كيف اعرف اني طهرت من الدورة ابن باز

كيف اعرف اني طهرت من الدورة ابن باز

كيف اعرف اني طهرت من الدورة ابن باز، حيث إنّ المرأة يجري عليها في كل شهر دم فاسد يخرج من جسدها بنعمة من الله، ولمّا تطهر من ذلك الدم يلزمها الاغتسال وبعض من الأمور الأخرى التي لا بدّ من الإضاءة عليها في موقع مقالاتي، والوقوف مع بعض المسائل الشرعية الخاصة بذلك مثل متى يجب على المرأة الاغتسال من الحيض؟ ونحوه من الأمور.

كيف اعرف اني طهرت من الدورة ابن باز

ذكر ابن باز أنّ من علامات الانتهاء من الدورة والطهر منها هو أنه:[1]

“إذا رأت الطهارة، أو إذا رأت القصة البيضاء، هذه علامة الطهارة، تغتسل وتصلي، والحمد لله، ما دام معها صفرة، أو كدرة لا تعجل حتى تكمل عادتها، ثم تغتسل وتصلي، أما ما يحصل لها بعد الطهر صفرة أو كدرة، هذا يعتبر دم فساد، تتوضأ لكل صلاة ويكفي، تتوضأ لكل صلاة وتصلي والحمد لله، حتى تأتي العادة المعروفة”.

شاهد أيضًا: هل يجوز الصيام بدون اغتسال من الحيض

هل الكدرة علامة طهر

ذكر العلماء أنّ الكدرة إن اتصلت بالحيض، فهي تعد من الحيض كما أشار إلى ذلك علماء أهل السنة والجماعة، أمّا لو أنّها لم تتصل بالحيض، وجاءت بعد أن تحقق المسلم من الطهارة، فإنّه لا يُلتفت إليها أبدًا، بل هي من الطهارة، وقد فصلوا قولهم بأنّه: “أما إذا تحقق الطهر بنزول القصة البيضاء أو بالنقاء التام، فإنه لا يلتفت إلى الصفرة والكدرة حينئذ ، وهذا ما دل عليه قول أم عطية رضي الله عنها: (كنا لا نعد الكدرة والصفرة بعد الطهر شيئا)”.[2]

شاهد أيضًا: هل يجوز للحائض قراءة القران من الجوال

حكم تأخير الغسل من الحيض للتأكد من الطهر

إنّ المرأة تعرف الطهر بإحدى العلامتين فهي إمّا أن ترى القصة البيضاء، وإما الجفاف بأن تدخل القطنة في موضع، فتخرج جافة تمامًا ليس عليها شيء، وهنا عليها المبادة إلى الاغتسال لقول عبد الله بن عباس -رضي الله عنه- أنّه قال: “ولا يحل لها إذا رأت الطهر ساعة، إلا أن تغتسل”، ومن العلماء مَن أمهل المرأة إلى أن تغتسل نصف يوم، حتى تتأكد من طهرها إن كان طهرها بالجفوف، ومنهم مَن أمهلها يومًا كاملًا؛ لأنّ عادة الدم هي أن يجري وينقطع، وهو على رأي ابن قادمة -رحمه الله- وابن عثيمين، ولو شكت المرأة في عدم طهرها، فالأصل بقاء الحيض حتى يقين الطهر، والله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: هل يجوز الاغتسال بعد الفجر في صيام القضاء

متى يجب على المرأة الاغتسال من الحيض؟

يجب على المرأة أن تغتسل من حيضها حالما تأكدت من طهرها سواء بنزول القصة البيضاء أو بانقطاع الدم، أمّا لو كان طهرها عن طريق الجفاف، وشكت أنّها لم تطهر بعضاً فيُمكنها الانتظار نصف يوم على رأي بعض العلماء ومنهم مَن قال يومًا كاملًا، حتى تتيقن من انقطاع الدم؛ لأنّ عادته هو الجريان والانقطاع، حتى تتأكد المرأة من طهرها تمامًا، والله أعلم بكل أمر.[3]

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى آخر مقال كيف اعرف اني طهرت من الدورة ابن باز وذكرنا رأي علماء أهل السنة والجماعة في المسألة، وأضأنا على الحكم الشرعي الخاص بالاغتسال من الدورة ومتى يكون ذلك الوقت ونحو ذلك من الأمور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.