من هو ولد ابراهيم عليه السلام

من هو ولد ابراهيم عليه السلام

من هو ولد ابراهيم عليه السلام، بعث الله -سبحانه وتعالى- سيدنا إبراهيم لهداية الناس وإخراجهم من ظلمات الشرك إلى نور الهداية، فقد كان قومه يعبدون الأصنام، كما وجعل الله -سبحانه- الأنبياء من ذريته، فكان من أبنائه -عليه السلام- الأنبياء، على الرغم من أنه رُزق بالأولاد حينما بلغ السادسة والثمانين من العمر، ومن خلال مقالنا عبر موقع مقالاتي، سنتمكن من التعرف على من هو ولد إبراهيم عليه السلام.

إبراهيم عليه السلام

إن سيدنا إبراهيم هو إبراهيم بن تسارخ بن ناحور بن راعو بن سام بن نوح، وهو خليل الرحمن، إذ ورد ذكره في قول الله عز وجل: {وَاتَّخَذَ اللَّهُ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلًا}.[1]، كما ويعتبر من أولي العزم من الرسل، ويرجع إليه نسب سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، ولد سيدنا إبراهيم -عليه السلام- في بابل في العراق، فكانت من ذريته كافة الأنبياء من بعده لذلك لُقب وعُرف بأبي الأنبياء، وسيدنا إبراهيم هو أول من قام ببناء وتشييد الكعبة المُشرفة الذي ساعده في تشييدها ابنه.

شاهد أيضا: ما هو الاسم الثاني الذي سمي به نبي الله يونس

من هو ولد ابراهيم عليه السلام

جعل الله -سبحانه وتعالى- الأنبياء من نسل سيدنا إبراهيم عليه السلام، ومنهم أبناؤه إسماعيل وإسحاق عليهما السلام، تزوج سيدنا إبراهيم -عليه السلام- لأول مرة من السيدة سارة التي كانت لا تنجب الأولاد، فطلبت من سيدنا إبراهيم -عليه السلام- أن يتزوج من جاريتها هاجر، فتزوج سيدنا إبراهيم -عليه السلام- من السيدة هاجر التي أنجبت له نبي الله ولد سيدنا إبراهيم -عليه السلام- هو:

  • إسماعيل عليه السلام.

قصة ولادة سيدنا اسماعيل عليه السلام

دعا سيدنا إبراهيم -عليه السلام- الله -سبحانه وتعالى- أن يرزقه الولد عندما كان يبلغ من العمر 86 عاماً، فكان متزوجاً من السيدة سارة آنذاك التي لم تنجب له الأولاد، والتي وهبته أمتها هاجر القبطية التي أنجبت له سيدنا إسماعيل عليه السلام، وكما يذكر أنها ولدته في الشام بالقرب من بيت المقدس، وحينها طلبت منه زوجته سارة أخذ زوجته هاجر وابنه إسماعيل إلى مكان بعيد عنها، وفي ذات الوقت أوحى الله -سبحانه وتعالى- له بأن يأخذ كل من هاجر وإسماعيل إلى المكان الذي توجه فيه مكة المكرمة في الوقت الحالي، حيث كان إسماعيل ما زال طفلاً رضيعاً.

شاهد أيضا: من هي التي قال عنها النبي صلى الله عليه وسلم هي امي بعد امي

قصة ذبح إسماعيل عليه السلام

أراد الله -سبحانه وتعالى- اختبار إيمان سيدنا إبراهيم لتعلقه الشديد بابنه إسماعيل عليه السلام، فأمره بذبح ابنه إسماعيل، فحينما أخبر سيدنا إبراهيم -عليه السلام- ابنه إسماعيل بذلك قال له افعل ما أمرك الله به، فلم يعترض فكان -عليه السلام- ولد صالح يمتثل لأمر الله، وكما ورد في قول الله تعالى: {فقَالَ يَا بنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحكَ، يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تؤْمَر سَتَجِدنِي إِنْ شَاءَ اللَّه مِنَ الصَّابِرِينَ}.[2]، وحينما هم سيدنا إبراهيم بذبح ابنه إسماعيل امتثال لأمر الله دون تذمر أو اعتراض على قضاء وأمر الله، جاءت آنذاك البشرى الحق من الله -سبحانه وتعالى- بقوله: {وَفَدَيْنَاه بِذِبْحٍ عَظِيمٍ}.[3]، فكان ذلك فداء من الله سبحانه وتعالى لنبيه إسماعيل عليه السلام.

كم عدد ابناء ابراهيم عليه السلام

تزوج سيدنا إبراهيم -عليه السلام- عدة مرات فأنجب من كل زوجاته ثلاثة عشر من الأولاد جميعهم صبيان، فكانت زوجته الأولى هي هاجر القبطية عليها السلام التي أنجبت له نبي الله إسماعيل عليه السلام، وكانت زوجته الثانية هي سارة بنت هارون عليها السلام، التي أنجبت نبي الله إسحاق عليه السلام، أما أشهر ما قِيل في أولاد سيدنا إبراهيم الآخرين، فكانوا من زوجته قنطورا بنت يقظان كما ذكر الفقهاء التي أنجبت له ستة من الأولاد وهم: (مدين، سرج، زمران، يقشان، نشق، مدن)، كما ورد عن الفقهاء أن سيدنا إبراهيم تزوج بعد سارة بزوجتين، إحداهما قنطورا، والثانية هي حجون التي أنجبت له خمسة من الأولاد وهم: (كيسان، وأميم، ونافس، ولوطان، وسورج).

شاهد أيضا: سميت الحجة التي حجها النبي صلى الله عليه وسلم

وإلى هنا نصل إلى ختام مقالنا بعد أن تعرفنا على من هو ولد ابراهيم عليه السلام، كما وتعرفنا على نبي الله إبراهيم عليه السلام، وكذلك قصة ولادة نبي الله إسماعيل وأمر الله بذبحه، كما وتعرفنا على عدد أبناء إبراهيم عليه السلام.

المراجع

  1. ^ سورة النساء , الآية 125.
  2. ^ سورة الصافات , الآية 102.
  3. ^ سورة الصافات , الآية 107.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.