الدروس المستفادة من حادثة الاسراء والمعراج

الدروس المستفادة من حادثة الاسراء والمعراج

الدروس المستفادة من حادثة الاسراء والمعراج، أيّد الله -تبارك وتعالى- النبي -صلى الله عليه وسلم- بمعجزة الإسراء والمعراج التي صعد فيها إلى السماوات العُلى للقاء الجبار جلّ وعلا؛ لتثبيته على الدعوة بعد الأذى النفسي والجسدي الذي تعرّض له من أهل الطائف، ومن خلال موقع مقالاتي سيتمّ التعرُّف على أحداث رحلة الإسراء والمعراج والدروس والعبر المستفادة من هذه الحادثة.

تعريف الإسراء والمعراج لغة واصطلاحا

يُعرف الإسراء في اللغة بأنّه السير في الليل. أمّا في الاصطلاح فتُعرف بأنّها الرحلة الأرضية التي قام بها النبي -صلى الله عليه وسلم بقدرة من الله -تبارك وتعالى- من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى في ليلة واحدة وبسرعة كبيرة فاقت الخيال، أمّا المعراج في اللغة فتأتي من عرج أي صعد، وارتفع وتُعرف في الاصطلاح بأنّها الرحلة السماوية التي ارتقى بها النبي -صلى الله عليه وسلم- من الأرض إلى السماء (سدرة المنتهى) ثمّ الرجوع إلى المسجد الحرام.

شاهد أيضًا: في اي سنة كانت رحلة الاسراء والمعراج

الدروس المستفادة من حادثة الاسراء والمعراج

تُعدّ رحلة الإسراء والمعراج من أعظم معجزات النبي -صلى الله عليه وسلم- التي أيّده الله بها في دعوته، وفيما يلي أبرز الدروس والعبر المستفادة من هذه الرحلة العظيمة:[1]

  • الإسراء والمعراج آية من آيات الله -تبارك وتعالى-.
  • بيان قدرة الله -عزّ وجلّ- في صنع هذا الكون وقدرته على حمل النبي -صلى الله عليه وسلم- إلى السماء السابعة وإعادته إلى الأرض.
  • بيان أهمية المسجد الأقصى وقدسيته لدى المسلمين باعتباره قبلتهم الأولى قبل المسجد الحرام ولكونه النقطة التي عرج منها النبي -صلى الله عليه وسلم- إلى السماء.
  • تأكيد أنّ أصل الدين التوحيد، وأنّ رسالة الأنبياء واحدة وهي الدعوة إلى عبادة الله -عزّ وجلّ-.
  • عظمة مكانة النبي -صلى الله عليه وسلم- عند الله -سبحانه وتعالى- إذ ميّزه عن جميع البشر بهذه المعجزة العظيمة.
  • أهمية فريضة الصلاة في الإسلام.

شاهد أيضًا: متى موعد ليلة الإسراء والمعراج

تاريخ الإسراء والمعراج هجري

اختلف العلماء المسلمون في تحديد سنة حدوث معجزة الإسراء والمعراج، ولا يوجد دليل واضح حول وقوعها في السابع والعشرين من رجب، ويرى ابن إسحاق أنّها وقعت بعد البعثة النبوية بعشر سنوات تقريبًا، أمّا الزهري وعروة فقالوا بأنّها وقعت في ربيع الأول قبل هجرة النبي -صلى الله عليه وسلم- إلى المدينة بسنة، أما أبو إسحاق الحربي فأشار بأنّها الليلة السابعة والعشرون من ربيع الأول والله تعالى أعلى وأعلم.

وبهذا القدر نصل إلى نهاية هذا المقال الذي تمّ من خلاله التعرُّف على الدروس المستفادة من حادثة الاسراء والمعراج، بالإضافة إلى التطرُّق لتعريف الإسراء والمعراج في اللغة والاصطلاح والإشارة إلى أقوال بعض العلماء في تحديد زمن وقوعها.

أسئلة شائعة

  • ما الغاية من ربط حادثة الاسراء و المعراج بالمسجد الاقصى؟

    تأكيد مكانة المسجد الأقصى المبارك لكونه قبلة المسلمين الأول وثالث مسجد من المسجد التي تشد لها الرحال.

  • لماذا سميت رحلة الاسراء والمعراج بهذا الاسم؟

    لأنّ النبي -صلى الله عليه وسلم- أسرى بها من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى ومن ثمّ عرج إلى السماء العليا.

المراجع

  1. ^alukah.net , الإسراء والمعراج.. دروس وعبر , 25/10/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *