عالم العمل في المملكة العربية السعودية

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 17 يونيو 2021 , 17:06
عالم العمل في المملكة العربية السعودية

عالم العمل في المملكة العربية السعودية وأبرز خصائص سوق العمل في المملكة نتحدث عنه في ضوء أهمية بلاد الحرمين الاقتصادية والدينية الذي جعلتها وجهة لكثير من العمالة الأجنبية من بلاد مختلفة عربية أو غير عربية، لذلك نصحبك في جولة داخل أحوال عالم العمل في المملكة العربية السعودية.

القوة الاقتصادية للمملكة العربية السعودية

لقد نجح خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز _حفظه الله_ في تحقيق إنجازات هائلة في الملف الاقتصادي، فقد استطاع توجيه السياسات الداخلية والخارجية إلى أن جعل المملكة واحدة من صناع القرار الاقتصادي في العالم، فقد تم اختيار السعودية واحدة ضمن مجموعة العشرين الاقتصادية والتي تمثل صناعة القرارات الاقتصادية التي تؤثر على العالم أجمع.

والجدير بالذكر أن السعودية لا تمثل نفسها فقط في هذه المجموعة بل هي نائبة عن كافة العالم العربي والإسلامي والدول النامية، ووقع الاختيار على المملكة السعودية نتيجة وقوفها على قاعدة اقتصادية قوية لا يمكن الإخلال بها، وقد أصبحت السعودية صاحبة أكبر اقتصاد في الشرق الأوسط، وذلك نتيجة لعدة عوامل يمكن ذكرها على النحو التالي:

  • تعتبر المملكة العربية السعودية المصدر الأكبر للنفط حول العالم.
  • تقدر القوة الإنتاجية للبترول في السعودية بحوالي 12 مليون برميل في اليوم الواحد.
  • تحتل السعودية المرتبة الأولى عربيًا والثانية عالميًا من حيث أكبر صندوق للاستثمارات السيادية.
  • يعتبر قيمة احتياطي النقد في المملكة العربية السعودية واحد من أكبر احتياطيات النقد في العالم.
  • للبلاد الحجازية دور كبير في حفظ استقرار الاقتصاد العالمي وحفظ مصالح الدول النامية من خلال تأمين مصادر الطاقة للعالم بأسعار تناسب كل من المنتجين والمستهلكين والمصنعين.

شاهد أيضاً: كيف اطبع التأشيرة من موقع وزارة العمل

عالم العمل في المملكة العربية السعودية

تختلف الوظائف على أراضي المملكة العربية السعودية وتتنوع في مجالات عديدة، لذا يتم استقدام الكثير من العمالة الخارجية من البلاد العربية والغير عربية أيضًا، ولكن للاطلاع على عالم العمل في المملكة العربية السعودية نجد أن هناك سؤالًا يُطرح كثيرًا، ألا وهو: هل يجب أن أكون حاصل على مؤهل عالي لأستطيع العمل في المملكة السعودية؟ وللإجابة على هذا السؤال نوضح طبيعة العمل المنتشرة على الأراضي السعودية، والتي يمكن للسائل الالتحاق بها:

  • أعمال الطب والهندسة والتعليم والبرمجة وغير ذلك من المجالات التي تتطلب دراسة خاصة: بالتأكيد لا يمكن لأي شخص الالتحاق بهذه الأعمال إذا لم يكن قد أتم دراستها.
  • مهن إنتاجية تقوم على الجهد العضلي: مثل أعمال الحرف والصناعات والنظافة والبناء وغيرها من الأعمال التي تتطلب دراسة، فهذه الأعمال يمكن الالتحاق بها دون الحصول على أي مؤهل أو على الأقل مؤهل أساسي.
  • أعمال خاصة بخدمة السائحين في الفنادق أو التأمين في الحج أو غيرها من الأعمال التي تحتاج بعض الأعمال الكتابية أو العقلية: يمكن الالتحاق بها لأصحاب المؤهلات المتوسطة.

احتياجات سوق العمل السعودي

تسعى الحكومة السعودية تحت القيادة الملك سلمان لتطوير المملكة في كافة المجالات، وقد حرصوا حرصًا كبيرًا على تطوير سوق العمل وازدهاره لتحقيق الرخاء الاقتصادي والقضاء على أي نسب للبطالة، وفي آخر الدراسات تمت الإشارة إلى نسب توزيع احتياجات سوق العمل السعودي يمكن توزيعها على النحو التالي:

  • المهن الخدمية: هي أكثر المهن التي تتطلب كوادر بشرية حاليًا، حيث تمثل 70% من احتياجات سوق العمل السعودي، وذلك لحرص المملكة على إحداث طفرة عملية وعلمية واقتصادية، وتطوير مجالات التعليم والصحة والهندسة والعلوم التقنية وغيره، لذلك فإن المملكة في حاجة إلى كثير من الأطباء والمهندسين والمعلمين وغيرهم من أصحاب المهن الخدمية التي تتطلب دراسة وخبرة.
  • المهن الإنتاجية: وتمثل 30% من احتياجات سوق العمل السعودي، وتتمثل هذه المهن في الأعمال الصناعية وأعمال الرعي والزراعة والنظافة وأعمال استخراج البترول وغيرها من الأعمال العضلية.

