ما هي اضرار عدم ممارسة العلاقة الزوجية للمرأة لفترة طويلة؟

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 6 أكتوبر 2021 , 23:10
ما هي اضرار عدم ممارسة العلاقة الزوجية للمرأة لفترة طويلة؟

ما هي اضرار عدم ممارسة العلاقة الزوجية للمرأة لفترة طويلة ؟ حيث أن ممارسة العلاقة الزوجية بصورة منتظمة تساعد في التقارب بين الزوجين وتحسن حالتهم النفسية والمزاجية، ولكن في بعض الأحيان قد لا يستطيع الزوجين من ممارسة العلاقة الزوجية، لذلك من خلال هذا المقال سنقوم بتوضيح أضرار ذلك على المرأة وكيف تتأثر نفسيًا وصحيًا، كما سيتم توضيح الأسباب التي قد تؤدي إلى ابتعاد الزوجين عن ممارسة العلاقة الزوجية.

ما هي اضرار عدم ممارسة العلاقة الزوجية للمرأة لفترة طويلة؟

مما لاشك فيه أن ممارسة العلاقة الزوجية بشكل طبيعي و بمعدلات طبيعية تساعد في خلق الاستقرار والتوازن في حياة بين الزوجين، ولكن قد يبتعد الزوجين عن ممارسة العلاقة الزوجية لفترة طويلة، للعديد من الأسباب والتي قد تكون أسباب صحية أو نفسية أو لأسباب أخري مثل ظروف السفر أو ظروف الحمل والولادة أو ما إلى ذلك، إلا أن عدم ممارسة المرأة للعلاقة الزوجية لفترات طويلة يتسبب لها في العديد من الأضرار؛ والتي تنقسم إلى أضرار صحية أضرار نفسية قد تؤثر على روتين حياتها اليومي بشكل كبير.

شاهد أيضًا: لماذا يحب الرجل العنف في العلاقة الزوجية

الأضرار الصحية لعدم ممارسة العلاقة الزوجية لفترة طويلة

تتأثر المرأة صحيًا بسبب عدم ممارسة العلاقة الزوجية لفترة طويلة، وينتج عن ذلك العديد من الأضرار ومن أبرز تلك الأضرار ما يلي:

  • زيادة آلام الدورة الشهرية: حيث أن ممارسة العلاقة بصورة طبيعة والرعشة الجنسية أثناء العلاقة تعمل على تقليل تشنجات الرحم، وتقليل الألم أثناء فترة الدورة الشهرية بشكل كبير.
  • جفاف المهبل: وهو من أكثر الأضرار التي تشعر بها المرأة عند تأخر ممارسة العلاقة الزوجية، حيث أن ذلك يتسبب في إصابة المهبل بالضمور والجفاف.
  • الإصابة بأمراض القلب: فقد أثبتت الدراسات أن عدم ممارسة العلاقة الزوجية بصورة طبيعية، قد يتسبب في الإصابة بالأزمات القلبية بنسبة تصل إلى 40%.
  • ضعف عضلات قاع الحوض: يتسبب عدم ممارسة العلاقة الزوجية، في إضعاف عضلات قاع الحوض بسبب عدم تحريكها لفترات طويلة.
  • زيادة الوزن: قد يحدث لبعض النساء زيادة في الوزن بشكل كبير، حيث أن ممارسة العلاقة يتسبب في حرق السعرات الحرارية، لذلك فإن العلاقة المنتظمة تحافظ على اللياقة البدنية بشكل كبير.
  • الإصابة بالعديد من الأمراض: ويرجع السبب في ذلك أن عدم ممارسة العلاقة يؤدي إلى ضعف المناعة بصور كبيرة مما يقلل من نسبة الأجسام المضادة مقارنة بالسيدات التي تستطيع ممارسة العلاقة الزوجية بانتظام.
  • الشعور بالألم الجماع: ويحدث ذلك للمرأة عند العودة للعلاقة مرة أخرى، فتشعر بال نتيجة ضيق المهبل بسبب عدم ممارسة العلاقة الحميمية.

شاهد أيضًا: كم مرة تحتاج المرأة للجماع في الأسبوع

الأضرار النفسية لعدم ممارسة العلاقة الزوجية للمرأة لفترة طويلة

قد تشعر المرأة بالكثير من المشاكل النفسية ولا تستطيع معرفة السبب في ذلك، ولكن أثبتت الدراسات بأن ابتعاد الزوجين عن ممارسة العلاقة الحميمية يؤثر بشكل سلبى على المرأة ويجعلها تشعر بالعديد من الأعراض النفسية والتي من أبرزها ما يلي:

  • الشعور بالقلق والتوتر: حيث أن ممارسة العلاقة بصورة منتظمة وطبيعية تعمل على إفراز الهرمونات التي تساعد في الاسترخاء والهدوء، والعكس صحيح فإن الابتعاد عن ممارسة العلاقة يسبب الشعور بالأرق والتوتر بشكل دائم.
  • الشعور بالاكتئاب: حيث أن من أحد أعراض عدم ممارسة العلاقة هو الشعور بحالات من سوء المزاج والاكتئاب، ويقلل من الشعور بالسعادة.
  • الإصابة بالأرق: الشعور باضطرابات النوم والأرق أيضًا من ضمن اضرار عدم ممارسة العلاقة، حيث أثبتت الدراسات أن ممارسة العلاقة تساعد إفراز الهرمونات المسؤولة عن الاسترخاء والنوم بطريقة طبيعية.
  • الشعور بالخمول والكسل: تشعر الكثير من السيدات بانخفاض مستوى النشاط لديهم وعدم الرغبة في الحركة، وذلك أبضًا من ضمن اضرار عدم ممارسة العلاقة لفترات طويلة.
  • الشعور بالفتور الجنسي: حيث أن الابتعاد بين الزوجين يتسبب في شعور المرأة بالفتور وعدم رغبتها في العودة لممارسة العلاقة الزوجية بشكل طبيعي.

شاهد أيضًا: ما حقوق الزوج وواجباته نحو زوجته واولاده في الإسلام .. أحاديث عن حق الزوج على زوجته

فوائد ممارسة العلاقة الزوجية

وكما أوضحنا خلال الفقرات السابقة الأضرار التي قد تحدث للكثير من السيدات بسبب عدم ممارستهم للعلاقة الزوجية لفترات طويلة، فإنه على العكس فأن العلاقة الحميمة إذا تم ممارستها بين الزوجين بصورة طبيعية تسبب العديد من الفوائد والتي من ضمنها ما يلي:

  • زيادة التفاهم بين الزوجين: حيث تساعد ممارسة العلاقة الزوجية في التقارب بين الزوجين بصورة كبيرة، وتجعلهم يشعرون بالثقة والحب المتبادل مما يزيد لديهم القدرة على حل المشكلات بصورة أفضل.
  • تخفيف الشعور بالآلام الجسدية: حيث أن ممارسة العلاقة تساعد في تخفيف الشعور ببعض الألم مثل الصداع وتقلصات المعدة بشكل كبير.
  • الوقاية من السرطان: أثبتت العديد من الدراسات الحديثة أن ممارسة العلاقة الزوجية تحمى من الإصابة من سرطان الرحم لدى السيدات بصورة كبيرة.
  • تقليل فرص الإصابة بالنوبات القلبية: فممارسة العلاقة تقلل من حدوث أمراض القلب والأوعية الدموية بصورة كبيرة لدى العديد من السيدات.
  • الحفاظ على اللياقة البدنية: حيث أنه ينتج عن ممارسة العلاقة الزوجية حرق ما يصل إلى 200 سعر حرارى، مما يحسن من اللياقة والمرونة البدنية.
  • إفراز هرمون الأندروفين: حيث يعمل ذلك الهرمون على تحسن الحالة المزاجية بصورة كبيرة، والشعور بالراحة والسعادة.

وبذلك نكون تمت الإجابة عن سؤال ما هي اضرار عدم ممارسة العلاقة الزوجية للمرأة لفترة طويلة ؟ وأسباب تلك الأضرار، كما أوضحنا الأعراض النفسية التي تتعرض لها نتيجة ذلك، وفى نهاية تمت الإشارة إلى فوائد ممارسة العلاقة بصورة طبيعية وانعكاس ذلك في صحة المرأة الجسدية والنفسية.