فضل الدعاء في العشر الأواخر من رمضان

فضل الدعاء في العشر الأواخر من رمضان

فضل الدعاء في العشر الأواخر من رمضان المبارك، من مهمّات الأمور التي ينبغي على المسلم أن يكون حرصًا عليها، لأنّ من المعروف أن ليالي العشر الأواخر من شهر رمضان لها فضل عظيم جدًا يجب على المسلم أن يغتنمها بالصالحات من الأعمال والدعوات، وفي هذا المقال سيقدّم لكم موقع مقالاتي فضل الدعاء وقيام الليل في العشر الأواخر من رمضان، وهدي السلف في هذه الليالي المباركة.

فضل الدعاء في العشر الأواخر من رمضان

تعدّ ليالي العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك أفضل الليالي، وأجمعها للخيرات، وأكثرها فضلًا، ففيها تستجاب الدعوات، وتعظم الأجور، ويلقى المسلم من ربّه العطاء الجزيل؛ فعند اقتران الصالحات من الأعمال مع أفضل الأوقات يعظم الجزاء؛ وفي هذه الليالي يعتري المسلم من النفحات الإيمانية والبركات ما لا يوجد في غيرها، وفي هذه الليالي أيضًا تعتق رقاب من النيران.[1]

كما يجب على المسلم أن يجتهد في ليالي العشر الأواخر من رمضان وأن يكثر فيها من الدعاء والتضرّع والإلحاح فيه، علة في ذلك يوافق ليلة القدر فينال في قيامها الأجر العظيم،[2] وقد ورد عن أم المؤمنين السيّدة عائشة -رضي الله عنها-: (قلتُ: يا رسولَ اللهِ أرأيتَ إنْ علِمتُ أيَّ ليلةٍ ليلةُ القدرِ ما أقولُ فِيها؟ قال: قُولي: اللهمَّ إنكَ عفوٌ، تحبُّ العفوَ فاعفُ عنِّي).[3] ولا يغفل المسلم في هذه الليالي عن الثلث الأخير من الليل، فهو من الأوقات التي يكون الدعاء فيها أدعى للإجابة.[4]

شاهد أيضًا: فضل قيام الليل بسورة البقرة في استجابة الدعاء

فضل قيام الليل في العشر الأواخر من رمضان

كان النبيّ -صلى الله عليه وسلّم- يجتهدّ في العشر الأواخر من رمضان ويستعدّ له كما لا يستعدّ لغيرها من الليالي، فقد كان يعتكف في المسجد، ويعتزل النساء ويقوم الليل بالصلاة والدعاء والعبادة، متفرّغًا لها عن كلّ ما قد يشغله،[1] ففضل قيام الليل في رمضان عظيم، فهي كفارة للذنوب، وفيها تطهير وتزكية للقلوب، ونهي عن المعصية، وهي سرّ البركة والخير والسعادة.[5]

شاهد أيضًا: الأعمال المستحبة في العشر الاواخر من رمضان

الأحاديث الواردة في فضل العشر الأواخر من رمضان

فيما يأتي مجموعة من الأحاديث الواردة في السنّة النبوية المطهّرة التي تدلّ على فضل العشر الأواخر من رمضان:

  • ثبت عن أبي هريرة -رضي الله عنه-، عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنّه قال: (مَن قَامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمَانًا واحْتِسَابًا، غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ، ومَن صَامَ رَمَضَانَ إيمَانًا واحْتِسَابًا غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِه).[6]
  • ثبت في حديث السيّدة عائشة -رضي الله عنها-: (كانَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إذَا دَخَلَ العَشْرُ شَدَّ مِئْزَرَهُ، وأَحْيَا لَيْلَهُ، وأَيْقَظَ أهْلَهُ).[7]
  • قالت السيّدة عائشة -رضي الله عنها-: (كانَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يَجْتَهِدُ في العَشْرِ الأوَاخِرِ، ما لا يَجْتَهِدُ في غيرِهِ).[8]
  • ثبت عن ابن عمر -رضي الله عنهما-: (أنَّ رِجَالًا مِن أصْحَابِ النبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، أُرُوا لَيْلَةَ القَدْرِ في المَنَامِ في السَّبْعِ الأوَاخِرِ، فَقَالَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: أرَى رُؤْيَاكُمْ قدْ تَوَاطَأَتْ في السَّبْعِ الأوَاخِرِ، فمَن كانَ مُتَحَرِّيهَا فَلْيَتَحَرَّهَا في السَّبْعِ الأوَاخِرِ).[9]
  • ثبت عن السيدة عائشة -رضي الله عنها-: (أنَّ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، قَالَ: تَحَرَّوْا لَيْلَةَ القَدْرِ في الوِتْرِ، مِنَ العَشْرِ الأوَاخِرِ مِن رَمَضَانَ).[10]
  • ثبت عن أبي سعيد الخدري -رضي الله عنه-: (إنَّ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ اعْتَكَفَ العَشْرَ الأوَّلَ مِن رَمَضَانَ، ثُمَّ اعْتَكَفَ العَشْرَ الأوْسَطَ، في قُبَّةٍ تُرْكِيَّةٍ علَى سُدَّتِهَا حَصِيرٌ، قالَ: فأخَذَ الحَصِيرَ بيَدِهِ فَنَحَّاهَا في نَاحِيَةِ القُبَّةِ، ثُمَّ أَطْلَعَ رَأْسَهُ فَكَلَّمَ النَّاسَ، فَدَنَوْا منه، فَقالَ: إنِّي اعْتَكَفْتُ العَشْرَ الأوَّلَ، أَلْتَمِسُ هذِه اللَّيْلَةَ، ثُمَّ اعْتَكَفْتُ العَشْرَ الأوْسَطَ، ثُمَّ أُتِيتُ، فقِيلَ لِي: إنَّهَا في العَشْرِ الأوَاخِرِ، فمَن أَحَبَّ مِنكُم أَنْ يَعْتَكِفَ فَلْيَعْتَكِفْ فَاعْتَكَفَ النَّاسُ معهُ، قالَ: وإنِّي أُرِيتُهَا لَيْلَةَ وِتْرٍ، وإنِّي أَسْجُدُ صَبِيحَتَهَا في طِينٍ وَمَاءٍ فأصْبَحَ مِن لَيْلَةِ إحْدَى وَعِشْرِينَ، وَقَدْ قَامَ إلى الصُّبْحِ، فَمَطَرَتِ السَّمَاءُ، فَوَكَفَ المَسْجِدُ، فأبْصَرْتُ الطِّينَ وَالْمَاءَ، فَخَرَجَ حِينَ فَرَغَ مِن صَلَاةِ الصُّبْحِ، وَجَبِينُهُ وَرَوْثَةُ أَنْفِهِ فِيهِما الطِّينُ وَالْمَاءُ، وإذَا هي لَيْلَةُ إحْدَى وَعِشْرِينَ مِنَ العَشْرِ الأوَاخِرِ).[11]

شاهد أيضًا: فضل العشر الاواخر من شهر رمضان

هدي السلف في العشر الأواخر من رمضان

ضرب السلف أروع الأمثلة في الحرص على الليالي العشر الأواخر من رمضان، فقد كان بعضهم من شدة حبّهم لهذه الليال يغتسلوا في كلّ ليلة منها، ويلبسون الجديد الثياب الجديدة، ويتطيّبون، ويذهبون إلى المساجد طالبين ليلة القدر، وقد قال ثابتٌ: “وكان لتميم الدَّاريِّ حُلَّة اشتراها بألف درهم، وكان يلبسها في الليلة التي ترجى فيها ليلة القدر”.[12]

لم يكن السلف يقتصرون في قيام الليالي العشر الأواخر من رمضان  فقط على أنفسهم، فقد كانوا يوقظون النساء والأولاد اقتداءً بالنبيّ -صلَّى الله عليْه وسلَّم-. وقد ورد عن سفيان الثَّوري أنّه قال: “أَحب إليَّ إذا دخل العشر الأواخر أن يَتهجَّد باللَّيل، ويَجتهِد فيه، ويُنهِض أهله وولدَه للصَّلاة إن أطاقوا ذلك”.[12]

شاهد أيضًا: كلمة عن العشر الأواخر من رمضان

دعاء القنوت في العشر الأواخر من رمضان

وردت صيغ لدعاء القنوت، منها ما يأتي:[13]

  • صيغة دعاء القنوت عند الإمام الشافعي -رحمه الله-: (اللَّهمَّ اهدِني فيمَن هدَيتَ، وعافِني فيمَن عافَيتَ، وتَولَّني فيمَن تولَّيتَ، وبارِكْ لي فيما أَعطَيتَ، وقِني شرَّ ما قضَيتَ، فإنَّك تَقضي ولا يُقضى عليك، وإنَّه لا يَذِلُّ مَن والَيتَ، تبارَكتَ ربَّنا وتعالَيتَ).
  • صيغة دعاء القنوت عند أبي حنيفة -رحمه الله-: (اللهم إنا نستعينك ونستهديك ونؤمن بك ونتوكل عليك، ونثني عليك الخير كله نشكرك ولا نكفرك، ونخلع ونترك من يفجرك، اللهم إياك نعبد، ولك نصلي ونسجد، وإليك نسعى ونحفد، نرجو رحمتك ونخشى عذابك ،إن عذابك الجد بالكفار ملحق).

شاهد أيضًا: صلاة التراويح في العشر الاواخر كم ركعه

ادعيه العشر الاواخر من رمضان

يدعو المسلم في العشر الأواخر من رمضان بما شاء من خيريّ الدنيا والآخرة، وفيما يأتي بعض الأدعية المقترحة:

  • اللهمّ اغفر ذنوبنا واستر عيوبنا، اللهمّ ارحمنا فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض عليك يا أرحم الراحمين.
  • اللهمّ اجعلنا ممّن تعتق رقابهم من النار.
  • اللهمّ اجعلنا من أهل الجنّة وارزقنا لذة النظر إلى وجهك الكريم.
  • ربّ اغفر لي ولوالديّ، وارحمهما وارزقهما بركة في العمر والصحة وراحة في البال.
  • ربّ هب لي ذريّة طيّبة تقرّ بها عيني.
  • اللهمّ إني أسألك رضاك والجنّة.
  • اللهمّ ارزقني زوجًا صالحًا يكون لي قرّة عين وأكون له قرّة عين.

شاهد أيضًا: من خصائص شهر رمضان أنه فيه ليلة القدر

وفي نهاية هذا المقال، نكون قد سلّطنا الضوء على فضل الدعاء في العشر الأواخر من رمضان المبارك، وبيّنا أهم الأحاديث النبوية التي تدلّ على فضل هذه الأيام المباركة وقيامها.

المراجع

  1. ^islamweb.net , العشر الأواخر من رمضان , 13/04/2022
  2. ^islamqa.info , فضل العشر الأواخر من رمضان وليلة القدر , 13/04/2022
  3. ^أحاديث معلة , الوادعي، عائشة أم المؤمنين، 459، ظاهره أنه حسن ولكن قال الدارقطني عبد الله بن بريدة لم يسمع من عائشة ثم إنه قد اختلف فيه على سفيان
  4. ^islamweb.net , الدعاء في ثلث الليل الآخر في العشر الأواخر من رمضان , 13/04/2022
  5. ^al-maktaba.org , شرح كتاب الجامع لأحكام الصيام وأعمال رمضان - حطيبة/ فضل قيام الليل والتراويح , 13/04/2022
  6. ^صحيح البخاري , البخاري، أبو هريرة، 1901، صحيح
  7. ^صحيح البخاري , البخاري، عائشة أم المؤمنين، 2024، صحيح
  8. ^صحيح مسلم , مسلم، عائشة أم المؤمنين، 1175، صحيح
  9. ^صحيح البخاري , البخاري، عبدالله بن عمر، 2015، صحيح
  10. ^صحيح البخاري , البخاري، عائشة أم المؤمنين، 2017، صحيح
  11. ^صحيح مسلم , مسلم، أبو سعيد الخدري، 1167، صحيح
  12. ^alukah.net , العشر الأواخر من رمضان وليل الصالحين , 13/04/2022
  13. ^islamweb.net , صيغة دعاء القنوت وفي أي الصلوات , 13/04/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *