ماهي الشجره التي اخرجت ابونا ادم من الجنه

ماهي الشجره التي اخرجت ابونا ادم من الجنه

ماهي الشجره التي اخرجت ابونا ادم من الجنه، لقد جاء في جميع الديانات السماوية، بأن أصل البشرية هما أبوينا، آدم وحواء، وأنهما كانا يسكنان، في جنات النعيم، التي خلقها الله سبحانه وتعالى، ولكن حادث ما، حصل في الجنة، وحرم البشرية من البقاء فيها، ومن خلال هذا المقال، سوف يحدثنا موقع مقالاتي عن سبب خروج آدم وحواء من الجنة، والقصص التي تروى حول ذلك.

قصة آدم وحواء

عاش سيدنا آدم والسيدة حواء في الجنة، كما أمر الله تعالى، وأمرهم بالابتعاد عن أكل ثمار شجرة معينة، وفي يومٍ خالف آدم وحواء عليهما السلام أمر ربهم، وكثرت القصص والأساطير حول هذه الحادثة، حيث وردت القصة تلك في عدة أديان، وأهمها القصة التي وردت في الدين الإسلامي، وكانت العبرة من القصة هي أن الإنسان يحب أن لا يخالف أوامر الله تعالى مهما كانت الأسباب، وإن مخالفة سيدنا آدم لأمر الله، أنزلته إلى الأرض بعد كان يعيش في جنات النعيم، وكتب الله على أولاد آدم وهم البشر أجمعين أن يقطنوا الأرض من بعده.

شاهد أيضًا: من هو اول داعية في الاسلام

ماهي الشجره التي اخرجت ابونا ادم من الجنه

لم يكف الإنسان يومًا عن طرح سؤال، لا يفارق ذهنه، متسائلاً عن نوع الشجرة، التي كانت سببًا بخروج أبوي البشر من الجنة ولقد أجمع فقهاء الدين الإسلامي بأنها ووفق ما ورد في القرآن، هي شجرة الخلد، التي أكل منها آدم، أبو البشرية، وكانت سبب، إيقاع العقوبة عليه وعلى حواء، وحرمانهم من جنات النعيم، وأموالهم للعيش على سطح الكرة الأرضية، بينما ورد في كتب الأديان الأخرى، بأنها شجرة المعرفة، أما في الحكايات التي وصلت إلى زماننا، فهي شجرة التفاح، وهنا تكون الإجابة على السؤال المطروح ما هي الشجرة التي أخرجت أبونا آدم من الجنة:

  • شجرة الخلد.

شاهد أيضًا: من هو النبي الذي يفطر يوما ويصوم يوم

شجرة الخلد

لمّا عاد الفقهاء الإسلام، إلى التفاسير الاسلامية، من أجل التوصل لوصف شجرة الخلد، التي وردت في القرآن الكريم، لم يستطيعوا ذلك، حيث أن القرآن الكريم، لم يذكر لها أية صفة، سوا أنها شجرة الخُلد، كما تختلف المفسرون، في تحديد نوع الشجرة، فمنهم من قال أنها شجرة التين، وآخر اعتقد أنها النخيل، وغيرهما قال: المرمة، كما قيل بأنه لا يوجد في الجنة، من هذا النوع، إلا شجرة واحدة، وأن سبب تحريم الأكل منها، بأنه من يأكل منها سيصبح خالدًا، لذلك نهى الله آدم وحواء، وحذرهم الاقتراب من شجرة الخلد، ولكن إبليس، وسوس لهما للقيام بهذه المعصية، ففعلوا، وكان عقابهم، بإخراجهم من الجنة. [1]

وهكذا قد تمت الإجابة عن التساؤل المطروح ضمن هذا المقال وتم التعرف على أن عبارة ما هي الشجرة التي أخرجت أبانا آدم من الجنه ، هي صحيحة، والحديث عن تاريخ وأنواع .

المراجع

  1. ^ books.google.com.sa , شجرة الخلد , 07/04/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

>