شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال قصير

شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال قصير

شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال قصير، للشُعراء طريقتهم الأدبية الخاصة في الاحتفال بالمُناسبات والأعياد الوطنية التي تتغنّى بتاريخ الوطن الحضاري، وتشتهر عُمان بفصاحة اللسان وبشعرائها المُبدعين، الذين نظمّوا قصائد عديدة للاحتفال بمُناسبة اليوم الوطني، وعبر موقع مقالاتي سنُدرج قصيده عن العيد الوطني العماني 52 مكتوبة

شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال 

إنّ الأطفال هم غرسُ المُستقبل، فلا بُدّ من غرسِ مبادئ الوطن في أعماقهم، ولِلأشعار تأثيرها المُميز التي تعكسُ روح الانتماء للوطن ولِأعياده، ومن أجمل الأشعار التي احتفت بمُناسبة العيد الوطني العماني:

هي الأولى بأعماقي و إن أمعنت تجوالا *** و فيها قد بنيت الحلم ثم صنعت أغلالا
أقيد حلميَ الأسمى  و إن عانقت أحمالا *** جميل أن أرى وطني بعمق القلب مختالا
هي الأبقى فما غادرت بيت الحب و الحلل *** و إن غادرت فالإحساس يتبعها بلا ملل
كنافذة بحجم الوعد تعتق طائر الأمل *** و مصباحٍ له جذر و ضوءٍ غاص في المقل
يذوب الشعر في رئتي  فينهض كالندى العابق *** إلى عمان من عمان أرسل شوقي الدافق
أتيت ضحىً فيا عمان  لا تسلي عن الطارق *** و قولي إن أتى الحساد : ما زال الفتى العاشق

أبيات شعر عن اليوم الوطني العماني 52 للاطفال

عديدةٌ هي الأبيات الشعرية، التي جاءت احتفاءً وتعظيمًا لذكرى اليوم الوطني العُماني، وأجمل ما قيل من شعر في هذه المُناسبة:

  • يقول أحد الشعراء: 

مشرقاً كالنور من بين البرايا *** موطني بالمجد والخير العميم
يامناراً للسلام وخير ارضٍ *** ارتدي من فضله ثوب النعيم
واخلدي تيهاً على درب المعاني *** منةً من خالق الكون العظيم
سيدي السلطان عش رمزاً مهاباً *** يقتدي التاريخ من فعل الحليم

  • ممّا قيل أيضًا من شعر: 

عَـمّـَانِ قَبلِ الطِفِل مَـا يِقُول يَــا يُمَّـه بـــإِسمِك نَطَق وابتَدت احَضَانِك تضُمُـه
عَــــنِك نِشِيل الحِمِل وعَكتَافِــنا نزمه يَـــــــا أُمَنـا مَا لَنا إِلاَّ دَعَاوِيكِـي
سِــــواد عيُونِي كُحل لَعيُونِــك الحِلوَه يِــحــرَم عَليَّةَ أحِب غِيرِك أَنا واهـوى
عَــمَّــانِ انتِي النَّبضِ فِي مٌهجَتِي واقوَى كُــل مــَا انَادِي إِسم أَسهَى وأنَادِيـكِـي

قصيدة عن العيد الوطني العماني للاطفال

للقصائد الشعرية دورٌ بارزٌ في تعزيز مكانة الوطن في نُفوس الأطفال كافةً، وقد اشتهرت السلطنة العُمانية بشعرائها الذين أبدعوا في التغنّي بأعيادها ومُناسباتها الوطنية، وعديدةٌ هي القصائد التي جاءت تحمل رمزية العيد الوطني العُماني، ولعلّ أجملها:

عمان وحقك يا موطني *** وأعظم بحق الوفا من قسم
سأحيا أحبك رغم الظروف *** ورغم الخطوب ورغم الألم
سأدفن في النفس آلامها *** وابعث. في. كل روض نغم
سأحيا لكيما. يعيش هواك *** شذى. للوجود يزيل السقم
بلادي فدتك حياة الاباة *** فإن الفداء حياة الأمم
بلادي مهما عتا غاصب *** وأسرف في خفرة للذمم
وسد عليك دروب الحياة *** واسكت. من جوره. كل فم
فما زلت نورا ينير الطريق *** ويبري الجروح ويجلي الغمم
وحق حماتك أسد الشراة *** وحق الجهاد وطود اشم
سما وعلى فوق هام السهى *** فكان المنار وكان العلم

أجمل قصيدة عن اليوم الوطني العماني للاطفال قصيرة 

قد أبدع شُعراء السلطنة العُمانية في تخليد مُناسبة العيد الوطني بطريقتهم الإبداعية، حيث غزلوا حبّهم للسلطنة على هيئة كلماتٍ تعكس جمال الوطن، التي تترك تأثيرها الإيجابي في القلب، ومن أجمل القصائد:

