طرق ترشيد استهلاك الماء والكهرباء بالمنازل والمنشآت

كتابة layla - تاريخ الكتابة: 27 فبراير 2021 , 14:02
طرق ترشيد استهلاك الماء والكهرباء بالمنازل والمنشآت

طرق ترشيد استهلاك الماء والكهرباء أمر هام جدًا فهما من النعم العظيمة التي انعم الله بها على الإنسان، ويتوجب عليه حمايتها والحفاظ عليها بكل الطرق الممكنة للحفاظ على هذه النعمة، ونظرًا إلى ارتفاع أسعار خدمات الكهرباء والماء، فتكون أهمية الترشيد من أجل توفير المال في الفواتير الشهرية لماء والكهرباء، فيجب عدم الإسراف في كلاهما.

طرق ترشيد استهلاك الماء والكهرباء

تعتبر طرق ترشيد استهلاك الماء والكهرباء هو أفضل طرق للتعرف على عدم الإسراف والإهدار، حيث لا يستطيع أي شخص الآن أن يعيش بدون الماء أو الكهرباء، وذلل من أجل العديد من الأعمال والاستخدامات اليومية لهما، فالماء هو سر الحياة، ويكثر استخدامه في الشرب والطعام، ومجالات التنظيف المختلفة.

أما الكهرباء فهي مصدر أساسي لتشغيل العديد من الأجهزة التي نحتاج إليها بشكل يومي ولا يمكننا الاستغناء عنها، ومنها الإنارة وأجهزة التبريد وحفظ الطعام، والغسالات والبوتاجازات والأفران الكهربائية، بالإضافة إلى تشغيل الأجهزة الترفيهية والتعليمة مثل التلفاز، والكمبيوتر.

وكان لابد من التوعية اللازمة في المجتمع لترشيد كلا من الكهرباء والماء، والتعرف على أهميتهم في الحياة، وأن الإسراف فيهم يؤدي إلى العديد من العواقب الوخيمة، ومنها ارتفاع أسعار الفواتير.

شاهد أيضًا: طرق اطفاء الحريق في المنزل عند اندلاعها وطرق الوقاية بالخطوات

مفهوم ترشيد استهلاك الماء والكهرباء

يمكننا أن نتعرف على طرق ترشيد استهلاك الماء والكهرباء من خلال بعض المفاهيم الآتية:

  • هو أن يتم تقليل الفاقد من كلا من الماء والكهرباء، وبالتالي تقليل النفايات وارتفاع سعر الفاتورة الشهرية لكلا من الماء والكهرباء، وتطبيق إجراءات الكفاءة والتي تؤدي على تقليل الاستهلاك، والحفاظ على الكليوهات من الماء والكهرباء، حتى لا يتعرضوا إلى انقطاع الخدمة.
  • العمل على تحسين إدارة استخدام الماء ويتم من خلال غلق الصنبور بشكل جيد، التعرف على أماكن التسريب ومحاولة إصلاحها، استخدام الماء بطرق تكنولوجية حديثة، وهي الاستخدام فقط عند الحاجة، وكذلك تحسين إدارة استخدام الكهرباء، من خلال غلق الإنارة الغير مستخدمة، فصل الأجهزة تماما من المصدر الكهربائي بعد الانتهاء من الاستخدام، إراحة الأجهزة خاصة الثلاجات والتلفاز وفصلهم كل يوم ساعة واحدة على الأقل.
  • فقلة المياه حول العالم تولد الكثير من المخاوف، التي يجب وضعها في عين الاعتبار، وعملية ترشيد المياه تساعد على تفادي أي أخطار لحدوث جفاف للأجيال القادمة، بالإضافة إلى أن زيادة نسبة استهلاك الكهرباء، يؤدي إلى ارتفاع حرارة الأسلاك، مما يزيد من خطر الحرائق، والاشتعال بسبب ضغط الكهرباء العالي، والماس الكهربائي.

نصائح لترشيد استهلاك الماء

طرق ترشيد استهلاك الماء والكهرباء وخاصة الماء فتتم عن طريق بعض الخطوات والنصائح الهامة التي يجب نشرها للوعي للعديد من المجتمعات ومنها التالي:

  • التأكد التام أن كل صنابير الماء مغلقة بشكل تام، مع المحافظة على إجراء الصيانة الدورية بشكل منتظم، وإصلاح التسريبات الناتجة من تلف مواسير المياه، واستخدام أجهزة توفير الماء، ومنها الصنابير ذات التقنية التكنولوجية الحديثة، والتي تعمل بالحس، وهي عبارة عن صنبور مائي يعمل من خلال الاستشعار بالقرب منه، وعند أبعاد المستخدم يتم الغلق اتوماتيكي.
  • ويمكنك استخدام اقل قدر من الماء خاصة عند التنظيف، حيث يتم التنظيف تماما من خلال القليل من الماء، ثم البدء في مرحلة الشطف، أو استخدام غسالة الأطباق أو غسالات الملابس الحديثة.
  • عند غسل الأسنان لا تترك صنبور الماء مفتوحا، فيمكنك أن تغسل أسنانك أولا ولا يتم فتح الصنبور إلا عند شطف الفم فقط، واستخدام ملحقات الاستحمام أولا وذلك لمنع تدفق المياه كثيرًا أثناء الاستحمام، وعدم إطالة الوقت.
  • قم بتركيب المراحيض التي تستخدم نظام تدفق للماء بشكل منخفض، بالإضافة إلى اختيار طرق ترشيد الماء خارج المنزل أيضًا، وهو عن طريق استخدام طرق الري الحديثة في الأراضي الزراعية، وهو أما الري بالتنقيط أو الري بالفقاعات.

شاهد أيضًا: طرق المحافظة على البيئة للاطفال

نصائح لترشيد استهلاك الكهرباء

تعتبر طرق ترشيد استهلاك الماء والكهرباء هي من أهم السلوكيات اليومية التي يجب اتباعها، ونجد أن هناك العديد من النصائح التي يجب الاهتمام بها والعمل بها، وذلك من أجل ترشيد الكهرباء وهي كالتالي:

  • العمل على تقليل الإضاءة بقدر الإمكان، وعدم استخدام أجهزة الإنارة العالية إلا عند الضرورة، حيث أن هناك ضوضاء سمعي، يوجد أيضًا الضوضاء المرئي، وهو إجهاد النظر بدرجات الإضاءة العالية.
  • كما أن الإنارة الهادئة تريح النفس وتساعد على الهدوء، ويمكنك أن تستخدم أجهزة الإنارة المتدرجة في شدة إضاءتها، والتي تساعد على تقليل استهلاك الكهرباء.
  • التقليل من استخدام الأجهزة التي تحتاج إلى طاقة كهربائية عالية، ومنها الغسالات الأتوماتكي، وغسالات الأطباق، والثلاجات، والسخان الكهربائي.
  • محاولة استخدام الأعمال اليدوية بدلا من الأجهزة، التي تقوم بشد تيار كهربائي عالي، كغسيل الأطباق، أو تسوية المخبوزات في فرن البوتاجاز الذي يعمل بالغاز، بدلا من الفرن الكهربائي.
  • كما أن هناك العديد من الأجهزة الأخرى والمختلفة، التي تساعدنا في التعرف على الأجهزة الموجودة داخل المنزل، والتي تستهلك تيار كهربائي مرتفع، ممال يساعدنا في الحد من استخدامها أو تقليل الاستخدام.
  • استخدام منظمات الحرارة الكهربائية، وهي أجهزة يتم استخدامها مع أجهزة التكيفات والتي تساعد في تقليل استنفاذها إلى تيار كهربائي عالي.

أهمية ترشيد استهلاك الماء والكهرباء

في الآونة الأخيرة أصبح الماء والكهرباء من ضروريات الحياة، والتي لا يمكن تحت أي شكل من الأشكال، أن تتوقف أي خدمة من تلك الخدمات عن العمل، فنجد أن مصالحنا تتعطل، وإحداث العديد من الفوضى سواء في المنزل أو في مكان العمل.

وكان ولابد من الحصول على طرق ترشيد استهلاك الماء والكهرباء لجميع أفراد المجتمع، ونشر التوعية اللازمة لذلك، وهو عن طريق الآتي:

ضرورة الحفاظ على الموارد المائية، وخاصة موارد الماء العذب من التلوث، واستخدام الماء بحكمة، حيث أن الكائنات الحية تحتاج إلى الماء للبقاء على قديد الحياة، ومنها الإنسان والنبات والحيوان.

تقنين استخدام الكهرباء، من خلال تطبيق أفضل الطرق التي تساعدنا على ترشيد الاستخدام، وبالتالي يتم تقليل إنتاج الطاقة الكهربائية التي تكاد أن تكون مرتفعة في الآونة الأخيرة، ويمكننا إنتاج الكهرباء واستخدامها من خلال الطاقة الشمسية المتجددة، والتي تعطينا كمية عالية من الطاقة، بأقل تكلفة ممكنة.

الشعو التام بالمسؤولية حول كوكب الأرض والحفاظ على موارد الأرض، من النفاذ خاصة للأجيال القادمة، والتي تحتاج إلى ضعف الطاقة المستخدمة الآن.

شاهد أيضًا: طرق الادخار الناجحة ستمكنك من تحقيق أهذافك

ترشيد استهلاك الماء والكهرباء

  • الحد والتقليل من مشكلة الاحتباس الحراري بسبب الإفراط في استخدام الكهرباء والتكنولوجيا الحديثة بشكل كبير، بالإضافة إلى تنقية الهواء والماء من التلوث، من أجل توفير طعام نظيف، يساعدنا في الحد من الأمراض السرطانية المنتشرة.
  • الحفاظ على التوازن البيئي، حيث أن الماء يساعد على حفظ حياة العديد من الكائنات الحية على سطح الأرض، والاستهلاك المفرط للماء يعرضهم إلى الخطر المحقق والهلاك.
  • كما أن تقليل الحاجة واستهلاك القليل من موارد الماء والكهرباء، يساعد على تقليل الحاجة إلى صيانة البنية التحتية، وأيضًا تقليل صيانة أنظمة معالجة الماء ونقلها، والتي منها محطات وأنظمة الصرف الصحي.
  • تقليل استهلاك الكهرباء يساعد على التقليل من استخدام الوقود الأحفوري، وبالتالي تصل الكهرباء إلى جميع المناطق والمنازل، ويساعد أيضًا على تقليل تكلفة الرسوم الخاصة بخدمات الكهرباء.

طرق ترشيد استهلاك الماء والكهرباء مهم وضروري عند كل فرض، فيجب الحفاظ عليهما من خلال العديد من الطرق الميسرة، والتي منها الاستخدام فقط عند الحاجة، واستخدام التقنيات الجديدة في الحفاظ على الموارد المائية والكهربائية، إصلاح التآلفيات التي تؤدي إهدار الموارد المختلفة، لحياة مستقرة وآمنة.