ما هو تعريف العقيدة شرعا اسلام ويب

ما هو تعريف العقيدة شرعا اسلام ويب

ما هو تعريف العقيدة شرعا اسلام ويب وهي ما يؤمن به المرء بقلبه قبل عقله، ويدافع عنه بأفكاره، ويفتديه بروحه وجسده، سواء كان هذا الاعتقاد صحيحا، أم خاطئا، وفي سطورنا القليلة التالية عبر موقع مقالاتي، سنسلط الضوء على مفهوم العقيدة، ونميز ما بين العقيدة الصحيحة والفاسدة، ونذكر خصائصها، وطرق علاج الفاسدة، بعد معرفة أسباب فسادها، إضافة لذلك سنورد ما هو مصدر العقيدة الاسلامية، وما جاء في موقع إسلام ويب حول مفهوم العقيدة. 

ما هو تعريف العقيدة شرعا اسلام ويب

ورد في موقع إسلام ويب في الفتوى ذات الرقم: 2246 المتعلقة بمعنى العقيدة ما يلي: تعد العقيدة مجموع الأمور التي يؤمن بها الشخص بقلبه وعقله، ولا يشوبها أي شك، وعقد في اللغة هي التأكد والاستيثاق، والعقيدة في الإسلام هي الشريعة، والشريعة هي ما يكلف به المسلم في عبادته لله، وتعامله مع العباد، وعقيدة المسلم تكون في قلبه وليس في أعماله، والإيمان بالله، وملائكته، وكتبه، ورسله، واليوم الآخر، والقضاء والقدر هي أصول العقيدة الإسلامية، أركان الإيمان، فالعقيدة تتجسد في أمور أمرنا بها الله، وأخبرنا عنها الرسول صلى الله عليه وسلم.[1]

وقد قال تعالى في كتابه العزيز في الآية 89 من سورة المائدة: {لَا يُؤَاخِذُكُمُ ٱللَّهُ بِٱللَّغْوِ فِىٓ أَيْمَٰنِكُمْ وَلَٰكِن يُؤَاخِذُكُم بِمَا عَقَّدتُّمُ ٱلْأَيْمَٰنَ ۖ فَكَفَّٰرَتُهُۥٓ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَٰكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍۢ ۖ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَٰثَةِ أَيَّامٍۢ ۚ ذَٰلِكَ كَفَّٰرَةُ أَيْمَٰنِكُمْ إِذَا حَلَفْتُمْ ۚ وَٱحْفَظُوٓاْ أَيْمَٰنَكُمْ ۚ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ ٱللَّهُ لَكُمْ ءَايَٰتِهِۦ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ}.[2]

شاهد أيضًا: أركان شهادة أن لا إله إلا الله هي

تعريف العقيدة الإسلامية

العقيدة في اللغة تعني الشد، عكس الحل، ويقصد بالعقد ربط الشيء بغيره، وقد ترد بمعنى التأكيد واليمين بدليل ما ورد في الآية 89 من سورة المائدة، والمعاقدة تعني المعاهدة، واعتقاد الأمر يعني تصديقه، والعقيدة هي ما يدين به الإنسان، أما العقيدة في الاصطلاح الشرعي، هي الإيمان الجازم بشكل لا يقبل الشك بأمر ما، ويكون الإيمان بالعقل والقلب، وتسمى عقيدة سواء كان هذا الاعتقاد صحيحا، أم باطلاً.[3]

أنواع العقيدة الإسلامية

هناك نوعين للعقيدة، وفيما يلي نرفق ملخص عن كل نوع من هذين النوعين على حدة:[3]

  • العقيدة الصحيحة: وهي العقيدة الإسلامية، والعقيدة الصّحيحة هي مجموعة من الأمور القلبية، لا علاقة لها بالعمل، وذهب بعض العلماء بتعريف العقيدة وأركان الإيمان، فالعقيدة الصحيحة هي الإيمان بالله، وملائكته، وكتبه ورسله، والقضاء والقدر، واليوم الآخر، والتضحية في سبيل ذلك بكل شيء. 
  • العقيدة الفاسدة: يُطلق مُصطلح الشـرك بالله على هذا النوع من العقيدة، أيّ إشراك إله آخر مع الله والعياذ بالله، أو إنكار وجوده، بمعنى أدق العقيـدة الفاسـدة تمثّل ارتكاب نواقض الدّين الإسلاميّ، ويعد انحراف القيم والأخلاق خير دليل على العقيدة الفاسدة، وبذلك كلما كان الإنسان بعيداً عن القيم والأخلاق، ازداد بعده عن العقيدة الإسلاميّة الصحيحة.

