ماتت النملة في هذه القصة بسبب جشعها في أكل العسل. صواب خطأ

ماتت النملة في هذه القصة بسبب جشعها في أكل العسل. صواب خطأ

ماتت النملة في هذه القصة بسبب جشعها في أكل العسل. صواب خطأ، فكل قصة تنتهي بعبرة ومغزى، فقد تكون العبرة مصرحاً فيها، كما قد تكون خفية، وقصة النملة وقطرة العسل إحدى القصص التي تحثّ عباد الله لعدم الانغماس بأهواء الدّنيا وملذاتها والعمل للآخرة، فالدنيا دار فناء، والآخرة دار بقاء، والشخص الفالح هو من يعمل لآخرته، وعبر موقع مقالاتي نرفق حل هذا السؤال.

ماتت النملة في هذه القصة بسبب جشعها في أكل العسل. صواب خطأ

الطمع والجشع من الصفات غير المحمودة التي أمر الإسلام الابتعاد عنها، فنحن نعيش في كون يسير حسب الموازين الإلهيّة، ولكل من يعيش على هذا الكون دوره وعمله دون إسراف أو تبذير أو طمع وما شابه من صفات ذمّها الإسلام، فالطمع بالدين وليس بالدنيا، وبهذا يكون الجواب الصحيح لهذا السؤال هو:

  • عبارة صحيحة.

ملخص قصة النملة وقطرة العسل

في أحد الأيام كان هناك نملة صغيرة لا تفقه شيئاً بأمور الدّنيا، وهي تسير في طريقها سقطت قطرة عسل أمامها، اقتربت منها وتذوقتها، فأحبت طعمها اللذيذ، وعندما رأت الشمس شارفت على الغروب ذهبت لتجمع محصول الشتاء فلم تجد، وقررت أن تعود للجحر قبل حلول الظلام، لكن طمعها وجشعها قادها لحتفها.

وبهذا القدر من المعلومات سوف ننهي هذا المقال الذي كان يحمل عنوان ماتت النملة في هذه القصة بسبب جشعها في أكل العسل. صواب خطأ، وقد أرفقنا في سطوره حل هذا السؤال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *