ما هو الطلح المنضود المذكور في سورة الواقعة

ما هو الطلح المنضود المذكور في سورة الواقعة

ما هو الطلح المنضود المذكور في سورة الواقعة، القرآن الكريم ملئ بالمصطلحات العربية التي قد تبدو غريبة على السمع وعصية على الفهم، ومن هذه المصطلحات مصطلح الطلح المنضود الذي جاء ذكره في سورة الواقعة، هذا ما سنوضحه من خلال موقع مقالاتي ما هو الطلح المنضود.

ما هو الطلح المنضود المذكور في سورة الواقعة

يقول الله سبحانه وتعالى في سورة الواقعة: {وَأَصْحَابُ الْيَمِينِ مَا أَصْحَابُ الْيَمِينِ (27) فِي سِدْرٍ مَّخْضُودٍ (28) وَطَلْحٍ مَّنضُودٍ (29)} (الواقعة: 27-29)[1]، وقد جاء ذكر هذه الآيات ضمن وصف أصحاب اليمين بعد دخولهم الجنة وما يتمتعون به من خيرات ونعيم، وكلمة المنضود في المعاجم العربية مشتقة من كلمة نضد وهي تعني المتراكم على بعضه البعض أو جعل بعضه على بعض، والمقصد بالطلح هو الشجر ذو الأوراق العريضة أو الأشجار الكبيرة المثمرة ثمارًا متلاصقة ببعضها البعض مثل ثمار الموز أو العنب والأرجح هو شجر الموز.

  •  المقصود بالطلح المنضود هو الشجر العريض الأوراق والمثمر ثمارًا كثيرة وهو شجر الموز.

شاهد أيضًا: ما المقصود بالليالي العشر في سورة الفجر

لماذا سمي الموز بالطلح؟

بالطلح المنضود هو الثمار والفاكهة التي تنتظر أهل اليمين بعد دخولهم الجنة، وهي الفاكهة التي تتميز بمذاق أطيب وأشهى من العسل، وقد اتفق أكثر المفسرين أن الطلح المنضود هو شجر الموز، فشجرة الموز تمتلك أوراق كبيرة وعريضة تضفي دائرة من كبيرة من الظل حول الشجرة، كما أن ثمار الموز تنبت بشكل متلاصق بجوار بعضها البعض وهو الوصف الذي وصف به مفسري القرآن شجرة الطلح المنضود الموجودة في الجنة.

فوائد الطلح المنضود

يوجد العديد من الفوائد الصحية للموز نتعرف عليها فيما يلي:

  • من أهم الفوائد الصحية للموز أنّه يمنع الإصابة بالتشنجات العضلية في الجسم، بجانب الحفاظ على عدم تعرض الجسم لفقدان الكالسيوم.
  • يحافظ أيضًا على مستوى السكر الطبيعي في الدم بالإضافة إلى تسهيل عملية هضم الطعام والقضاء على عسر الهضم.
  • يساعد تناول الموز بصورة منتظمة على التخفيف من الضغط النفسي والقلق وحالات التوتر اليومي الناتجة عن مشاكل الحياة.
  • كما يساعد محتوى الموز من الكالسيوم والحديد ونسبة عالية من مضادات الأكسدة على حماية الجسم من خطر التعرض للإصابة بالأمراض السرطانية وخاصة سرطان الكلى،

جزاء أصحاب اليمين يوم القيامة

وعد الله سبحانه وتعالى أصحاب اليمين بالكثير من النعم والخيرات جزاءً لهم على أفعالهم الطيبة في الدنيا واتبعاهم الطريق المستقيم في حياتهم وتنفيذهم لأوامر الله عز وجل، فذكر الله سبحانه وتعالى في سورة الواقعة عدد كبير من النعم التي تنتظر أصحاب اليمين ومنها أشجار السدر التي يعرف عنها احتوائها على الشوك ولكن الله عز وجل قد بدل الشوك بالثمار في الجنة تكريمًا لأهل اليمين، وكذلك وعدهم الله تعالى بفاكهة ثمارها أطيب وألذ من العسل الصافي، وكذلك أنهارًا من الماء والعسل المصفى بدون حدود.

شاهد أيضًا: ما المقصود من الإسراء والمعراج

وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على ما هو الطلح المنضود المذكور في سورة الواقعة وقد ذكرنا أن الإجابة هي أن المقصود بالطّلح المنضود هو الشجر العريض الأوراق والمثمر ثمارًا كثيرة وهو شجر الموز.

المراجع

  1. ^ سورة الواقعة , الاية: 27-29

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.