أول ما يقابل القارئ بعد العنوان في العمل الكتابي

أول ما يقابل القارئ بعد العنوان في العمل الكتابي

أول ما يقابل القارئ بعد العنوان في العمل الكتابي، يعد العمل الكتابي عبارة عن حلقة تتدفق عبرها أفكار الكاتب، وكل ما يريد أن يوصله إلى القارئ بشكل عام بغض النظر كان سلباً أو إيجاباً، ونظرا لضياع الكثير من القراء في معرفة المراد من هذا العمل تم اتباع هيكليّة معينة، وعبر موقع مقالاتي، سنتعرف على العمل الكتابي، وماذا يرد بعد العنوان في ترتيب أجزاء العمل الكتابي.

أول ما يقابل القارئ بعد العنوان في العمل الكتابي

إن لكل عمل كتابي فكرة أو مفهوم رئيسياً يعبر عنه في جميع التفاصيل الرّئيسية في عمله، والغاية منها أن يفهم القارئ ما أراد الكاتب أن يعبر عنه من خلال هذا المقال، أو الرواية، وفي أغلب الأحيان يتم الإشارة عنها في العنوان، ومقدمة العمل، والفكرة عنصر أساسي في العمل الكتابي لا يمكن إغفال أهميّته، فهو بمثابة نظرة عامة وشاملة للموضوع الذي يعالجه العمل، ولا بد من اختياره، وصياغته بعناية تتناسب مع مكانته، أما في ترتيب ورودها في العمل الكتابي فهي بعد العنوان مباشرة، ومنه نجد أن الجواب الصحيح لهذا السؤال هو:

  • الفكرة.

العمل الكتابي

إن العمل الكتابي أو ما يعرف بعملية الكتابة هو واحدة من الوسائل التي يقوم من خلالها الكاتب بإيصال أفكار حول مواضيع معينة بطريقة منظمة، ومتميزة، باتباع أساليب ومهارات توافرت لديه نتيجة الخبرة، والتجارب، واتباع خطوات معينة تجعل من طريقة عرض العمل أكثر تشويقاً، وحبكة أدبية بنفس الوقت.

وبهذا القدر من المعلومات نكون قد وصلنا لختام مقالنا تحت عنوان أول ما يقابل القارئ بعد العنوان في العمل الكتابي، وقد تعرّفنا من خلاله على العمل الكتابي، وأوردنا بعض المعلومات حوله، وأرفقنا جواب هذا السؤال.

المراجع

  1. ^lnu.se , The Writing Process , 08/11/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *