من هو العباس عند الشيعة

من هو العباس عند الشيعة

من هو العباس عند الشيعة، يُعد العباس من الشخصيات الدينية المهمة عند الشيعة وأحد أهم رموزها، ويكنى بأبي الفضل ولقب أيضاً بقمر بني هاشم، ومن خلال مقالنا عبر موقع مقالاتي سنتمكن من التعرف على العباس وأهم المعلومات المتعلقة حول سيرته العطرة.

من هو العباس عند الشيعة

العًباس بن علي بن أبي طالب هو أكبر أئمة الشيعة وأول إمام من أهل البيت والأخ المآزر للحسين، هو ابن أمير المؤمنين والخليفة الراشد الرابع علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- ولد العَباس في الرابع من شعبان في السنة السادسة والعشرين للهجرة في المدينة المنورة وأمه هي فاطمة بنت حزام الكلابية والملقبة بأم البنين، وهو حامل لواء العاشر من معركة محرم وهي المعركة التي استشهد فيها في العاشر من محرم للسنة 61 من الهجرة، ويلقب العَباس بعدة ألقاب أهمها أبو الفضل وسبع القنطرة وقمر بني هاشم.[1]

شاهد أيضًا: لماذا الشيعة يحبون الحسين

نسب العباس وسيرته

يعود نسب أبي الفضل إلى هو العباس بن علي بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قُصَي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان، وهو شقيق الحسن والحسين، ولكن من فاطمة الكلابية التي تزوجها علي بن أبي طالب بعد وفاة فاطمة الزهراء  وعُرف العباس بفضائله وصلابة إيمانه، وزوجته لبابة بنت عبيد الله بن العباس بن عبد المطلب، ورزق باثنين من البنات وأربع من البنين وهم الفضل والقاسم والحسن وعبيد الله.

مكانة العباس عند الشيعة

يحتل العَباس مكانة كبيرة لدى الشيعة، والذي يُذكر بفضائله ومكارمه فهو أول أئمة أهل البيت وهو شقيق الحسين الذي سانده وحارب معه حتى وفاته، ولليوم يرقد ضريح العَباس بن علي في مدينة كربلاء بجوار مشهد الحسين بن علي، ويُعد من الواجب زيارته والتبرك كما زيارة مقام الحسين، كما يرفق ذكر العَباس في كل الأدعية مع الحسين، ويحيي الشيعة ذكرى وفاته في العاشر من محرم.

شاهد أيضًا: ماذا يفعل الشيعة عاشوراء

استشهاد العباس

كان العَباس فارس مقدام شجاع، ففي معركة كربلاء الذي دارت بين جيش الخليفة الأموي يزيد بن معاوية وجيش الحسين بن علي -رضي الله عنه- كان العَباس في المقدمة وحمل لواء الحسين، وقاتل ببسالة حيث تُروى الكثير من المواقف حول شجاعته في معركة كربلاء فقد انقض على العدو عندما أُسر أربعة من جيش الحسين وفك أسرهم، وعندما حوصرت كربلاء ثلاثة أيام تكفل أن يجلب الماء لجيش الحَسين لذلك أطلق عليه لقب السقاء، وفي طريق عودته وهو يحمل قربة الماء ليسقي آل البيت أمسك به جيش يزيد وقتلوه وقطعوا ذراعيه، وكان استشهاد العَباس في العاشر من محرم للسنة 61 هجري، ويوجد ضريح العباس بمدينة كربلاء بجوار ضريح الحسين.

وإلى هنا نكون قد توصلنا لختام مقالنا من هو العباس عند الشيعة، والذي يُعد رمزاً عند الشيعة وأحد أهم وأكبر أئمة أهل البيت، كما وتعرفنا على نسبه وسيرته بجانب التعرف على وفاته في معركة كربلاء.

المراجع

  1. ^ islam4u.com , ما بين الحسين والعباس , 6/08/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.