سبب صيام اليهود يوم عاشوراء

سبب صيام اليهود يوم عاشوراء

سبب صيام اليهود يوم عاشوراء، من الأمور المُستحبة والتي وردت عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- الإكثار من الصيام والتقرب إلى الله -عز وجل- بالطاعات والنوافل في شهر الله المُحرم، ويوم عاشوراء المبارك من أيام شهر الله المحرم، فصامه رسول الله وأمر بصيامه، كما وكانت اليوم تصومه وتعظمه، ومن خلال مقالنا عبر موقع مقالاتي سنتمكن من التعرف على سبب صيام اليهود يوم عاشوراء.

سبب صيام اليهود يوم عاشوراء

يصوم اليهود يوم عاشوراء بسبب تنجية الله لنبي إسرائيل مع نبي الله موسى -عليه السلام- من الطاغية فرعون وجنوده، بأن أغرقه وقومه في عرض البحر، لما ورد عن عبد الله بن عباس أنه قال: “قَدِمَ رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ- المَدِينَةَ، فَوَجَدَ اليَهُودَ يَصُومُونَ يَومَ عَاشُورَاءَ فَسُئِلُوا عن ذلكَ؟ فَقالوا: هذا اليَوْمُ الذي أَظْهَرَ اللَّهُ فيه مُوسَى، وَبَنِي إسْرَائِيلَ علَى فِرْعَوْنَ، فَنَحْنُ نَصُومُهُ تَعْظِيمًا له، فَقالَ النبيُّ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ: نَحْنُ أَوْلَى بمُوسَى مِنكُم فأمَرَ بصَوْمِه”.[1]

سبب مخالفة اليهود في صيام يوم عاشوراء

كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يصوم يوم عاشوراء قبل قدومه للمدينة المنورة، فلم يقتد باليهود حاشاه، وما يدل على ذلك ما روي عن عائشة -رضي الله عنها- بقولها: “كانت قريش تصوم عاشوراء في الجاهلية، وكان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يصومه، فلما هاجر إلى المدينة صامه وأمر بصيامه”.[2]، وقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “نحن أحق بموسى منكم”.[3]، تعظيماً وتعليماً وتأكيدا لبني إسرائيل أن دين الإسلام واحد في كل زمان ومكان، كما أمر رسول الله -صلى الله عليه وسلم بمخالفة اليهود في صيامه فقال: “صوموا يوم عاشوراء وخالفوا اليهود، وصوموا قبله يومًا وبعده يومًا”.[4]

ما سبب صوم عاشوراء إسلام ويب

يُستحب صيام يوم عاشوراء وهو اليوم الذي نجى الله فيه موسى -عليه السلام- وقومه، من فرعون وبطشه، فصامه رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وأمر بصيامه، وما يدل على ذلك حديث ابن عباس -رضي الله عنه-: “حينما قدم النبي -صلى الله عليه وسلم- المدينة فرأى اليهود تصوم يوم عاشوراء فقال: ما هذا؟ قالوا: هذا يوم صالح هذا يوم نجى الله بني إسرائيل من عدوهم، فصامه موسى عند مسلم شكرا – فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فأنا أحق بموسى منكم فصامه وأمر بصيامه”.[5]

حكم صيام يوم عاشوراء

إن صيام يوم عاشوراء سُنة محببة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وليس واجباً، لكنه كان قبل فرض شهر رمضان واجباً لما ورد عن أمّ المؤمنين عائشة -رضي الله عنها، أنها قالت: “كان يوم عَاشُوراءَ تصومه قُرَيْشٌ في الجاهلية، وكانَ رسول الله -صلى اللهُ عليه وسلَّمَ- يصومه، فَلَمَّا قَدِمَ المدينة صامه، وأَمر بصيامه، فلما فرض رمضان ترَكَ يَومَ عَاشورَاء، فمن شاء صامه، ومن شاء تركه”.[6]

وإلى هنا نصل إلى ختام مقالنا بعد أن تعرفنا على سبب صيام اليهود يوم عاشوراء، كما وتطرقنا للحديث عن سبب مخالفة اليهود في صيام يوم عاشوراء، وصيام عاشوراء وفقاً لمركز الفتوى إسلام ويب، بالإضافة لحكم صيام يوم عاشوراء.

المراجع

  1. ^ صحيح مسلم , مسلم، عبدالله بن عباس، 1130، صحيح
  2. ^ saaid.net , الجواب عن شبهات حول ابتداء صيام عاشوراء
  3. ^ saaid.net , (نحن أحق وأولى بموسى منكم) , 04/08/2022
  4. ^ al-maktaba.org , أرشيف ملتقى أهل الحديث - 1 , 04/08/2022
  5. ^ islamweb.net , سبب تشريع صوم يوم عاشوراء , 04/08/2022
  6. ^ صحيح البخاري , البخاري، عائشة أم المؤمنين، 4504، صحيح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.