مقتطفات عن خلق الصدق

مقتطفات عن خلق الصدق

مقتطفات عن خلق الصدق الإسلام جاء بدين الأخلاق التي انفطر عليه المرسلون من عند الله والأولياء الصالحون، والإسلام أمرنا بطاعة الله واتباع رسوله، وتطبيق ما  شرّعه الله في القرآن الكريم، وما أوصانا به النبي في الحديث الشريف، وخاصةً الصدق، وفي موقع مقالاتي نورد في هذا المقال مجموعة من المقتطفات عن الصدق في الفقرات القادمة.

مقتطفات عن خلق الصدق

إن أفضل خلق هو خلق الصدق، فالصادق هو إنسان مؤمن وتقي وأمين، وهو يسير مقتدياً بالله ورسوله والأولياء الصالحين، وسيصل للجنة الكبرى وهي الفردوس الأعلى، وهو إنسان محترم بين الناس يتمتع بالمهابة لأحل صدقه، وصدقه هو في لسانه ونيته وإرادته، والصادق يبني أسرة صادقة، ويقدمها للاندماج في المجتمع والتأثير القوي والفاعل فيه.

شاهد أيضًا: مقتطفات عن خلق من الأخلاق الإسلامية

أجمل ما قيل في الصدق

الصدق هو سلوك وخلق وفعل حقيقي في كل شيء، وهو الخلق الذي يستأهل صاحبه المحبة والاحترام والتقدير، ومن أجمل ما قيل في الصدق نورد الآتي:

  • الصدق السيف القاطع في وجه الباطل.
  •  الصدق مرآة الحق.
  •  خائف الصدق  واقع في الكذب.
  • الصدق دواء لداء الكذب.
  • صادقو الوعد منجزوه.

شاهد أيضاً: قصة قصيرة عن الأخلاق والفضائل

كيف يبلغ الإنسان خلق الصدق؟

إن الإنسان يبلغ خلق الصدق بأن يصدق لسانه فيما يروي وينقل من حديث، ويفي بما وعد، ويصدق باليمين إذا أقسمه، ولا يسمح لقلمه إلا بتدوين المعلومة الصحيحة، ولا لسانه إلا بتمرير المعرفة عن دراية ويقين جازم، وغير ذلك الكثير، وينطلق بما تقدم ذكره في عزيمة وإرادة ونية صادقة، فمثلما نعلم ونعرف، القول الكريم، إنما الأعمال بالنيات، والنية سابقة العمل، فمتى تكون النية صادقة فسوف يخرج الفعل والعمل بشكل صادق تلقائياً. 

ما اهمية الصدق في حياة الانسان؟

أول ثمرة يجنيها الإنسان من قوله للصدق الفوز برضوان الله تعالى ورسوله الكريم صلوات الله عليه، ومن ثم وبشكل حتمي الجزاء هو بأن يفوز الإنسان بالجنة التي وعدنا بها رب العالمين سبحانه وتعالى، وعلى صعيد الحياة الدنيا يفوز أيضاً بثقة الناس فيه ومحبتهم له، وكذلك الاحترام والتقدير، ويتقدم الصفوف على غيره ويوفق في حياته وصحته وأسرته وأبنائه.

شاهد أيضًا: قصة قصيرة عن الأخلاق والفضائل

 من أخلاق الإسلام الصدق؟

الصدق هو أول سلم الأخلاق العظيمة، فمن يصدق يتمتع بخلق الأمانة، وكذلك الوفاء بما يعد، ويخلص لمن عاهد، ويسدي النصيحة للخير، وينهى عن طريق الشرور، وبهذا الخلق الصادق يسير في طريق الاقتداء بما وجهنا الله والنبي، سالكاً طريق الأولياء والصالحين، وعند الله في يوم الحساب سيثاب بجنانه ونعيمه الخالد.

ماذا يعني لك الصدق؟

إن الصدق يعني للصادق بأن يقول الحق، ولو كان على نفسه، ويروي الحقائق بصدق مبتعد عن المواربة والإفك، والصدق هو أول فضيلة بين الفضائل وهو أفضلها، والكذب يعني له أشر الشرور، ولا يحترم الإفك الكذوب، والصدق له معاني النبوة فالنبي هو الصادق الأمين، وهو قدوة المؤمنين من التابعين له والمقتدين به، ويعني بأن الله يرضى عن الصادق ويجزيه جنة الفردوس وسيوفقه في كل حياته، وما يتصل بحياته من زوجة وأبناء وصحة وكل خيرات الدنيا تنزل على الصادق سكينة وطمأنينة.

شاهد أيضًا: خلق من الاخلاق الاسلاميه ايات احاديث حكم امثال ابيات شعريه

آيات عن الصدق

أنزل الله تعالى الكثير من الآيات التي تحث على الصدق وتحكي عن الصادقين ومنها ما يأتي:

  • “وَالَّذِي جَاءَ بِالصِّدْقِ وَصَدَّقَ بِهِ أُولَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ * لَهُمْ مَا يَشَاءُونَ عِنْدَ رَبِّهِمْ ذَلِكَ جَزَاءُ الْمُحْسِنِينَ * لِيُكَفِّرَ اللَّهُ عَنْهُمْ أَسْوَأَ الَّذِي عَمِلُوا وَيَجْزِيَهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ الَّذِي كَانُوا يَعْمَلُونَ”.[1]
  •  “قَالَ اللَّهُ هَذَا يَوْمُ يَنْفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ”.[2]
  • “لِيَسْأَلَ الصَّادِقِينَ عَنْ صِدْقِهِمْ وَأَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا أَلِيمًا”.[3]

أحاديث عن الصدق

لقد أوصانا الرسول بأن نتحلى بخلق الصدق، فهو دليل الإيمان والتقوى، والسعي لنيل طاعة الحق والنبي ومن الأحاديث الشريف عن الصدق ما يلي:

  • قال رسول الله “صلى الله عليه وسلم”: ” اضمنوا لي ستاً من أنفسكم أضمن لكم الجنة: “اصدقوا إذا حدثتم، وأوفوا إذا وعدتم، وأدوا إذا ائتمنتم، واحفظوا فروجكم، وغضوا أبصاركم، وكفوا أيديكم”.[4]
  • وقال رسول الله “صلى الله عليه وسلم”:  ” أربع إذا كنّ فيك فلا عليك ما فاتك من الدنيا: حفظ أمانة، وصدق حديث، وحسن خليقة، وعفة في طعمة”.[5]
  • وقالت السيدة عائشة “رضي الله عنها” عن رسول الله “صلى الله عليه وسلم”: “كان أبغض الخلق إليه الكذب”.

وفي ختام المقال الذي حمل العنوان مقتطفات عن خلق الصدق نكون قد تناولنا فيه مقتطفات عن الصدق وهو الخلق الذي أوصانا وحثنا عليه رب العالمين، كم حثنا عليه نبينا الكريم، فجزاء الصدق كما وعدنا الله والنبي هو جنات عدن والفردوس والمأوى والنعيم وغيرهم الكثير والكثير مما وعدنا الحق عز وجل.

المراجع

  1. ^سورة الزمر , الآية 33 - 35
  2. ^سورة المائدة , الآية 119
  3. ^سورة الأحزاب , الآية 8
  4. ^الترغيب والترهيب , المنذري ، عبادة بن الصامت، 3/ 296 عبدالمطلب بن عبدالله بن حنطب عن عبادة ولم يسمع منه والله أعلم
  5. ^المتجر الرابح , الدمياطي عبد الله بن عمرو ، 272 ، إسناده حسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.