اذاعة عن اليوم العالمي للتعليم كاملة الفقرات

اذاعة عن اليوم العالمي للتعليم كاملة الفقرات

اذاعة عن اليوم العالمي للتعليم كاملة الفقرات تهتم الإذاعة المدرسية ضمن برنامجها اليومي بقضية التعليم ويومه العالمي، وتوليه من العناية الكثير، فهي تحث الطلاب على مداومة التعلّم باستمرار، لأنه الشيء الإيجابي الذي يخدمهم كل العمر، ويخدم الأجيال القادمة من بعدهم، وباعتبار أن الإذاعة المدرسية هي المنبر الذي يجذب التلاميذ بشكل يومي، فلذلك ومن خلال موقع مقالاتي نقدم في هذا المقال إذاعة عن اليوم العالمي للتعليم كاملة الفقرات.  

مقدمة إذاعة عن اليوم العالمي للتعليم

الحضور الكريم طاب صباحكم بنور العلم، الذي حضنا عليه الله من خلال نبيه الكريم، ولهذا يسعدنا أن نتناول في برنامجنا اليوم الحديث عن اليوم العالمي للتعليم، فهذا اليوم تم تحديده من قبل منظمة اليونسكو التي تعنى بالعلم والتعليم على مستوى العالم، وقد خصصت يوم 24، يناير/ كانون الثاني من كل عام للاحتفال به، والتشجيع على الإقبال على التعلّم، من أجل تخليص البشرية جمعاء من الفقر والفساد والتخلف والجهل.

إذاعة عن اليوم العالمي للتعليم

بالتعليم يتم نقل المجتمعات الفقيرة والمتخلفة بالتعليم إلى  نقلة نوعية حيث نور العلم الذي به تنمو وتكبر العقول، وتصبح قادرة على التعبير عما يجول في ذهنها من أفكار، وتسهم في الإبداع والاختراع والابتكار، وفيما يلي نقدم فقرات برنامجنا الإذاعي لهذا اليوم وأولها:

فقرة القرآن الكريم لإذاعة عن اليَوم العَالميّ للتّعليم

أحبتنا إن أولى فقراتنا نستهلها بما يطيب من الذكر الحكيم، حيث وجهنا الله للتعلم بشكل كبير، ويقدم هذه الفقرة الطالب”……”، فليتفضل.

بسم الله الرحمن الرحيم

{ وما أرسلنا من قبلك إلا رجالًا نوحي إليهم فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون * بالبينات والزبر، وأنزلنا إليك الذكر لتبين للناس ما نزل إليهم ولعلهم يتفكرون * أفأمن الذين مكروا السيئات أن يخسف الله بهم الأرض، أو يأتيهم العذاب من حيث لا يشعرون * أو يأخذهم في تقلبهم فما هم بمعجزين}.[1]

فقرة الحديث الشريف لإذاعة عن اليوم العالمي للتعليم

ثاني فقراتنا هي من الحديث الشريف، حيث إنه مصدر السنة النبوية والتشريع وأداء العبادة والطاعة والفرض، ويحثنا نبينا على التعلم في حديثه الكريم، حيث يقدم لنا هذه الفقرة الطالب”…..”، فليتفضل.

قال رسول الله “صلى الله عليه وسلم: “مَن نَفَّسَ عن مُؤْمِنٍ كُرْبَةً مِن كُرَبِ الدُّنْيَا، نَفَّسَ اللَّهُ عنْه كُرْبَةً مِن كُرَبِ يَومِ القِيَامَةِ، وَمَن يَسَّرَ علَى مُعْسِرٍ، يَسَّرَ اللَّهُ عليه في الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، وَمَن سَتَرَ مُسْلِمًا، سَتَرَهُ اللَّهُ في الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، وَاللَّهُ في عَوْنِ العَبْدِ ما كانَ العَبْدُ في عَوْنِ أَخِيهِ، وَمَن سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فيه عِلْمًا، سَهَّلَ اللَّهُ له به طَرِيقًا إلى الجَنَّةِ، وَما اجْتَمع قَوْمٌ في بَيْتٍ مِن بُيُوتِ اللهِ، يَتْلُونَ كِتَابَ اللهِ، وَيَتَدَارَسُونَهُ بيْنَهُمْ، إِلَّا نَزَلَتْ عليهمِ السَّكِينَةُ، وَغَشِيَتْهُمُ الرَّحْمَةُ وَحَفَّتْهُمُ المَلَائِكَةُ، وَذَكَرَهُمُ اللَّهُ فِيمَن عِنْدَهُ، وَمَن بَطَّأَ به عَمَلُهُ، لَمْ يُسْرِعْ به نَسَبُهُ”.[2]

فقرة كلمة الصباح لإذاعة عن اليَوم العَالميّ للتّعليم

أيها الإخوة الزملاء والطلاب الأعزّاء، نتحدث في الكلمة الصباحية لهذا اليوم عن اليوم العالمي للتعليم، حيث حثنا الله على أهمية العلم من خلال المقارنة بين الذين يعلمون والذين لا يعلمون، كما حثنا عليه الرسول بطلبه من المسلمين بالسعي للعلم وطلبه باستمرار، وبناءً على ذلك نقول إن الأمم لم تعرف التطور والازدهار والاختراع والاكتشاف لولا نور التعليم، فبالعلم تبنى الحضارات ويعلو مجدها، وتحتل المكانة الرفيعة بالاكتشافات العلمية، فما علينا إلا أن نستمر في طلبه، ولو كلفنا سهر الليالي، أو كلفنا ما نملك من أموال، ولنسخّر له من وقتنا القدر الكافي له، فالأنبياء هم القدوة، ولنسر على هداهم طالبين للتعليم في كل مكان.

فقرة هل تعلم لإذاعة عن اليوم العالمي للتعليم

والآن نصل إلى فقرة هل تعلم عن اليَوم العَالميّ للتّعليم، ويقوم بقراءتها الطالب”…..” فليتفضل.

  • هل تعلم أن اليوم العالمي يقع بتاريخ 24 يناير من كل عام.
  • هل تعلم أن التعليم هو من يكسبنا الصحة العقلية والمعارف والمهارات.
  • هل تعلم أن التعليم يعيننا على توضيح أفكارنا بشكل دقيق ونقلها إلى الإبداع والابتكار.
  • هل تعلم أن التعليم يسهم في بناء الصناعة والتوسع بالعمران.
  • هل تعلم أن التعليم يساعدنا على توفير أفضل سبل العيش وتوفير الرفاهية الكاملة المبنية من خيراته.

فقرة الشعر لإذاعة عن اليوم العالمي للتعليم

تناول الشعراء أهمية التعليم باقصائد الخالدة، ووصفوه أجمل الأوصاف، موضحين أهميته باكتساب المعارف والمهارات والابتكارات، ويقرأ علينا من هذا الشعر الرائع الطالب”…..”، فليتفضل.

 سُبحانَكَ اللَهُمَّ خَيرَ مُعَلِّمٍ عَلَّمتَ بِالقَلَمِ القُرونَ الأولى

 أَخرَجتَ هَذا العَقلَ مِن ظُلُماتِهِ وَهَدَيتَهُ النورَ المُبينَ سَبيلا

وَطَبَعتَهُ بِيَدِ المُعَلِّمِ تارَةً صَدِئَ الحَديدُ وَتارَةً مَصقولا

أَرسَلتَ بِالتَوراةِ موسى مُرشِدًا وَاِبنَ البَتولِ فَعَلَّمَ الإِنجيلا

وَفَجَرتَ يَنبوعَ البَيانِ مُحَمَّدًا فَسَقى الحَديثَ وَناوَلَ التَنزيلا.

خاتمة إذاعة عن اليوم العالمي للتعليم

ونصل إلى نهاية برنامجنا الإذاعي لهذا اليوم، حيث تحدثنا فيه عن اليَوم العَالميّ للتّعليم، وبينا من خلال الفقرات الإذاعية المتنوعة والغنية بالمعلومات أهمية تحصيل العلم، وذلك نظراً لفوائده التي لا تُعدّ.

إذاعة عن اليَوم العَالميّ للتّعليم pdf

إن التعليم هو مخرج البشرية من حضيض التخلف إلى سماء التطور والازدهار، فنوره يضيء ظلمات العقول، ويمكنها من الوصول للحضارة، ولذلك قدمنا في مقالنا إذاعة مدرسية حول اليَوم العَالميّ للتّعليم، وقمنا بصياغته على شكل ملف pdf، ويمكن تحميل المقال بشكل مباشر عبر الرابط “من هنا“.

إذاعة عن اليوم العالمي للتعليم doc

إن يوم التعليم العالمي هو مناسبة للاحتفال بالتعليم حول العالم، فالتعليم هو الأساس في رقي الأمم وتقدمها والسير في رَكْب التطور الحضاري والإنساني، ولذلك قدمنا مقالنا على شكل إذاعة متكاملة الفقرات حول هذا اليوم الهام، ويمكن تحميل المقال بصيغة ملف doc، عبر الرابط المباشر “من هنا“.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا اذاعة عن اليوم العالمي للتعليم كاملة الفقرات، حيث قدمنا فيه فقرات إذاعية متكاملة حول اليَوم العَالميّ للتّعليم، وبيّنا مدى ضرورته وأهمية لإعلاء بنيان الإنسانية والكون، كما صغنا المقال بصيغة ملف pdf، وصيغة ملف doc للتحميل المباشر.

المراجع

  1. ^سورة النحل , الآية 43 - 44
  2. ^صحيح الترمذي , الألباني ، أبو هريرة ، 1930 ، صحيح ، أخرجه الترمذي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *