وذكرنا رأي علماء أهل السنة والجماعة في المسألة، وأضأنا على الحكم الشرعي الخاص بمسألة خروج الدم من بعد الحقن وهل ينقض الوضوء أم لا ونحو ذلك من الحكام الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *