المحاولة الأولى لاسترداد الرياض عام

كتابة سحر محمد غنيمي - تاريخ الكتابة: 29 ديسمبر 2021 , 10:12
المحاولة الأولى لاسترداد الرياض عام

المحاولة الأولى لاسترداد الرياض عام هجريًا، وميلاديًا، وتحت أي قيادة كان تتم معارك استرداد الرياض، حيث منذ قديم الأزل وتعتبر الرياض من أهم مدن المملكة حتى قبل أن تكون عاصمة المملكة العربية السعودية التي تأسست على يد الملك عبد العزيز.

المحاولة الأولى لاسترداد الرياض عام

المحاولة الأولى لاسترداد الرياض عام 1901 وذلك ميلاديًا، وعام 1318 وذلك هـجريًا، جاءت أحداث هذه المحاولة عندما بدأ الشيخ مبارك الصباح التحرك على رأس جيش ضخم وكبير، حيث كان معه أيضاً عبد الرحمن بن فيصل، وذلك حتى يحارب ابن رشيد.

شاهد أيضًا: من هو مؤسس الدولة السعودية الأولى

احداث المحاول الأولى لفتح الرياض

بمجرد أن وصل جيش الشيخ الصباح إلى (الشوكي) وهي منطقة موجود في الدهناء، استغل الملك عبد العزيز وهو المؤسس الأول والحاكم للمملكة العربية السعودية الحديث هذه الفرصة، حيث عمل على إقناع والده وكذلك مبارك الصباح من أن يذهب ليكون على رأى السرية الخاصة بالرجال السائرون في طريق فتح الرياض، وبالفعل تمكن من ذلك، وبناء على هذا القرار كان على ابن رشيد أن يقاتل بجيشه مع جبهتين مختلفتين في نفس الوقت وهذا أمر شاق بالطبع، وكانت نتيجته الحتمية حدوث خلل، لهذا عمل على مضاعفة صفوف جيشه، وذلك حتى تزيد فرصته في الانتصار.

بعد أن أخذ الملك عبد العزيز الأذن بالسير للحرب، بدأ مسيرته وتمكن من قطع مسافة ما بين الشوكي والرياض في غضون يوم واحد فقط، وهذا أمر رائع، لكن عندما علمت حامية ابن رشيد بهذا التطور السريع خرجت للتصدي للملك عبد العزيز بقيادة من الحاكم أو الشخص الذي عينه ابن رشيد على الرياض، وهو الأمير (الأمير عبد الرحمن بن ضبعان).

ملخص المحاولة الأولى لفتح الرياض

تمكن الملك عبد العزيز من مقاتلة أمير الرياض، وتمكن من هزيمته بالفعل، ودخل مدينة الرياض، وبعد هذا التطور لم تجد الحامية سبيل للنجاة سوى باللجوء إلى داخل القصر (المصمك)، حيث تمكنت من التحصن، بينما كان الملك عبد العزيز يحصرها، وخلال حصار الملك عبد العزيز للقصر كان يقوم كذلك بحفر نفق في داخله، وفي الجهة الأخرى كانت هناك حرب طاحنة بين كل من ابن رشيد والشيخ مبارك، وكان مكان الحرب هو الصريف وهو مكان موجود في القصيم بالقرب من الطرفية، ويرجع تاريخ هذه الحرب إلى يوم السابع عشر من ذي الحجة سنة 1318 هـجريًا، وهذا يوافق السابع مع مارس عام 1901 ميلاديًا.

شاهد أيضًا: كم المسافة بين القصيم والرياض؟

نتيجة المحاولة الأولى لفتح الرياض

للأسف بعد كل المجهود والتقدم الذي أحرزه الملك عبد العزيز في المحاولة الأولى لاسترداد الرياض إلا أنه لم يتمكن من الظفر بالفوز النهائي؛ لأن النصر خلال هذه المعركة كان من نصيب ابن رشيد وقواته، وبعدها عاد الشيخ مبارك الصباح إلى الكويت، وكان معه عبد الرحمن بن فيصل، وبعده أرسل إلى ولده الملك عبد العزيز وكان الهدف من الرسالة هو أن يحذره ويطلب منه ترك محاصرة الرياض، وطلب منه كذلك أن يعود بمن معه من محاربين إلى الكويت، وذلك خوفًا منه عليهم من قوات ابن رشيد الضخمة والكبيرة، خاصةً بعد نشوة هذا الانتصار، ولكن لم ييأس الملك عبد العزيز وخاض بعد هذه المحاولة محاولتين أخيرتين لنفس الهدف وهو فتح الرياض

وفي نهاية المقال عن المحاولة الأولى لاسترداد الرياض عام 1901 ميلاديًا، وعام 1318 هـجريًا، وبعدها جاءت عدة محاولات أخرى لفتح المدينة ويصل عدد هذه المحاولات إلى اثنتين أخريين، وهذا الإصرار والعزيمة على فتح هذه المدينة يرجع إلى أهميتها البالغة، فهي واحدة من أهم مدن السعودية حديثًا، وشبه الجزيرة العربية قديمًا.