نحو نزوى سر وخذ من دارس ٍ ** ورد ماء للورى أنس وجان
زر قلاعا في بلادي لترى ** صنع أجدادي وعج نحو ضيان
البريمي زر ورستاق الوفا ** كل شبر في بلادي وكــــــيان
واشكر الله على ما قد حبى ** واسال الحفظ لمن قاد عمان

قصائد جميلة عن اليوم الوطني العماني 52 للاطفال

نزولًا مع جمالية تلك المُناسبة الوطنية، فقد تناولها الشعراء بأجمل الأبيات الشعرية، ومن أجمل هذه القصائد:

  • قصيدة فاروق شوشه:

عمّانُ يا موئلَ الكرامِ
وكعبةَ الحبَّ والسلامِ
لؤلؤة العربِ يا مناراً
يشعُ كالبدرِ في التمامِ
يا قصةً سُطرت بأيدي
فوارسِ العلمِ والحسامِ
ملحمةٌ ما لها مثيلٌ
في عالم المجدِ والتسامي

  • قصيدة عمان العز:

يا عمان العز جينا نرسم الأمجاد.. نمشي على أرضك ونرسم عليها ود..
يا عمان حنا سباع الأرض والأسياد.. نشعر بروح الوطن من مفردات وضد..
أرض الكرم أرض الورع أهلها فيض الوداد.. نبع الحياة والمحبة من كفوف وخد..
عنوانها علم وعمل جد صبر واجتهاد.. شعارها الحق لأهل الحق ما يرتد..

نشيد وطني عن العيد العماني للأطفال 

من أجمل الأناشيد التي جاءت تغنيًّا بالعيد الوطني، هي قصيدة للشاعر حيدر محمود حيث يقولُ فيها:

أرخت عمان جدائلها فوق الكتفين
فاهتز المجد وقبلها بين العينين
بارك يا مجد منازلها والاحبابا
وازرع بالورد مداخلها باباً بابا
وازرع بالورد مداخلها باباً بابا
عمان عمان
عمان عمان
عمان اختالي بجمالك
وازدادي تيهاً بدلالك
يا فرساً لا تثنيه الريح ….
سلمت لعيني خيالك
يا رمحاً عربي القامة قرشي الحد
زهر إيمانا وشهامة واكبر واشتد
وانشر يا مجد براءتها فوق الأطفال
لبست عمان عباءتها وزهت بالشال
لبست عمان عباءتها وزهت بالشال

شعر قصير عن العيد الوطني العماني

للسلطنة مكانة تاريخية عظيمة على مرّ العُصور، وكثيرًا ما تغنّى بها الشعراء منذ القِدم، ومن أجمل هذه الأبيات:

يا من أعادتنا بمنظر بيتنا والبحر وجلال الرهانات يا إذلال محبين بالضمادات
لعمل جرح لا يندمل مرافقة الناس الذين طردوا من أراضيهم ولفترة طويلة
مثل زيادة زنهير لديها إجازات للتعريف بالبلاد لشعب الضاد يحافظ على العروبة
في الخليج كما في عصر أجداده لقد استمتعوا بفخر بعطلة عمان
وأقاموا عمان في طليعة الرواد ثم يا صديقي اللطيف وبطاقتي وكلنا نرى فرحة الأعياد

أجمل شعر عن العيد الوطني العماني 52 للأطفال

تختصر الأبيات الشعرية جمالية المناسبة، ليتغنّى بها الأطفال، ويُدركوا معانيها الهادفة لغرس القيم الوطنية النبيلة في نُفوسهم، ومن أجمل الأشعار التي احتفت بهذه المُناسبة:

يا بلادي …. يابلادي
يا حبيبه في فؤادي
بشّرِي بالخير نادي
عاد عيدك .. ..يابلادي
جاد يومك بالامجاد
ياحبيبتنا وانعاد
إيه ونغني ونادي
عاش سلطان لبلادي
إحنا بنغني لبلادي
عاد عيدك .. ..يابلادي
عاد عيدك .. ..يابلادي

شعر عن العيد الوطني العماني 52 جميل

يحمل اليوم الوطني العُماني تفاصيل تاريخية عديدة، وتناول الشعراء هذا اليوم بأجمل الأبيات الشعرية، والتي كان منها:

أطفي شموع الفرح وأطفيها
في عيد ميلاد بلادي
واحتفل فيه وكل عام وانتي عروس الكون يـآ عُمان
ياداري كل عام وانتي قصيدة حب أغنيها
وكل سنـه ومولانـآ سلطان بلدنـآ بخير

نصلُ بهذا القدر لِختام مقالنا، والذي يحمل العنوان شعر عن العيد الوطني العماني للاطفال قصير، حيث تنقلّنا ضمن فقراته بين قصائد وأبيات شعرية مُتنوعة عن العيد الوطني العُماني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *