لماذا لقب عمر بن الخطاب بالفاروق

لماذا لقب عمر بن الخطاب بالفاروق

لماذا لقب عمر بن الخطاب بالفاروق الخليفة عمر بن الخطاب، وأمير المؤمنين، والكثير غيرها من الألقاب أطلقت عليه ومنها الفاروق، فما سبب إطلاق هذا اللقب عليه، هذا ما سيجيب عليه موقع مقالاتي في هذا المقال، بتوضيح سبب التسمية، ومعناها في فقرات المقال، والتعريف الكامل بشخصه.

من هو عمر بن الخطاب

هو أبو حفص، عمر بن الخطاب العدوي القرشي، ثاني الخلفاء الراشدين، وواحد من الصحابة العشرة المبشرين بالجنة، لقبه الفاروق، ويعتبر من أشهر القادة في التاريخ الإسلامي، ومن أكثر الأشخاص نفوذاً وتأثيراً في الدولة الإسلامية، كما لقبه الخليفة أبو بكر بأمير المؤمنين، ثم تولى الخلافة بعد وفاة أبي بكر الصديق، كان قائداً عسكرياً وسياسياً مخضرم، وتمكن من توسعة حدود الدولة الإسلامية، وهو من أدخل القدس تحت حكم المسلمين، عرف عنه عدله، فقد كان قاضياً خبيراً، كانت وفاته في المسجد حيث قام بقتله أبو لؤلؤة المجوسي بخنجره وهو يكبر بالصلاة في سنة 23 هجرية.

شاهد أيضًا: من هو الصحابي الذي نزلت الملائكة لتسمع تلاوته

لماذا لقب عمر بن الخطاب بالفاروق

لقب عمر بن الخطاب بالفاروق لأن الرسول صلى الله عليه وسلم أسماه بالفاروق، فقد قال النبي بأن الله فرق به بين الحق والباطل، وقد اشتهر باعتزازه الشديد بفدائه لرسول الله، وللدين الإسلامي، وكان كلما سئل عن سبب تسميته بالفاروق يذكر قصة إسلامه، حيث يقول بأنه خرج ليقتل النبي، فسمع بإسلام أخته وزوجها، فذهب إليها وضربها، لكنها تلت عليه من سورة طه، فبكى لما سمعها، وعدل عن قتل الرسول إلى مبايعته ومبايعة دعوته معلناً إسلامه، فقوي الإسلام به، كما قوي المسلمون بالتحاقه بهم.[1]

ما معنى كلمة فاروق؟

إن كلمة فاروق هي اسم علم عربي مذكر، معناه الشخص الذي يميز بين الحق والباطل، والفاصل الذي يفرّق بين الأمور، ويفصلها عن بعضها بالتمييز بينها كل حدة، كما أنه قد جاء عن معنى الفاروق في معجم جمهرة اللغة “هو كل شيء فرّق بين شيئين فهو فاروق”، والفاروق أيضاً اسم من أسماء السيف، و اشتهر هذا الاسم وذاع كثيراً بين أسماء أبناء المسلمين بعدما لُقّب به الخليفة عمر بن الخطاب فقد كان خليفة عادلاً، يفرّق بين الحقّ والباطل.

شاهد أيضًا: الصحابي الجليل الذي كان يسميه عمر بن الخطاب رضي الله عنه يوسف هذه الامه هو

من هو الصحابي الذي طعن وهو يصلي؟

إن الصحابي الذي طعن وهو يصلي هو الخليفة عمر بن الخطاب، حيث كان ذلك في المسجد وبينما هو يكبر للصلاة في صلاة الفجر في تاريخ  يوم الثالث والعشرين من ذي الحجة سنة 23 هجريّة، هاجمه أبو لؤلؤة المجوسي، وهو غلام المغيرة بن شعبة، بخنجر له نصلان، وطعنه بكتفه وخاصرته ست طعنات، ثم هرب بين صفوف المصلين الذين انشغلوا باغتيال الخليفة الذي وافته المنية على إثرها مباشرةً، وبذلك فقد المسلمون ركناً من دعائم الدولة، لتنقل الخلافة إلى الخليفة عثمان بن عفان.

شاهد أيضًا: من هو الصحابي الذي رأى المسيح الدجال

لماذا سمي عمر بن الخطاب رضي الله عنه بأمير المؤمنين؟

يرى أهل السنّة والجماعة بأنَّ أوّل من لقب بأمير المؤمنين هو عمر بن الخطاب، وذلك لأن الخليفة أبي بكر الصّدّيق بعد انتقال النبي محمّد صلّى الله عليه وسلّم إلى الرفيق الأعلى، كان يحمل لقب “خليفة رسول الله” كما ويروى عن أهل السنة والجماعة أيضاً أنه  وبعد موت الخليفة أبي بكر الصديق، والذي كان قد أوصى بالخلافة من بعده لعمر بن الخطّاب، حيث تمت تسميته بلقب خليفة رسول الله، لكن عمر اعترض بشدة على التسمية واللقب، فاستبدلت خليفة رسول الله، بلقب أمير المؤمنين.

شاهد أيضًا: من هو الصحابي الذي اشترى الجنة مرتين ؟؟

صفات عمر بن الخطاب

كان عمر بن الخطاب يتصف بحسن العينين والأنف والخدين، له كفان وقدمان، سميكان وغليظان، له لحية طويلة وكثيفة الشعر، تسبل على أعلى صدره، يستخدم يده اليسرى فهو أعسرها، أي يستخدمها في الأكل والحرب وغير ذلك، لكنه في قضاء شؤونه وأعماله يستخدم كلتا اليدين معاً، وصف بأنه أثناء المشي يمشي واطئاً الأرض بسرعة شديدة، اعتنى بخزائن بيت مال المسلمين وحرص عليها بتشدد. 

وفي آخر المقال ونهايته نكون قد أجبنا على السؤال لماذا لقب عمر بن الخطاب بالفاروق، حيث عرفنا بأنه قام بالتفريق بين الحق والباطل، كما أوردنا معلومات كاملة عن حياته وألقابه وصفاته، وكيف أرسى دعائم الشعائر الدينية، ووسع حدود الدولة الإسلامية.

المراجع

  1. ^islamweb.net , عمر بن الخطاب ـ الفاروق ـ , 03/09/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.