من هو النسيب ومن هو الصهر

من هو النسيب ومن هو الصهر

 من هو النسيب ومن هو الصهر، النَسب والمصاهرة تعد كلتا الكلمتين من المصطلحات الشائعة التي نستخدمها في حياتنا اليومية، ويرغب الكثير بالتعرف على ماذا تعني قرابة المصاهرة، وما هي قرابة النَسب، وهذا ما سنتمكن من التعرف عليه من خلال مقالنا عبر موقع مقالاتي بجانب توضيح الفرق بين النَسب والمصاهرة.

 من هو النسيب

النَسيب هو من كان يجمعهم رحم واحد أي من أصل واحد وهي قرابة تنشأ بالدم، والأصل هو ما ينحدر منه الإنسان، فالأب أصل الابن، والجد أصل الأب، قرابة النَسب تعني الصلة التي تربط أشخاصاً يجمعهم أصلٌ واحد، سواء كان هذا الأصل من ناحية الأب أو ناحية الأم، وتنقسم قرابة النَسب إلى قسمين هما:

  • قرابة نسب مباشرة: هي الصلة التي تجمع بين الأصل والفرع كقرابة الأب بالجد، والجد والحفيد، وتقوم بين الفرع وأصله.
  • قرابة نسب غير مباشرة: هي الصلة التي تقوم بين أفراد يجمعهم أصل واحد، دون أن يكون أحدهم فرعاً للآخر كعلاقة الأشقاء فكلاهما فرع من الأصل الواحد الأب أو أبناء العم فكلاهما فروع من أصل واحد هو الجد.

شاهد أيضًا: من هم الاقارب من الدرجة الاولى والثانية والثالثة

من هو الصهر

الصهِر هو زوج الابنة أو زوجة الابن، وقرابة المصَاهرة هي القرابة التي تنشأ بالزواج لا بالدم كما في قرابة النَسب، وتكون هذه الصلة بين الزوج وأهل زوجته وأقاربها، وبين الزوجة وأقارب زوجها، ومن الخطأ الشائع هو تسمية الصهِر بالنَسيب، ففي حالة تزوج ابن عمه فهنا هو جمع بين قرابتين هما قرابة النَسب وقرابة المصاهرة، وقد أكد ذلك قول الشيخ ابن عثيمين (كثيراً من العامة لا يفهمون من كلمة الأنَساب، أو من كلمة الأرحام إلا أقارب الزوج والزوجة حتى الرجل يقول هؤلاء أنَسابي أو أرحامي؛ لأنه تزوج منهم، وهذا خطأ على اللغة والشرع، فإن الأنساب هم القرابة من قبل الأب، أو من قبل الأم والأرحام كذلك هم القرابة من قبل الأب أو من قبل الأم).[1]

قرابة النَسب والمصَاهرة كلاهما صلتان حُصرت فيها أنواع القرابة، فقال تعالى {وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَرًا فَجَعَلَهُ نَسَبًا وَصِهْرًا}.[2]، ولكن الاختلاف يكمن في منشأ القرابة وديمومتها، وفيما يلي سنوضح الفرق بين النسب والصهر:
  • قرابة الصهِر هي قرابة تنشأ مع الزواج، أما النَسب فهو يمتد بالرحم أو بالأصل الواحد أي قرابة منشأها الدم.
  • قرابة الصهر يمكن أن تنفك بمجرد أن وقع الطلاق فلا تعود هناك صلة قرابة تربط الأشخاص، أما قرابة النسب فلا تنفك أبداً فالأب هو قريب وولي الابن؛ وكذلك الجد وأبناء الأعمام لطوال الحياة.
  • قرابة الصهر تنحصر في الزوجة مع أقارب زوجها؛ وكذلك الزوج فقط بأقارب زوجته أي طرف واحد من العائلة مع عائلة أخرى، أما قرابة النسب فلا تنحصر بين فردين فقط، فكل أبناء الأعماء وأبناء أبنائهم جميعاً تبقي بينهم صلة النَسب.

وإلى هنا نكون قد توصلنا لختام مقالنا من هو النسيب ومن هو الصهر، والذي تعرفنا من خلاله على كل من صلة المصَاهرة والنَسب ومما تنشأ، بجانب التعرف على الفرق بينهما.

المراجع

  1. ^al-maktaba.org , كتاب فتاوى إسلامية , 12/08/2022
  2. ^سورة الفرقان , الأية: 54.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.