شاهد أيضاً: استعلام عن تأشيرة صادرة من مكتب العمل بأكثر من طريقة

دور المرأة في سوق العمل السعودي

لا يغفل عاقل عن التغيرات التي أحدثتها المملكة العربية السعودية في ملف المرأة في الآونة الأخيرة، فقد نالت المرأة مكتسبات ضخمة بفضل القيادة الحكيمة التي تسعى لتمكين المرأة وتعزيز دورها في الحياة العملية والاجتماعية والسياسية لتكون قادرة على المشاركة الفعالة في المجتمع وفي صناعة القرار.

كما تدعم المملكة المرأة للوصول إلى مناصب مرموقة، وتحرص على توفير فرص العمل للسيدات والتسهيل عليهن، وبناء على هذا فإن للنساء الحق في الالتحاق بمعظم الوظائف على أراضي المملكة، وقد خصصت الحكومة السعودية برنامجين من شأنهما التسهيل على السيدات العاملات وإزالة العقبات من طريقهن، وتتمثل هذه البرامج في التالي:

  • برنامج قرة: وهو يهدف لتوفير احتياجات الأمهات العاملة من دور رعاية لضيافة الأطفال أثناء فترة العمل.
  • برنامج وصول: وهو برنامج لتسهيل تنقل السيدات العاملات ونقلهن من مكان لآخر لتحقيق التوازن بين مكان عملهن وبين بيوتهن.

أكثر المجالات جاذبية للعمالة في سوق العمل السعودي

عند دراسة عالم العمل في المملكة العربية السعودية وجدنا أن هناك قطاعات تجذب عدد أكبر من العاملين نظرًا لوفرة عائدها المادي، كما أن هناك عامل مهم في بعض الأعمال يكون جاذباً للعمالة وهو مستوى الراحة في تأدية هذا العمل وعدد الساعات المطلوبة لشغله، وعادة ما يكون هذا العامل أكثر جذبًا للمواطنين السعوديين أكثر من غيرهم من العمالة والوافدة، وعلى الرغم من كون الشائع أن الناس تفضل العمل في مجال النفط وهندسة البترول وغيرها من الأعمال في هذا المجال، إلا أن الدراسات الأخيرة أثبتت وجود مجالات مختلفة أصبحت أكثر جذبًا للعمالة:

  • مجال التسويق والأعمال: تهتم المملكة العربية السعودية بلفت انتباه إلى الشركات السعودية ومجالات الصناعة والتجارة المختلفة بداخلها، وذلك لزيادة الحركة التجارية مما يقوي اقتصاد المملكة بشكل أكبر، لذلك تحتاج المملكة إلى أشخاص لديهم خبرة وعلم في هذا المجال وقادرين على جذب العملاء من داخل السعودية وخارجها.
  • المتخصصين في مجال القانون التجاري: استطاعت السعودية عمل طفرة تجارية في السنوات الأخيرة وما زالت تسعى لجذب المستثمرين ورجال الأعمال لفتح المشروعات التجارية والصناعية على أرضها، وكما ازداد هذا النشاط التجاري تزداد الحاجة إلى رجال القانون المتخصصين في القانون التجاري ولديهم الخبرة في قوانين التجارة العالمية، وذلك لتتم العقود والاستثمارات والاتفاقات بشكل قانوني وفقًا للقوانين المعمول بها في المملكة العربية الإسلامية ودون مخالفات شرعية.
  • مجالات الرعاية الصحية: تحتاج السعودية الكثير من أصحاب الخبرة والكفاءة في المجال الطبي سواء أطباء أو تمريض، وذلك بعد أن افتتحت المملكة العديد من المستشفيات في أماكن مختلفة على أراضي المملكة لتطوير المنظومة الصحية، كما يحتاج بعض رجال الأعمال الأجانب المتواجدين على أراضي المملكة استقدام بعض الأطباء وفرق التمريض لتقديم رعاية خاصة بهم وذويهم.
  • المجال المالي والمصرفي: نتيجة لازدهار الحركة التجارية في المملكة ازدهر أيضًا الأعمال المالية والمصرفية الذي يتضمن عدة تخصصات، مثل أعمال البنوك، أو المستشارين التجاريين أو المتخصصين في عمل دراسات الجدوى، وغير ذلك من الأعمال.

شاهد أيضاً: طريقة تحديث رخصة البلدية في مكتب العمل وكيفية الاستعلام عنها

وإلى هنا قد انتهى حديثنا عن عالم العمل في المملكة العربية السعودية بعد توضيح أبرز المعلومات عن طبيعته واحتياجاته ومتطلباته، كما أوضحنا بعض المعلومات الخاصة بالحال الاقتصادي للمملكة العربية السعودية، ونتمنى أن يكون المقال مفيدًا لقرائنا الأعزاء.