متى يبدا الثلث الاخير من الليل

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 7 ديسمبر 2021 , 22:12
متى يبدا الثلث الاخير من الليل

متى يبدا الثلث الاخير من الليل حيث يعد من أثمن الأوقات التي ينبغي على المسلم اغتنامها وهو من أعظم العبادات عند المولى عز وجل إضافة إلى أنه من الوصايا النبوية، قيام الليل والدعاء والاستغفار وتلاوة القرآن من أفضل العبادات التي تقرب بين العبد وربه كما أنها تزود قلب المؤمن بالطمأنينة والرضا وتبعث الطاقة الإيجابية إضافة إلى الأجر والثواب العظيم.

متى يبدا الثلث الاخير من الليل

يبدأ الثلث الأخير من الليل في الساعة الثانية صباحًا وينتهي في أذان الفجر، أحب وأفضل الأعمال في هذه الفترة هي صلاة قيام الليل استنادًا لقول النبي الكريم صلوات الله وسلامه عليه “أحب الصلاة إلى الله صلاة داود عليه السلام، وأحب الصيام إلى الله صيام داود، كان ينام نصف الليل ويقوم ثلثه، وينام سدسه، ويصوم يومًا ويفطر يومًا” حيث ينزل الله سبحانه وتعالى إلى السماء الدنيا ويغتنم المسلم هذه الفرصة العظيمة ويكثر الدعاء راجيًا أن تكون ساعة استجابة.

شاهد أيضًا: صحة حديث من تعار من الليل

كيفية حساب الثلث الأخير من الليل

لإيضاح متى يبدا الثلث الاخير من الليل قام الكثير من الفقهاء بشرح  طريقة حساب الثلث الأخير  وفيما يلي شرح وافي لهذه الطريقة:

  • يبدأ الليل من أذان المغرب إلى الأذان الثاني للفجر وتختلف عدد ساعات الليل من دولة لأخرى.
  •  يتم تحديد موعد صلاة المغرب وموعد صلاة الفجر وطرحها من بعض ومن ثم  تقسيم الناتج على ثلاثة.
  • يمكن توضيح ذلك من خلال مثال إذا كان موعد صلاة المغرب في الخامسة والنصف وأذان الفجر في الخامسة والنصف أي الفترة بينهم حوالي 12 ساعة.
  •  يتم قسمة 12÷3 يكون الناتج 4 ساعات وبالتالي يتم تقسيم الليل إلى ثلاثة أقسام
  • يبدأ الثلث الأخير حوالي الساعة الثانية صباحًا مع مراعاة اختلاف هذا الميعاد باختلاف موعد آذان المغرب والفجر.

فضل الثلث الأخير من الليل

يعد من أفضل الأوقات المباركة التي تكثر فيها  الحسنات لذلك يفضل المسلمين القيام بالعبادات المختلفة في هذه الفترة الذهبية وفيما يلي عرض فضل الثلث الأخير من الليل:

  • الثواب والأجر العظيم الذي يغتنمه المسلم جزاء قيامه من فراشه في الليل ويتوضأ ويصلي ويدعو الله.
  • المسلم الدائم على قيام الليل يفوز بجنة الخلد مع الأنبياء والرسل.
  • النعيم في الدنيا حيث يرزقه الله بالمال والبنون ويبارك فيهم ويبارك في حياته كلها.
  • وصية من رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث أكد أنه أحد أسباب دخول الجنة.
  • قيام المسلم في هذا الوقت له فوائد كثيرة حيث يقوم بطرد الوساوس والأمراض من الإنسان ويعطي طاقة إيجابية.
  • الثلث الأخير من الليل هو وقت تقسيم الأرزاق.
  • قيام الليل هو أحد علامات الإيمان القوي استنادًا لقول النبي الكريم “واعلم أن شرف المؤمن قيامه”.
  • قيام الليل هو طريقة للتقرب من الله عز وجل بالصلاة والدعاء.

شاهد أيضًا: طريقة الصلاة الصحيحة بالتفصيل

دلالات نزول الله في الثلث الأخير من الليل

أكد الكثير من الفقهاء والعلماء نزول الله عز وجل في الثلث الأخير من الليل إلى السماء الدنيا لإجابة الدعاء وذلك استنادًا لقول الرسول صلى الله عليه وسلم “ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول من يدعوني فأستجيب له من يسألني فأعطيه من يستغفرني فأغفر له” وهذا دليل واضح على مدى فضل وعظمة الثلث الأخير من الليل فهي فرصة لا تفوت المؤمن.

قيام الليل في الثلث الأخير من الليل

قيام الليل من العبادات المفضلة بين العبد وربه وفيما يلي عرض لأهمية صلاة قيام الليل:

  • يتقرب المسلم إلى ربه بالدعاء والصلاة في هذا الوقت المحبب عند الله سبحانه وتعالى.
  • أكد الكثير من الفقهاء أنها أفضل طريقة لاستجابة الدعاء.
  • أوصى بها النبي الكريم نظرًا لفضلها العظيم.
  • ذكر فضل قيام الليل في الكثير من الآيات القرآنية مثل ما ورد في سورة المزمل.
  • حث الله عز وجل على الصلاة وقراءة القرآن في هذه الفترة من الليل.

طريقة صلاة قيام الليل

تعد صلاة القيام من السنن المحببة التي تقرب العبد من ربه، يستطيع المسلم الصلاة من ركعتين حتى 12 ركعة حسب قدرته وله الأجر والثواب، فصلاة قيام الليل تكون مثنى أي ركعتين ثم يسلم ويصلي ركعتين آخرين وذلك استنادًا لقول النبي الكريم صلوات الله وسلامه عليه “صلاة الليل مثنى مثنى فإذا خشي أحدكم الصبح فليوتر بواحدة” ويفضل أن تنتهي صلاة قيام الليل بثلاث ركعات ركعتان منهم شفع وركعة واحدة وتر.

شاهد أيضًا: متى تكون صلاة الإمام يوم الجمعة سرية

فضل صلاة قيام الليل

قيام الليل هو شرف كبير للمسلم وله فضل وثواب عظيم وفيما يلي عرض فضل قيام الليل:

  • ترفع من شأن المؤمن في الدنيا والآخرة.
  • تمحو السيئات كما تبعد المسلم عن ارتكاب المعاصي والآثام.
  • تعتبر من إحدى أسباب دخول الجنة بإذن الله.
  • تعد شفاء للصدور وراحة للقلوب وتطهير للبدن والعقل من كافة الذنوب.
  • يزول الهم وتفك الكربات بالمواظبة على صلاة قيام الليل.

الآداب التي يجب أن يتحلى بها المسلم في قيام الليل

ينبغي على المسلم أن يتحلى ببعض الآداب عند صلاة قيام الليل منها، النية الطيبة للقيام بأداء صلاة القيام، الطهارة إذا تتطلب الأمر والوضوء والخشوع في الصلاة مع مراعاة الانتهاء أولًا من صلاة الفرائض والسنن كما يفضل الإكثار من الدعاء في هذا الوقت إضافة إلى تلاوة القرآن الكريم للتقرب من الله.

سنن قيام الليل

على المسلم الاقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم وهناك مجموعة من السنن المؤكدة التي وردت عن الرسول أثناء الذهاب لصلاة قيام الليل منها:

  • الدعاء حيث أوصى النبي بكثرة الدعاء في الثلث الأخير من الليل.
  • قول سبحان الله الملك القدوس ثلاث مرات عقب الانتهاء من الصلاة ويفضل أن تقوم في المرة الثالثة برفع الصوت.
  • إيقاظ الأهل للصلاة حيث تعد صلاة قيام الليل من الصلوات التي تزيد الرزق والبركة في الصحة والمال والأولاد.

شاهد أيضًا: حكم الاستعاذة قبل قراءة الفاتحة في الصلاة

الدعاء في الثلث الأخير من الليل

يقضي الله حوائج عباده الصالحين خاصة في الثلث الأخير من الليل ويغفر الذنوب ويوسع الرزق حيث يقترب الله من عباده في هذا الوقت لذلك أوصى النبي الكريم بضرورة ذكر الله في الليل حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم “أقرب ما يكون الرب من العبد في جوف الليل الآخر، فإن استطعت أن تكون ممن يذكر الله في تلك الساعة فكن” يعد الثلث الأخير من الليل من الساعات الشريفة المباركة التي يستجاب فيها الدعاء.

الاستغفار في الثلث الأخير من الليل

الاستغفار من الأعمال المحببة المفضلة في هذا الوقت وله ثواب عظيم، الاستغفار هو طلب المغفرة من الله سبحانه وتعالى وله فضل عظيم فالاستغفار يمحو الذنوب ويفرج الهم ويوسع الرزق ويبارك في الصحة، كما ورد أن أفضل الأوقات لقول أذكار المساء هو في الفترة من بعد صلاة العصر حتى المغرب ولا حرج في قولها في ثلث الليل وأفضل وقت لقول أذكار الصباح هو من صلاة الصبح إلى وقت بزوغ الشمس.

شاهد أيضًا: إذا قال المؤذن في صلاة الفجر الصلاة خير من النوم فإن السامع يقول

في نهاية مقال متى يبدا الثلث الاخير من الليل حيث تم توضيح طريقة حساب الثلث الأخير من الليل مع ذكر فضل هذا الوقت ودلالات نزول الله سبحانه وتعالى في هذه الساعة مع ذكر أفضل العبادات في هذه الفترة من صلاة قيام الليل وفضلها وطريقة الصلاة والسنن المؤكدة التي وردت عن النبي أثناء صلاة القيام وكذلك فضل الدعاء والاستغفار.