خصائص العقيدة السليمة

هناك جملة من الخصائص تتميز بها العقيدة السليمة، وفيما يأتي نرفق هذه الخصائص بالتفصيل: [4]

  • التوفيقية: فهي تعتمد على المصادر الصحيحة وهي القرآن الكريم، وسيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم وأصحابه الصالحين.
  • الغيبية: وتتمثل بالإيمان بالأمور الغيبية، والجدير بالذكر كل أركان الإيمان غيبية.
  • الوسطية، والتوازن: وهذا ما هو مستمد من النصوص الشرعية.
  • العقلانية: فهي تتفق مع العقل.
  • الفطرية: حيث أن فطرة الإنسان السليمة تتوافق مع العقيدة الصحيحة.

شاهد أيضًا: كم عدد اركان الاسلام

مقومات العقيدة الإسلامية الصحيحة

للعقيدة الإسلاميّة الصحيحة العديد من المقوّمات، وفيما يأتي نرفق أهم مقومات العقيدة الإسلامية الصحيحة: [4]

  • الإيمان بالله: ويكون بالإيمان الخالص أن الله عزَّ وجلََّ موجود أي بوجوده، وألوهيته وربوبيته من دون شك، وصفاته، وأسمائه الحسنى أيضًا.
  • الإيمان بالملائكة: وهم خلق الله خلقهم من نور لعبادته، والانقياد لأوامره.
  • الإيمان بالكتب السماوية: وهي ما أنزله الله على رسله من كتب أوجد فيها أحكام الدنيا والآخرة.
  • الإيمان بالرسول: والرسل هم صفوة البشر كلفهم الله بتبليغ شرعه.
  • الإيمان باليوم الآخر وهو اليوم الذي وعد الله به في إثابة المؤمن على طاعته، وعقاب الكافر على الشرك به 
  • الإيمان بالقضاء والقدر: وهو ما قدره الله للعباد، و اقتضاه بمشيئته. 

أسباب فساد العقيدة

هناك العديد من الأسباب لفساد العقيدة، نذكر أهمها فيما يأتي:

  • الأسباب المعرفية: وتتجسد بعدم قدرة الشخص عمى رد شبهات المنحرفين، وتفنيد دعواهم، وبالتالي ينصاع لها الشخص وذلك بحجة تعارض العقيدة مع العقل، وهذا ما هو إلا توهم ناتج عن ضعف الاعتقاد.
  • الأسباب النفسية: وهذا الانحراف يكون ناتجاً عن الإنسان بحد ذاته، ويعد عدم التوازن النفسي، وإتباع الخرافات، وإتباع المرء رأيه، والشهوات، والسعي للتخلص من قيود العقيدة أهم الأسباب النفسية لفساد العقيدة.
  • الأسباب الاجتماعية: وذلك نتيجة التأثر بالبيئة المحيطة، ورفاق السوء، ويكون نتيجة تفكك الأسرة، وعدم الرقابة على الأبناء.

شاهد أيضًا: كم عدد صفات المؤمنين وما هي اركان الايمان بالتفصيل

طرق علاج فساد العقيدة

يمكن علاج العقيدة الفاسدة بالعديد من الطرق، نذكر منها ما يأتي:

  • التربية العقدية الصحية: وتعد الحل الأفضل للتخلص من انحراف العقيدة، وتتمثل باتباع نهج الرسول صلى الله عليه وسلم وتعاليمه.
  • اتباع القرآن والسنة: فالقرآن الكريم، والسنة النبوية الشريفة يشملان الصواب في كل أمر في الدنيا والآخرة.
  • محاربة الفتن والشائعات: وهذا ما يعمل عليه كل مسلم للحفاظ على سلامة عقيدته.
  • غرس العقيدة في نفوس الأبناء: وهذا هو أفضل الطرق لعلاج العقيدة، ويتمثل بتعليم العقيدة السليمة للأبناء من الصغر.

وبهذا القدر من المعلومات نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا تحت عنوان ما هو تعريف العقيدة شرعا اسلام ويب وتعرفنا من خلاله على العقيدة الصحيحة، والفاسدة، وكل ما يمت لهما بصلة.

المراجع

  1. ^islamweb.net , معنى العقيدة , 22/08/2022
  2. ^سورة المائدة , الآية 89
  3. ^islamweb.net , معنى العقيدة الصحيحة , 22/08/2022
  4. ^islamweb.net , معنى العقيدة وأهميتها , 22/08/2022
  5. ^islamweb.net , معنى العقيدة والتفسير وعلم الحديث والفقه وأهميتها لفهم القرآن , 22/08/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.