من المسائل الأربع التي يجب على الإنسان أن يتعلمها وعليها مدار سعادته في الدنيا والآخرة

من المسائل الأربع التي يجب على الإنسان أن يتعلمها وعليها مدار سعادته في الدنيا والآخرة

من المسائل الأربع التي يجب على الإنسان أن يتعلمها وعليها مدار سعادته في الدنيا والآخرة، هناك الكثير من الأمور الواجب على الإنسان تعلمها والعمل بها لكي يضمن سعادته في الدنيا وفي مستقبله، وكذلك يفوز بالجنة، فمن خلال مقالنا عبر موقع مقالاتي سنتمكن من التعرف على، من المسائل الأربع التي يجب على الإنسان أن يتعلمها وعليها مدار سعادته في الدنيا والآخرة.

من المسائل الأربع التي يجب على الإنسان أن يتعلمها وعليها مدار سعادته في الدنيا والآخرة

يعد الدين الإسلامي هو المرجع الأساسي لكافة المسائل والأمور التي على كل مسلم تعلمها في الدنيا وعليه فإنه يحقق سعادة الدارين الدنيا والآخرة، وهي قواعد محددة وفقاً للشريعة الإسلامية، والمَسائل الأَربَعْ التي يَجْب على الإنسان أن يتعلمها وعليها مدار سعادته في الدنيا والآخرة ما يأتي:

  • أولا: العلم ومعرفة الله ومعرفة نبيه ومعرفة الدين الاسلامي
  • ثانيا: العمل به
  • ثالثا: الدعوة إليه
  • رابعا: الصبر علي الأذي فيه.

شاهد أيضا: من ثمرات طلب العلم في الاخره .. صور من مواقف العلماء المسلمين

عني الإسلام بالعلم عناية كبيرة وأولاه درجة كبيرة وكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم- أن العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة، كما وقال رسول الله-صلى الله عليه وسلم-: “من سلك طريقًا يلتمس فيه علمًا سهَّل اللهُ له طريقًا إلى الجنةِ، وإنَّ الملائكةَ لَتضعُ أجنحتَها لطالبِ العلمِ رضًا بما يصنعُ، وإنَّ العالمَ لَيستغفرُ له مَن في السماواتِ و من في الأرضِ، حتى الحيتانُ في الماء”.[1] وكان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: “إنّما بُعُثتُ مُعَلِّما”.[2]، فكان من أشد الناس حرصاً على تعليم صحابته تعاليم الدين الإسلامي، لمكانة العلم فهي أساس نهضة المجتمعات وتطويرها على مر الزمن، فالعلم من أهم المسائل التي ينبغي على كل فرد مسلم تعلمه والعمل به وكذلك الدعوة إليه حين اتقانه والتمكن منه، ومن ثم الصبر على الأذى.

شاهد أيضا: نماذج من جهود العلماء في حفظ الحديث النبوي والرحلة في طلبه

ثمرة العلم

رفع الله سبحانه وتعالى من منزلة العلماء فطلب العلم هو الطريق الأمثل للفوز بالجنة، فالعلماء هم ورثة الأنبياء، فيكون لدى طالب العلم خوف وخشية من الله سبحانه وتعالى، وكما ورد في قوله تعالى: {إنما يخشى الله من عباده العلماء}.[3]، فالعلم يرفع من منزلة ومكانة صاحبه بين الناس، وخير ما يرث الإنسان بعد وفاته هو العلم، وكما ورد في قوله تعالى: {يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ}.[4]

شاهد أيضا: اجمل فوائد ذكر الله .. فائدة الذكر العظيمة التي يجهلها الكثيرون

وإلى هنا نصل إلى ختام مقال من المسائل الأربع التي يجب على الإنسان أن يتعلمها وعليها مدار سعادته في الدنيا والآخرة، وهي العلم ومعرفة الله ومعرفة نبيه ومعرفة الدين الإسلامي، والعمل به ومن ثم الدعوة إليه، والصبر علي الأذي فيه، كما وتعرفنا على ثمرة العلم وبعض الأدلة من القرآن والسنة عن فضل العلم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *