معدل فيتامين د الطبيعي في الجسم

كتابة ALAA - تاريخ الكتابة: 27 سبتمبر 2021 , 20:09
معدل فيتامين د الطبيعي في الجسم

معدل فيتامين د الطبيعي في الجسم ، أسباب نقصه عن الحد الطبيعي، أعراض نقص فيتامين د، كيفية تعويض النقص في فيتامين د، كل هذه العناصر سوف تكون محور بحثنا اليوم، فتابعوا معنا مقالنا هذا لمعرفة المزيد من المعلومات المتعلقة حول فيتامين د.

معدل فيتامين د الطبيعي في الجسم

فيتامين د واحد من أهم الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، ويندرج فيتامين د تحت قائمة هرمونات الطليعة، وذلك لأن الجسم يستطيع تصنيعه عند تعرضه لأشعة الشمس، ولفيتامين د دور هام في الحفاظ على صحة الأسنان والعظام، كما أن له دور في وقاية الجسم من بعض الأمراض مثل مرض السكري.

اختلفت المنظمات الصحية المعتمدة عالميًا في تحديد معدل فيتامين د الطبيعي في الجسم، حيث حددت تلك المنظمات النسبة الطبيعية لفيتامين د على النحو التالي:

  • أقر مجلس فيتامين د أن النسبة الطبيعية للفيتامين تتراوح ما بين ٤٠ إلى ٨٠ نانو جرام/ ميلليمتر، واعتبر المجلس أن حالات النقص في فيتامين د يتم تشخيصها إذا قلت نسبته عن ٢٠ نانو جرام/ ميلليمتر.
  • قدر مجتمع الغدد الصماء أن النسبة الطبيعية لفيتامين د تتراوح بين ٣٠ إلى ٦٠ نانو جرام لكل ميللميتر، وأي نقص عن هذه النسبة تعد دون الطبيعي.
  • قدر معهد الطب The venerable institute of medicine معدل فيتامين د الطبيعي بأنه ٢٠ نانو جرام/ ملليمتر.

شاهد أيضًا: اسرع علاج لنقص فيتامين د .. مصادر فيتامين د الغذائية

أسباب نقص فيتامين د في الجسم

هناك عدة عوامل وأسباب تؤدي إلى نقص معدل فيتامين د الطبيعي في الجسم، ومن أكثر هذه العوامل شيوعًا ما يلي:

  • التعرض المحدود لأشعة الشمس، حيث أن التعرض بشكل كافٍ كل يوم لأشعة الشمس يساعد على تكوين فيتامين د بالجسم.
  • عدم قدرة الجسم على تحويل فيتامين د إلى صورته النشطة وذلك بسبب التقدم في العمر.
  • عدم تناول الجرعات اليومية الموصي بها من فيتامين د، وخاصة في الأفراد الذين يتبعون نظام غذائي نباتي.
  • الإسراف في وضع الكريمات الواقية من الشمس التي تحتوي على عامل حماية أكبر من ٣٠، فإن هذه الكريمات تمنع تصنيع فيتامين د بنسبة تصل إلى ٩٥%.
  • وجود بعض الأمراض التي تقلل من قدرة الجهاز الهضمي على امتصاص فيتامين د مثل مرض التليف الكيسي، وأمراض الأمعاء.
  • طبيعة لون الجلد، حيث تكون نسبة فيتامين د تكون أقل عند أصحاب البشرة الداكنة.

شاهد أيضًا: أفضل انواع الفيتامينات في الصيدليات

الجرعة اليومية لفيتامين د الموصي بها من قبل الأطباء

أوصى الأطباء بضرورة حصول الجسم على جرعة يومية من فيتامين د من مختلف المصادر سواء كانت طبيعية أو من خلال المكملات الغذائية حتى لا يصاب الفرد بنقص  فيتامين د وهذه الجرعات هي:

  • الأطفال الرضع من أول يوم وحتى عمر العام: ٤٠٠ وحدة دولية.
  • الأطفال من عام وحتى ١٣ عام: ٦٠٠ وحدة دولية.
  • من عمر ١٤ عام وحتى ٧٠ عام: ٦٠٠ وحدة.
  • أكبر من سبعين عام: ٨٠٠ وحدة دولية.
  • الحوامل والمرضعات: ٦٠٠ وحدة دولية.

أعراض نقص فيتامين د

حدوث نقص في معدل فيتامين د الطبيعي في الجسم يؤدي إلى ظهور العديد من الأعراض المرضية مثل:

  • الشعور بالتعب المستمر والإرهاق الشديد، ووجع الجسم.
  • يمكن أن يصاب الأطفال الرضع بالتشنجات وصعوبة التنفس عند نقص فيتامين د.
  • يصاب الأطفال بتلين عظام الجمجمة وتقوس الساقين.
  • يؤدي نقص فيتامين د إلى ضعف النمو والتقزم والتأخير في المشي والتأخر في نمو الأسنان عند الأطفال.

كيفية علاج نقص فيتامين د

تعتمد طبيعة علاج نقص فيتامين د على عدة عوامل مثل:

  • العمر
  • شدة النقص: من ١٠ نانو جرام/ ميلليمتر حتى ١٩ نانو جرام/ ميلليمتر يصنف على أنه نقص متوسط، ووأقل من ١٠ نانو جرام/ ميلليمتر يصنف على أنه نقص حاد.
  • الحالة الصحية العامة للجسم.
  • التوقيت: حيث تزداد الحاجة إلى فيتامين د في الشتاء أكثر من الصيف.

وهناك عدة عوامل يمكن الاعتماد عليها في علاج نقص معدل فيتامين د الطبيعي، ومن أهم هذه العوامل:

  • التعرض لأشعة الشمس يوميًا بالقدر الكافي.
  • الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د مثل اللحوم والجبن، الرنجة، السردين، السلمون.
  • تناول أطعمة غنية بالكالسيوم مثل الألبان والبيض لأن الكالسيوم يزيد من قدرة الجسم على امتصاص فيتامين د.
  • تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د، ولكن طبقًا لتعليمات الطبيب، وذلك لأن الإفراط في تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د له مخاطره.

مخاطر الإفراط في تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د

يستطيع جسم الإنسان التحكم في معدلات تصنيع وإنتاج فيتامين د، كما أن الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د تمد الجسم بكميات متوسطة منه، أما المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د فإذا تم الإسراف في تناولها أكثر من الحد المطلوب يؤدي ذلك إلى الإصابة بزيادة فيتامين د في الجسم، وعلى الرغم من أنها حالة نادرة الحدوث إلا أن لها مخاطر كثيرة، لذلك لا بد من توخي الحذر عند تناول المكملات الغذائية وأن يتم تناولها تحت إشراف الطبيب.

أعراض الإصابة بزيادة فيتامين د

إذا زاد معدل فيتامين د الطبيعي في الجسم عن ٨٠ نانو جرام لكل ملليمتر، يؤدي إلى ارتفاع مستوى الكالسيوم في الدم، وهذا الذي يعرف باسم “فرط كالسيوم الدم”، والذي يؤدي إلى ظهور الأعراض التالية:

  • خسارة الوزن
  • التبول الشديد
  • فقدان الشهية
  • العطش الشديد
  • ضعف العضلات
  • الإمساك
  • طنين الأذن
  • العصبية
  • ارتفاع ضغط الدم
  • اضطراب نبضات القلب
  • تكون حصوات الكلى.

طرق علاج زيادة فيتامين د

يمكن التخلص من الزيادة من فيتامين د من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • التوقف عن تناول مكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د.
  • تناول مدرات البول للتخلص من الكالسيوم.
  • إعطاء جرعات وريدية من محلول الملح الخالي من الكالسيوم.

وفي النهاية نكون قد جمعنا لكم كل المعلومات المتعلقة بمعدل فيتامين د الطبيعي في الجسم ، وأهميته للحفاظ على صحة الجسم، وأضرار نقص مستوى فيتامين د، ولذلك ننصح بالاهتمام بتناول الأغذية التي تحتوي على فيتامين د، والتعرض اليومي لأشعة الشمس، حتى يحصل الجسم على احتياجاته اليومية من فيتامين د، ليحافظ على صحته وكفاءته، ولا يصاب بالتعب والإرهاق.