هل التكيسات تمنع الحمل؟

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 3 سبتمبر 2021 , 14:09
هل التكيسات تمنع الحمل؟

هل التكيسات تمنع الحمل؟ وما هي نسبة الحمل مع حالة تكيس المبايض؟، فالتكيس يكون عبارة عن اضطرابات هرمونية لدى بعض النساء والتي ينتج عنها حدوث مشاكل في عملية التبويض، والسبب في هذه المشكلة غير معروف بشكل دقيق فمن المحتمل أن يكون بسبب العوامل البيئية والوراثية أيضًا، والتشخيص المبكر لهذه المشكلة يسهل من حلها بشكل كبير.

هل التكيسات تمنع الحمل

تنتج النساء التي تعاني من الإصابة بمتلازمة التكيسات مستويات عالية من هرمونات الذكورة أعلى من المستويات الطبيعية، يؤدي هذا الخلل الهرموني إلى عدم انتظام الدورة الشهرية، مما يجعل عملية الحمل مستحيلة، أيضاً ما يقرب من 70٪ إلى 80٪ من النساء يعانون من مشاكل في الخصوبة، لكن بعض الناس لا يعانون منها، ويمكن للمرأة أن تصبح حاملاً عند استخدام علاجات الخصوبة التي تعمل على تحسين عملية الإباضة، بالإضافة إلى عملية خسارة الوزن وانخفاض مستويات السكر في الدم يمكن أن تزيد من فرص الحمل، وعند الإصابة بحالة تكيس المبايض تكون النساء أكثر عرضة للولادة المبكرة، أو الإجهاض، أو ارتفاع في ضغط الدم والمعاناة من سكري الحمل، لذلك يرجى مناقشة جميع الحلول العلاجية المتاحة مع طبيبك، بما في ذلك الأدوية التي تخفض مستويات الأنسولين لديك أو تساعدك على عملية الإباضة كل شهر.

شاهد أيضاً: أهم الفحوصات المطلوبة لتأخر الحمل

 

أعراض وعلامات الإصابة بتكيس المبايض

تشمل أعراض تكيس المبايض العلامات التالية أو البعض منها:

  • وجود نسبة كبيرة من هرمونات الذكورة وهو الأندروجين في جسم المرأة.
  • مبيض مكسو بكثافة ويحتوي على العديد من الأكياس (أجسام مملوءة بالسوائل).
  • وجود اضطرابات في الدورة الشهرية وعدم انتظامها، حوالي سبعين في المئة إلى تسعين في المئة من المصابات يعانون ومن مشاكل في الخصوبة.
  • مقاومة الأنسولين بشكل كبير أحدي أعراض مرض السكري، مصحوبة بمشاكل في التمثيل الغذائي حوالي 90٪.
  • السمنة حيث يعاني منها حوالي 40%.
  • ازدياد نمو الشعر في الجسم والوجه وقلة نمو شعر الرأس بنسبة حوالي 50%.
  • ظهور حب الشباب بنسبة 40%.
  • الإصابة بأضرار في القلب، وذلك بسبب ارتفاع نسبة الدهون ثلاثية الجليتسيرئيدات وانخفاض نسبة الكولسترول الجيد.

شاهد أيضاً: متى تنزل الدورة بعد حبوب منع الحمل مارفيلون

أسباب الإصابة بحالة تكيس المبايض

على الرغم من أن متلازمة التكيسات هي واحدة من أكثر الاختلالات الهرمونية انتشارًا عند النساء، ومع ذلك فإن الآلية المحددة لتكيس المبايض لا تزال غير واضحة، لذا فإن السبب الأساسي غير واضح، ولكن هناك العديد من العوامل التي تسبب ذلك:

  • يعتقد البعض أن المشكلة تكمن في الغدة النخامية، لأن زيادة هرمونات LH تؤدي إلى انخفاض في نسبة هرمون الاستروجين، مما يجعل استجابة أكياس المبيض عشوائية للغاية وغير دقيقة.
  • يعتقد البعض الآخر أن المشكلة تكمن في المبيض لأنه لا يستجيب بشكل مناسب لهرمونات الغدة النخامية مثل المبيض الطبيعي.
  • تعتقد المجموعة الثالثة أن المشكلة تكمن في الغدد الكظرية، لأنها تنتج كميات كبيرة من هرمونات الذكورة، مثل DHEAS، مما يؤدي إلى عملية تكيس المبايض.
  • توجد إحدى النظريات الحديثة والتي تلوم المشكلة على قلة إفراز الدوبامين في مراكز الدماغ العليا والذي بدوره يؤثر على ما تحت المهاد والغدة النخامية، بغض النظر عن السبب، فإن علاج المشكلة يكمن في تصحيح الحالة غير الطبيعية باستخدام المنشطات أو الكي الكهربائي للمبايض.

كيفية علاج حالات تكيس المبايض

يمكن علاج حالات تكيس المبايض من خلال استخدام مجموعة من العلاجات، ولكن بعد استشارة أحد الخبراء، فإن معظم هذه الأدوية يمكن أن تعمل على تحفز عملية الإباضة، وتشمل هذه العلاجات: 

  • تناول دواء الكلوميفين: الذي يتم تناوله في بداية الدورة الشهرية.
  • يصف الطبيب عقار ميتفورمين إذا لم يعمل هذا العقار السابق بشكل جيد، وهو دواء يستخدمه مرضى السكري، ولكنه مفيد في حالة تكيس المبايض.
  • يلجأ الأطباء إلى الأدوية التي تحتوي على هرمونات FSH و LH، في حالة أن العلاجان السابقان غير فعالين في عملية تحفيز الإباضة.

شاهد أيضاً: طرق منع الحمل الطبيعية بالحساب والأعشاب

انقاص الوزن للمساعدة في حل مشاكل تكيس المبايض

بعد أن تحدثنا عن نسبة حدوث الحمل مع حالات تكيس المبايض يجب إنقاص الوزن لزيادة فرص الحمل في حالات التكيس، وذلك بسبب ما يلي:

  • ترتبط مشكلة السمنة ومتلازمة التكيس أحياناً مع بعضهم البعض، حيث تؤدي السمنة إلى تفاقم أعراض متلازمة تكيس المبايض وتجعل الحمل من الأشياء صعبة الحدوث.
  • النساء المصابات بتكيس المبايض من المستحسن لهم أن يتخذوا فقدان الوزن كطريقة علاج رئيسية، لأن فقدان الوزن سيزيد من فرصة الإباضة ويساعد أيضًا على تطبيع الدورة الشهرية، وفقدان الوزن وحده يكفي لزيادة فرصة بنسب عالية جدًا.
  • تكون عملية إنقاص الوزن لدى مرضى متلازمة تكيس المبايض بطيئة، لذا ينصح باستشارة أخصائي تغذية متخصص، لأن التغيرات الطفيفة في الوزن تكون مفيدة لعملية الحمل.

 

نصائح لزيادة فرصة الحمل في حالة تكيس المبايض

واستكمالاً لمناقشة موضوع هل التكيسات تمنع الحمل سوف نعرض لكم أهم النصائح لزيادة نسب الحمل مع الإصابة بحالة تكيس المبايض:

  • العمليات الجراحية، فلقد ثبت أن استخدام التدفئة أو الليزر لجراحة تحريض المبيض نجاحها في عملية زيادة معدلات الحمل.
  • القيام بعملية التلقيح الصناعي من خلال اللجوء إلى المختبرات الطبية.
  • استخدم بعض العلاجات العشبية التي أوصى بها طبيبك.
  • تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د، وذلك تحت إشراف الطبيب المختص.
  • الحرص على ممارسة الرياضة.
  • التقليل من تناول الكربوهيدرات، يجب استشارة الطبيب لكتابة نظام غذائي قليل الكربوهيدرات عند الإصابة بحالة تكيس المبايض، كما يجب تناول الكربوهيدرات التي تعمل على رفع مستوى السكر في الدم ولكن بشكل بطيء.
  • البعد التام عن التدخين لأنه يزيد بشكل كبير من فرصة الحمل.
  • زيارة الطبيب المختص عند الشعور بعدم انتظام في الدورة الشهرية.

وفي نهاية موضوع اليوم الذي تحدثنا فيها عن إجابة هذا السؤال هل التكيسات تمنع الحمل يجب التنويه عن ضرورة استشارة الطبيب المختص قبل تناول أي دواء، لأن هدفنا هو التوعية والإرشاد فقط وليس وصف أي دواء.