مقال عن شهر رمضان قصير 2023

مقال عن شهر رمضان قصير 2023

مقال عن شهر رمضان قصير 2023 الذي يعد من أفضل شهور السنة وأكثرها أجراً وثواباً ومغفرةً عند الله، فقد خلق الله أشهر السنة كلها واصطفى منها رمضان ليكون الشهر شهر العبادة والمغفرة والرحمة والعتق من النار، ففيه تغلق أبواب جهنم لتستقبل الجنة المتقين من أوسع أبوابها، ومن هذا المنطلق سوف نسلط الضوء عبر موقع مقالاتي ما هو شهر رمضان؟ وسبب تسميته بهذا الاسم، وفوائد الصيام، وطقوس الشهر، وبعض الأدعية المستجابة، وفضل صيام الشهر، ومقال إنجليزي قصير مترجم عن هذا الشهر.

مقال عن شهر رمضان قصير 2023

شهر رمضان، شهر الصيام، شهر المغفرة شهر التوبة والعبادة الخالصة لله، والتقرب من الرحمان، فعبادةِ الصيام هي العبادة الوحيدة لله، فكل أعمال العباد لهم إلا الصيام عبادة خالصة لله، ففي هذا الشهر ينزل الله جلَّ جلاله إلى الطبقة الدنيا من السماء ليستجيب لعبادة الصائمين البارين الصالحين، ويغلق أبواب النار، ويفتح أبواب الجنة ليستقبل من يعمل عملاً صالحاً في الشهر الكريم، ويصفّد الشياطين ويكبّلها رأفةً بالعباد ورحمةً وغفران، وهذا الشهر شهر الرحمة والمغفرة والعتق من النار، ولهذا الشهر فوائد جمّةٍ على الإنسان، فصوموا تصحوا، أي أن الصيام صحة لجسم الإنسان، كما أن هذا الشهر يقوي الروابط الاجتماعية بين الناس، ولهذا الشهر العديد من الفضائل فقد جعل الله هذا الشهر مستجاب الدعاء، ويكفّر الله كل الخطايا والذنوب ويغفر لعباده التائبين، ويهيئ الله لعباده الظروف للعبادة فهو يصفّد الشياطين ويعتق الرّقاب من النار، فدعوات هذا الشهر مستجابة، فصوموا وادعوا الله واجعلوا الدعاء يصل عنان السماء، لعل الله يفرّج كربكم ويدخلكم جنان الخلد نعمَ المثوى يا أولو الألباب.

شاهد أيضًا: بحث عن كيف نستقبل رمضان

تعريف شهر رمضان

شهر رمضان هو الشهر التاسع من الأشهر السنة الهجرية، والتي يطلق عليها اسم الأشهر القمرية أو الهلالية، ويسمّى شهر رمضان بشهر الصيام، واسم هذا الشهر رمضان مشتق من الفعل الثلاثي (رَمَضَ) ويعني الحرّ الشديد، وهذا يشير إلى الفصل الذي وقع فيه هذا الشهر وهو فصل الصيف، وهو الشهر الذي يعقب شهر شعبان، ويليه شهرُ شوّال من أشهرِ السنة الهِجريّة، كما أن رمضان هو الشهر الوحيد الذي ورد ذكره في القرآن الكريم، وفي القرآن الكريم لم يرد أي تصريح لشهر غير رمضان، وتحديداً في سورة البقرة، وكانت الآية تدعو إلى فرض صيام الشهر، وكان هذا في الآية رقم 185 من سورة البقرة بعد بسم الله الرحمن الرحيم قال تعالى:[1] [2]

{شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ} صدق الله العظيم.

سبب تسمية شهر رمضان بهذا الاسم

تتباين الآراء حول تسمية شهر رمضان بهذا الاسم، ويرى علماء الفقه أن هناك أكثر من سبب لتسمية هذا الشهر بهذا الاسم، وأبرز الآراء ما يلي:[2]

  • يرى البعض أن سبب تسمية شهر رمضان بهذا الاسم لأن كلمة رمضان مشتقة من الفعل (رمض) والذي يعني الحر الشديد، واسم المفعول منه رمضاً، ورمضان على وزن فعلان أي أن كلمة رمضان صفة (نعت)، وشهر رمضان يعني الشهر الذي ترتفع فيه الحرارة كثيراً، وهذا يعني أن رمضان جاء بفصل الصيف.
  • بينما يرى البعض أن سبب تسمية شهر رمضان بهذا الاسم يعود إلى أنه عندما سميت الأشهر الهجرية تم اعتماد التسمية حسب ظروف الطقس لهذا الشهر، وقديماً كان شهر رمضان متميزاً بحرارته المرتفعة وبشكل كبير جداً، لذلك سمي رمضان وظلت هذه التسمية إلى وقتنا.
  • ويذهب البعض أن سبب تسمية رمضان بهذا الاسم جاء من كونه يرمض الذنوب أي يمحيها.

اقرأ أيضًا: بحث عن صوم رمضان

طقوس شهر رمضان

تختلف طقوس شهر رمضان بين الدّول، لكن أبرز الطقوس الرمضانية ما يلي:

  • تتشارك العائلات في شهر رمضان الأطعمة بين بعضهم البعض.
  • بعد انتهاء فترة الإفطار يذهب الرجال للمسجد لأداء صلاة التراويح، والنساء كذلك، أو تقضين صلاتهن في المنزل.
  • عندما يصادف موعد شهر رمضان أوقات الدراسة فبعد عودة الأطفال من مدارسهم وأداء الواجبات المدرسية ومن ثم قراءة القرآن الكريم يكون لهم وقت للهو قبل حلول موعد الإفطار.
  • يتحلّق جميع أفراد الأسرة يومياً لتناول الإفطار بصورة جماعية، وعند سماع الأذان يدعون دعاء الإفطار، اللهم إني لك صمت، وبك آمنت، وعليك توكلت، ذهب الظمأ وابتلت العروق، وثبت الأجر إن شاء الله.
  • يكون للأم ربة المنزل ودعامته النصيب الأكبر من العمل في هذا الشهر الكريم، فهي تلازم المطبخ بين طهو الطعام، وطبخ الحلويات، ولا تغفل عن صلاتها وقراءة وردها من القرآن الكريم.

الأدعية المستحبة في شهر رمضان

يوجد عدد لا يحصى من الأدعية الرمضانية، فذكر الله وشكره على نعمه التي من بها علينا لا يحجم، وسوف نذكر من هذه الأدعية ما يلي:

  • اللهم أعني فيه على صيامه وقيامه، وجنبني فيه من هفواته وآثامه، وارزقني فيه ذكرك بدوامه، بتوفيقك يا هادي المضلين.
  • اللهم أهله علينا بالأمن والإيمان والسلامة والإسلام والمسارعة إلى ما تحب وترضى، والعافية المجللة، والرزق الواسع، ودفع الأسقام.
  • اللهم ارزقني صيامه، وقيامه، وتلاوة القرآن فيه، اللهم سلمه لنا، وتسلمه منا، وسلمنا فيه، وقد عفوت عنا وغفرت لنا ورحمتنا.
  • اللهم إني أسألك فيه الجنةَ وما قرَّب إليها، من قولٍ أو عملٍ، وأعوذ بك مِن النار وما قرَّب إليها من قولٍ أو عملٍ، وأسألك أن تجعلَ كل قضاءٍ قضيتَه لي خيرًا.
  • اللهم قوني فيه على إقامة أمرك، وأذقني فيه حلاوة ذكرك، واوزعني فيه لأداء شكرك بكرمك، واحفظني فيه بحفظك وسترك يا أبصر الناظرين.
  •  اللهم ارزقني فيه الذهن والتنبيه، وباعدني فيه من السفاهة والتمويه، واجعل لي نصيباً من كل خير تنزل فيه.

فضل شهر رمضان

كثيرة هي فضائل شهر رمضان، فهو شهرٌ كريم، شهر الخير، شهر المغفرة والرحمة والعتق من النار، ويعد من أبرز هذه الفضائل ما يلي:[3]

  • نزول القرآن الكريم كتاب الله فيه: وجاء ذكر هذا الفضل في سورة البقرة في الآية رقم 185، وكانت الآية تتحدث عن فريضة الصيام في شهر رمضان.
  • فيه أعظم الليالي وأكثرها أجراً: ففي شهر رمضان ليلة القدر التي يعادل صيامها وفضائلها بالأعمال الصالحة وقراءة القرآن والتهجد خير من ألف شهر، وقد ورد حديث شريف للنبي عن فضل صيام هذه الليلة وقضائها بالأعمال الصالحة عندما قال: {مَن قَامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمَانًا واحْتِسَابًا، غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ، ومَن صَامَ رَمَضَانَ إيمَانًا واحْتِسَابًا غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ}، أما عن سبب تسميتها بهذا الاسم بسبب نزول القرآن فيها ذو القدر.
  • يغفر الله فيه الذنوب: فالصيام يزكي النفس ويطهرها من الذنوب والخطايا، وسبب لدخول جنانه، فيوجد في الجنة باب يطلق عليه اسم باب الرّيان يدخل منه الصائمين يوم القيامة.
  • تغلق أبواب النار، وتفتح أبواب الجنة: في شهر رمضان تفتح الجنة أبوابها الواسعة لاستقبال المتقين، وتغلق النار أبوابها، وتصفد (تقيد بالأصفاد) الشياطين رحمةً من الله عز وجل لعباده الصالحين. 
  • يعتق الله في شهر رمضان رقاب الناس من النار: أي أن الله يبعد عباده الصالحين عن النار ويدنو بهم إلى الجنة، ويغفر لمن يعمل صالحاً من عباده في هذا الشهر.
  • تهيئة الظروف المناسبة للعبادة في الشهر الفضيل: وهذا لأن الله عزَّ وجلَّ جلاله يقوم بحبس الشياطين في هذا الشهر، ىعتق الناس من النار.
  • جعل الله هذا الشهر مستجاب الدعاء: فللصائم دعوة لا ترد، وقد جعل الله هذا الشهر مستجاب الدعاء.

فوائد صيام شهر رمضان

فضلاً عن الأجر والثواب الذي يحصل عليه العبد لصيام الشهر الفضيل عدة فوائد، سواء كان على الناحية الصحية أو الناحية النفسية أو الناحية الاجتماعية، إليك شرح لكلٍ منها:[4]

  • فوائد الصيام الصحية: تتعدد فوائد الصيام على صحة الإنسان، ويمكن تلخيص فوائده بما يلي:
    • ينشط عمل خلايا الدماغ.
    • يساعد في حرق الدهون وإنقاص الوزن.
    • يوفر فرصة للابتعاد عن تناول الأطعمة الجاهزة، وبعض العادات السيئة كالتدخين.
    • يقوي جهاز المناعة للجسم، فالصيام يساعد على التخلص من الخلايا التالفة والميتة.
    • يساعد في توازن نسبة السكر عند مرضى السكري.
    • مفيد لمرضى الصدفية، فهو يقلل من الماء الموجود بالدم والذي يعتبر العامل الأساسي بتفاقم الصدفية.
  • فوائد رمضان الاجتماعية: شهر الصيام شهر الألفة والمحبة، فيه ترق القلوب ويتشارك الغني مع الفقير شعور الجوع فيعطف عليه، فالصيام يقوي النسيج الاجتماعي.
  • الحالة النفسية: في شهر رمضان شهر الصيام يكثر الإنسان من ذكر الله، ويقرأ القرآن، ويكثر الاستغفار، مما يجعله في راحة نفسية تامة، ودليل ذلك قوله تعالى: (ٱلَّذِينَ آمنوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ ٱللَّهِ ۗ أَلَا بِذِكْرِ ٱللَّهِ تَطْمَئِنُّ ٱلْقُلُوبُ).

شاهد أيضًا: مقدمة اذاعة مدرسية عن شهر رمضان مكتوبة

مقال عن شهر رمضان بالانجليزي مترجم

The month of Ramadan is the ninth month of the lunar months, and God Almighty has chosen this month to be a month of pure worship, just as Ramadan is the month of love and obedience. This holy month, where one of the virtues of the month of Ramadan is the Tarawih prayer, and this prayer does not take place except in this month, and its reward is with God Almighty, sincere repentance is accepted in it. Fire, and the forgiveness of the Most Merciful for many sins and disobedience, and washing them as if they were not.

ترجمة مقال عن شهر رمضان بالانجليزي

شهر رمضان هو الشهر التاسع من الأشهر القمرية، وقد اصطفى الله جلَّ جلاله هذا الشهر ليكون شهراً للعبادة الخالصة، كما أن رمضان شهر المحبة والطاعة، فضائل هذا الشهر الكريم كثيرة لا تعد ولا تحصى ولعل أهم فضائله تتمثل في نزول القرآن الكريم الكتاب المقدس هدايةً للمسلمين في هذا الشهر الفضيل، حيث ومن فضائل شهر رمضان صلاة التراويح، وهذه الصلاة لا تكون إلا في هذا الشهر، وثوابه عند الله عز وجل، تقبل به التوبة النصوحة، فهو شهر الرحمة والمغفرة، ومن الفضائل التي يتميز بها هذا الشهر فيه تعتق رقاب الكثير من المسلمين من النار، وغفران الرحمن للعديد من الذنوب والمعاصي، وغسلها وكأنها لم تكن.

وهكذا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال الذي كان يحمل عنوان مقال عن شهر رمضان قصير 2023، وقد ذكرنا من خلاله ما هو شهر رمضان؟ وسبب تسميته بهذا الاسم، وفوائد الصيام، وطقوس الشهر، وبعض الأدعية المستجابة، وفضل صيام الشهر، ومقال إنجليزي قصير مترجم عن هذا الشهر.

المراجع

  1. ^سورة البقرة , الآية رقم 185
  2. ^alukah.net , سبب تسمية شهر رمضان وحكمه , 27/03/2022
  3. ^islamweb.net , فضائل شهر رمضان , 27/03/2022
  4. ^islamweb.net , فوائد الصيام , 27/03/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *