ماهي ايام التشريق ولماذا سميت بهذا السم

ماهي ايام التشريق ولماذا سميت بهذا السم

ماهي ايام التشريق ولماذا سميت بهذا السم، ففي الحج المبارك الذي يتم خلال أيام معلومات من شهر ذي الحجة  كل عام، هناك عدة أسماء تتخذها الأيام التي تتم فيها المناسك الخاصة بهذه العبادة العظيمة عند الله تعالى، ولكل منها سبب لتسميتها، كما أن لكل منها تعريف خاص بها ولمعناها وأوقاتها، وهذا ينطبق على أيام التشريق التابعة لهذه الفريضة، وفي مقالنا اليوم عبر موقع مقالاتي سوف نتعرف على هذه الأيام وأيضاً لماذا سميت ايام التشريق بهذا الاسم.

ماهي ايام التشريق

ايام التشريق هي الأيام الثلاثة التي تلي يوم عيد الأضحى المبارك، حيث يبدأ عيد الأضحى المبارك يوم العاشر من ذي الحجة في اليوم الذي يلي الوقوف المبارك على صعيد عرفات، وعليه يمكن تعريفها تعريف آخر صحيح، بأن أيام التشريق هي الأيام التي توافق الحادي والثاني والثالث عشر من ذي الحجة، وهذه الأيام المباركة يقوم فيها الحاج برمي الجمرات طيلة أيامها الثلاث، كما يمكن فيها للحاج أن يقوم بتعجيل الحج ليختصر آخر يوم فيها، ويسافر إلى بلده بعد رمي الجمرات في الحادي والثاني عشر، وهناك أيضاً عدة أحكام أخرى تتعلق بهذه الأيام المباركة.[1]

شاهد أيضًا: حكم المبيت بمنى ايام التشريق

لماذا سميت ايام التشريق بهذا الاسم

هناك خلاف على سبب تسمية أيام التشريق بهذا الاسم، وانقسم الخلاف إلى قولين، وهما الآتي:[1]

  • السبب الأول: نسبة إلى تشريق اللحوم في هذه الأيام الثلاثة، والتشريق هي عادة قديمة تعني نشر لحم النذور والأضاحي في الشمس بعد تقطيعها، حتى تتحول إلى ما يعرف باللحم المقدد أو المجفف. 
  • السبب الثاني: نسبة لصلاة العيد التي تعقب شروق الشمس، والذي يأتي في يوم النحر، وسميت الأيام الثلاثة التي تليه تيمناً به.

حكم صيام أيام التشريق

لا يجوز صيام أيام التشريق إلا لمن لم يجد الهدي، وهذا هو الراجح لدى أقوال أهل العلم، والمقصود بجواز صيامها لمن لم يجد الهدي هو الحاج، سواء كان قارناً أو متمتعاً، لأن كفارة الهدي هو الصيام، وعليه يكون هذا من الفروض، ويجوز أن يصوم في هذه الأيام، وعلى الطرف المقابل من ذلك، لا يجوز لأحد أن يصومها تطوعاً لكي لا يخالف أمر النبي -عليه الصلاة والسلام- بذلك، وقد ذكر الإمام ابن عثيمين -رحمه الله تعالى- عن فتوى ذلك في كتاب مجموع الفتاوى “فيجوز للقارن والمتمتع إذا لم يجدا الهدي أن يصوما هذه الأيام الثلاثة، حتى لا يفوت موسم الحج قبل صيامهما. وما سوى ذلك، فإنه لا يجوز صومها”، والله أعلم.[1]

شاهد أيضًا: حكم المبيت بمنى ايام التشريق وهل هو ركن من أركان الحج؟

التكبير أيام التشريق 

التكبير جزء من التذكير الواجب في أيام التشريق والمذكور في صحيح الأحاديث، وهذا يشمل المسلمين جميعاً، سواء كانوا من الحجاج أو غيرهم، وفي دليل ذلك نذكر ما ورد عن أبي هريرة -رضي الله عنه- أنه قال: “إن رسولَ اللهِ -صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ- أمر عبدَ اللهِ بنَ حُذافةَ أن يطوفَ في أيامِ مِنى ألا لا تصومُوا هذه الأيامَ، فإنها أيامُ أكلٍ وشُربٍ وذكرِ اللهِ”[2]، وهذا الذكر يشمل كافة الأيام، وفي كافة الأعمال فيها، ومنها التذكير والتسمية والتكبير عند نحر الأضاحي الذي يبدأ من أول أيام العيد وينتهي بآخر يوم، وذكر الله عزَّ وجل عقب الصلوات المكتوبات بالتكبير في أدبارها، وذكر الله تعالى بالتكبير عند رمي الحجاج للجمار أيام التشريق.

ايام التشريق متى تبدا

ايام التشريق تبدا في الحادي عشر من شهر ذي الحجة على الراجح في قول العلماء، فقد اتفق العلماء على أن أيام التشريق ثلاثة، ولكنهم اختلفوا على موعد بدايتها، فمنهم من قال إنها تبدأ في يوم النحر الذي هو يوم العيد، أي في العاشر من الشهر، إلا أن الراجح ما ذكرناه أنها تبدأ في الحادي عشر من الشهر، ودليل العلماء على ذلك هو ما ورد من الأحاديث الصحيحة، ومنها حديث عقبة بن عامر -رضي الله عنه- إذ قال، إن النبي -عليه الصلاة والسلام- قال: “يومُ عرفةَ ويومُ النَّحرِ وأيَّامُ التَّشريقِ عيدُنا أهلَ الإسلامِ وهي أيَّامُ أكلٍ وشربٍ”[3]، وهذا دليل على أن هذه الأيام منفصلة عن يوم النحر، وعليه فإنها لا تبدأ فيه والله أعلم.

شاهد أيضًا: ما هو التعجل في الحج وهل يلزم المتعجل المبيت بمنى

ما هي أيام النحر

أيام النحر هي يوم العيد وأيام التشريق الثلاثة، وهذا هو الراجح عند أهل العلم، وقد امتد النحر لهذه الأيام ليتسنى للمسلمين نيل أجر وثواب هذا النسك الذي أمر به الله تعالى، سواء كان ذلك للحاج أو غير الحاج، ويذكر أن بعض العلماء قالوا إن أيام النحر ثلاثة فقط، وهي يوم العيد المعروف باسم يوم النحر الذي يقع في العشر من ذي الحجة، ويتبعه يومان من أيام التشريق وهما الحادي والثاني عشر من الشهر، والله أعلم.

وبهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان ماهي ايام التشريق ولماذا سميت بهذا السم، والذي تعرفنا من خلاله على أيام التشريق وَسبب تسميتها ومتى تبدأ وحكم صيامها والتكبير والتذكير فيها، كما تعرفنا على أيام النحر في أقوال العلماء.

المراجع

  1. ^ islamqa.info , حكم صيام أيام التشريق , 28/06/2022
  2. ^ شرح معاني الآثار , أبو هريرة، الطحاوي، 2/244، صحيح
  3. ^ صحيح أبي داود , عقبة بن عامر، الألباني، 2419، صحيح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.