متى يبدأ الطفل بالكلام

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 8 ديسمبر 2021 , 15:12
متى يبدأ الطفل بالكلام

متى يبدأ الطفل بالكلام حيث أنهم في بداية العمر يعبرون عن رغباتهم من خلال البكاء، وبعد عدة أشهر يبدأون النطق ببعض الحروف، والمقاطع الصغيرة، ومن ثم يبدئون في التدرج في الكلام والنطق، ويمرون بعدة مراحل، حتى يتحدثون بكلام سليم ومفهوم، وذلك بعد أن يتعرف على مفهوم الكلمات وقواعد اللغة بشكل سليم.

متى يبدأ الطفل بالكلام

يبدأ الطفل بالكلام والتحدث في أول عامين من عمره، حيث يتمكن من دراسة القواعد بشكل سليم، ويرى الأشخاص الذين حوله كيف ينطقون الكلمات، ففي بداية العمر يكون البكاء هو الوسيلة الوحيدة التي يعبر بها عما يرغب، وبعد ذلك يقوم بإصدار أصوات عبارة عن مقطع صغير مثل أوو أو آه عند رؤيته لأحد والديه، ومن ثم يبدأ بالابتسام ومراقبة الحركات من الشهر الثاني.

شاهد أيضًا: متى يبدا الطفل بالجلوس .. علامات تدل على استعداد الطفل للجلوس

مراحل تكلم الطفل

هناك العديد من المراحل التي يمر بها الطفل قبل أن يبدأ الكلام بشكل متقن وهذه المراحل هي:

الجنين في الرحم

قامت العديد من الأبحاث والدراسات حول الجنين في بطن أمه، وتشير أن الطفل يبدأ في فهمه للغة من قبل الولادة وهو جنين في الرحم، ويستطيع أن يستمع إلى نبضات قلب الأم، والتعود على هذا الصوت، كما أن له القدرة على معرفة صوت الأم وتميزه من بين الأصوات الأخرى.

الولادة إلى 3 أشهر

يعد البكاء من أول وسائل التواصل مع الطفل، ومنها يمكنه التعبير عن نفسه، وهناك أنواع مختلفة من أنواع البكاء، فقد يكون بكائه لجوع أو ألم أو حتى رغبته في النوم، وقد يبكي عندما ينزعج من حفاضته، ومع مرور الوقت سيعمل على إصدار أصوات من الضحك والغرغرة و الهمهمة البسيطة، ويبدأ في فهم بعض الكلمات ودراستها وصوتها، وكيفية تنظيم الجمل.

تطور الكلام في الشهر السادس

يتطور الطفل في هذه المرحلة حيث يستطيع أن يثرثر ويجمع بين حرفين وتكوين كلمة بابا أو ماما، ولكنه يكون غير مدرك للمعنى وراء الكلمة، ولكن بعد أن يتم شهره السادس يدرك أن من حوله ينادي عليه ويستجيب لذلك، وتكون لعبته المفضلة في هذه المرحلة هي اللعب بالأصوات التي يقوم بإطلاقها، ويبدأ باكتشاف اللسان والأسنان والأحبال الصوتية، ويبدأ في تكرار كلمات ذات صوت محدد مثل دادا او كاكا، وذلك لأنه يشعر بالاستمتاع بلفظها بشكل منظم من صوته.

تطور الكلام في العام الأول

يستطيع الطفل في هذه المرحلة بالتجاوب مع الجمل البسيطة التي تقولها الأم، ويقوم بالاستجابة لها من خلال تعبيرات جسدية محددة، فعند القيام بسؤاله  أين بابا فيقوم بالإشارة إلى الأب وينظر إليه، وكذلك عند قول له لا بشكل حازم فإنه يستجيب ويتجاوب ويطيع الأمر.

تطور الكلام في منتصف العام الثاني

يمكن للطفل أن يستخدم كلمة واحدة أو أكثر وهو مدرك للمعنى، كما أنه يكون قادرا على التلاعب بنبرة الصوت الخاصة به، ويفهم ويدرك أهمية الكلام للقدرة على التعبير عما يرغب قوله، أو إلى ماذا يحتاج، وتعد هذه المرحلة من المراحل الانتقالية للطفل في ناحية التكلم.

تطور الكلام في العام الثاني

هذه المرحلة يكون الطفل مدرك جيدا، ويمكنه اكتشاف الكثير من الأشياء، ويتعلم بشكل سريع، وتكون لديه قدرة كبيرة على حفظ كلمات جديدة، ويدركها حيث تكون لديه أكثر من 50 كلمة في قاموسه، ويمكنه في هذه المرحلة أن يقوم بتكوين جمل من كلمتين أو أربع كلمات، وينجذب إلى الألحان وقد يقوم بالإنشاد معها، وتعد هذه المرحلة بداية النضج الذهني، حيث يمكنه التعبير عما يرغبه، ومال لا يرغبه، وما يكره وما يحب، ولكنه لا يستخدم الضمائر بشكل صحيح.

تطور الكلام في العام الثالث

في بداية العام الثاني لا يستطيع الطفل التمييز بين الضمائر، وتكون صعبة لديه، ولكن مع مرور الوقت سيتمكن من السيطرة عليها، وسوف يفهم الفرق بين الفعل والاسم، ومن ثم ربطهما ببعض حتى يكون جملة مفيدة، ولكن مع انتهاء العام الثلث يمكن للطفل أن يدير حوار كامل، ويدرك معناه، ويفهم جميع المحادثات التي تتم معه، والتفاعل معها بشكل صحيح.

شاهد أيضًا: جدول مراحل نمو الطفل الجسدية والعقلية

طريقة مساعدة الطفل على التكلم

يجب على كل أم أن تساعد طفلها كي يتحدث، فهناك ثلاثة أمور يجب على الأم أن تعرفها وهذه الأمور هي:

الحديث المستمر مع الطفل

يجب على الأم أن تقوم بمحادثة طفلها باستمرار بشكل سليم وواضح، ويجب أيضًا أن تكون المفردات سهلة، ولا يكون الكلام من دون توقف، بل يجب على الأم أن تعرف أن الطفل قدرات، وأن إدراكه بطيء، ولا تستعجل الأمر، فقط يجب التحدث باستمرار وبلغة واضحة.

القراءة للطفل

تعد هذه الوسيلة من الوسائل التي تنمي لدى الطفل حصيلة لغوية، ولا يوجد حد من العمر للذين يمكن القراءة لهم، ويفضل استخدام الكتب التي تحتوي على صور حتى ينجذب لها الطفل، وتكون واضحة وجميلة، ويجب الإشارة عليها أثناء القراءة، حتى يتفاعل الطفل معها.

الإصغاء للطفل

عندما يقوم الطفل بالإشارة إلى أمر ما، يجب الانتباه والتركيز معه، فعندما يشير ويحاول نطق الشيء يجب مساعدته في التعبير بشكل واضح، و سيتمكن من ربط المعنى بصوت الأم الذي هو مصدر للتعلم منها، مما يساعده على التعلم بشكل أسرع ومتقن، كما يكتسب ثقة في نفسه أكثر.

طريقة معرفة تأخر الكلام عند الطفل

يستطيع كل طفل أن يقوم بتطوير قدرته على الكلام بشكل خاص، وفي حال عدم قدرته على الكلام يقوم الطبيب بقياس بالأمور التالية:

  • نطق بعض الكلمات البسيطة بعد مرور العام، مثل ماما أو بابا أو دادا، وقد تكون واضحة أو غير واضحة.
  • قدرته على استيعاب بعض الكلمات التي توجه له، مثل لا أو توقف ويكون ذلك بعد مرور سنة ونصف من عمره.
  • القدرة على تكوين جمل بسيطة قبل إتمام عامه الثالث.
  • المقدرة على إخبار قصة قصيرة من عمره الرابع إلى عمره الخامس.

شاهد أيضًا: اهداف خط مساندة الطفل وكيفية التعامل مع مشاكل الأطفال

إجراءات يجب اتباعها عند تأخر الكلام

بعد مراقبة الطفل، وحدوث ما يقلق اتجاه الطفل وعدم التحدث بشكل جيد أو أن هناك مشكلة تعيفه عن التواصل مع الآخرين، يجب اللجوء إلى الطبيب واتخاذ الإجراءات التالية:

  • القيام بعمل اختبار السمع للطفل، فقد يعاني الطفل منذ ولادته بمشاكل في السمع، مما يسبب تأخر الكلام.
  • التواصل مع اخصائي تخاطب لطلب المساعدة على التشخيص والعلاج المناسب، وقد يكون العلاج تنفيذ بعض الألعاب المناسبة.
  • عمل فحص النمو، فهناك بعض الأطفال يشتكون من إعاقة في النمو أو السلوك، مثل مرض التوحد الذي يسبب التأخر في الكلام.

أسباب تأخر الكلام عند الأطفال

هناك العديد من الأسباب التي تؤثر على الطفل وتجعله غير قادر على التحدث، ومن هذه الأسباب:

  • أسباب اجتماعية، فقد يكون الطفل هو الأول في العائلة، وعدم مخالطته لأطفال تجعله يتأخر في الكلام.
  • عدم تحدث الوالدين له بشكل كثير، أو التحدث أمامه، فهو لا يستمع إلى كلمات كثيرة ولا يرى أحد يتحدث حوله.
  • التحدث أمام الطفل بلغتين مختلفتين تجعل الطفل يتشتت.
  • التعرض لأسباب مرضية مثل الأمراض العضوية أو النفسية، لذا يفضل استشارة الطبيب.

شاهد أيضًا: ما هو طيف التوحد عند الاطفال

معلومات خاطئة في التواصل مع الطفل

هناك العديد من المحاذير التي يجب مراعاتها أثناء التواصل مع الطفل، حتى لا يتأثر الطفل بها ولا يمكنه التكلم:

  • الابتعاد عن استخدام الكلمات الخاطئة والمضحكة التي تصدر من الطفل، بل يجب توضيح اللفظ الصحيح للطفل.
  • يجب وصف الأشياء والأحداث التي تحصل حول الطفل، مثل سوف نأكل بالملعقة، سننام على السرير، ماما ستحضر الطعام.
  • يجب الحذر من التحدث إلى الطفل كشخص بالغ، والتحدث ببطء وخفض الصوت مع الطفل واستخدام التلحين.
  • الاستمرار الدائم في التحدث مع الطفل، حتى بعد اكتساب مهارة التكلم، والقراءة المبسطة له والاهتمام بجودة مضمون العبارات.

وفي النهاية وبعد التعرف على متى يبدأ الطفل بالكلام يجب أن تقوم كل أم بمراقبة طفلها حتى ينمو بشكل جيد، وفي حال وجود مشاكل في السمع أو في النمو فيجب تداركه سريعا ومعالجته حتى يستطيع الطفل التحدث بشكل جيد، كما يجب الابتعاد عن مسببات التأخر في الكلام حتى لا يتأخر الطفل في الكلام.