ما هي أسباب مرض انحلال الجلد الفقاعي وهل هو معدي

ما هي أسباب مرض انحلال الجلد الفقاعي وهل هو معدي

ما هي أسباب مرض انحلال الجلد الفقاعي وهل هو معدي حيث يعتبر مرض انحلال الجلد الفقاعي أحد الأمراض الوراثية النادرة، ولكن إن أصاب شخصًا ما سيلازمه طيلة حياته حيث لا يوجد له إلا علاج عرضي. سنتكلم من خلال مقالنا هذا من خلال موقع مقالاتي عن مرض انحلال الجلد الفقاعي كما سنذكر أسبابه، وفيما إذا كان معدٍ أم لا.

مرض انحلال الجلد الفقاعي

إن مرض الجلد الفقاعي Epidermolysis bullosa هو مرض وراثي نادر؛ الإصابة به تجعل الجلد هشًا وأي صدمة أو احتكاك بالجلد يسبب له بثور مؤلمة. عادةً ما يتم ملاحظة الجلد الهش عند الولادة حيث يؤدي العناق وتدليك الظهر وتغيير الحفاضات إلى إصابة جلد الطفل بجروح وتقرحات مؤلمة، كما يمكن أن يصاب الأطفال بالبثور المؤلمة داخليًا أي في الأنسجة الرطبة التي تبطن الفم والمعدة والأمعاء والمستقيم، نتيجة الاحتكاك عندما يتم ابتلاع الطعام أو التبرز.[1]

ما هي أسباب مرض انحلال الجلد الفقاعي

إن الأسباب الكامنة وراء الإصابة بانحلال الجلد الفقاعي تتفرع إلى أسباب وراثية وأخرى مكتسبة وهي بالتفصيل:

  • سبب وراثي؛ أي وراثة الطفرة الجينية من أحد الوالدين المصابين بمرض انحلال الجلد الفقاعي، أو من كلا الوالدين الحاملين للجين غير المصابين به؛ أي لا تظهر على أحد منهما علامات المرض.[2]
  • طفرة جينية؛ أي حصول طفرة أثناء انقسام البويضة الملقحة وتحديدًا في الخلايا المكونة للكيراتين والكولاجين.[2]
  • اضطرابات مناعة ذاتية؛ وهذا السبب يؤدي للإصابة بمرض انحلال الجلد الفقاعي المكتسب غير الوراثي.[3]

هل مرض انحلال الجلد الفقاعي معدي

كلا إن مرض انحلال الجلد الفقاعي غير معدٍ، لأنه أساس لا ينتج عن عدوى بالاتصال مع شخص مصاب بالمرض؛ بل هو مرض وراثي نادر. والجدير ذكره أنه من الممكن أن تتعزز أعراض هذا المرض من خلال مجموعة عوامل خارجية يتعرض لها الجلد أو الطبقة الخارجية منه (البشرة) مثل بلع الطعام والتبرز وفرك الظهر وكذلك تغيير الحفاض.[4]

أنواع مرض انحلال الجلد الفقاعي

يوجد أربعة أنواع رئيسية من انحلال الجلد الفقاعي، وكل نوع من هذه الأنواع له سبب وراثي معين؛ وتختلف هذه الأنواع فيما بينها من حيث الشدة ومنطقة الجلد التي يوجد بها تقرحات بالإضافة إلى إمكانية إصابة أجزاء أخرى من الجسم.[5]

انحلال الجلد الفقاعي البسيط

يعتبر هذا النوع من الحالات الخفيفة؛ حيث تظهر البثور بشكل رئيسي على بشرة اليدين والقدمين مع إمكانية تطورها إلى ندبات. مع تطور هذا النط ممكن أن يصيب مخاطية الفم والجهاز الهضمي؛ وبذلك يصبح أكثر خطورة.

انحلال الجلد الفقاعي الوصلي

يعتبر الشكل المعتدل من أشكال انحلال الجلد الفقاعي، حيث تظهر بثور محدودة مع إمكانية تحسنها بشكل كبير مع التقدم بالعمر. يعتبر هذا النوع من المرض لدى الأطفال المصابين به سببًا رئيسيًا لسوء التغذية وفقر الدم وتساقط الشعر والأظافر أو أظافر غير طبيعية. وفي الحالات الشديدة منه قد يكون مميتًا في الطفولة.

انحلال الجلد الفقاعي الحثلي

يتميز هذا النوع من انحلال الجلد الفقاعي بالتندب حيث تتظاهر البثور والندب بشكل أساسي على اليدين والقدمين والركبتين والمرفقين؛ ويتطور هذا المرض ليصيب بطانة الفم والجهاز الهضمي؛ مما يؤهب لمشاكل أكثر خطورة تتمثل في ضعف نمو وسوء تغذية، بالإضافة إلى تطوره لسرطان جلد لدى متقدمي السن.

متلازمة كيندلر

تتظاهر أعراض هذا النوع من مرض انحلال الجلد الفقاعي بالندبات والتقرحات الشديدة؛ والشيء الأساسي الذي يميزها حساسية الأفراد المصابين بها تجاه أشعة الشمس.

أعراض مرض انحلال الجلد الفقاعي

عادةً ما تبدأ أعراض مرض انحلال الجلد الفقاعي بعد الولادة بوقت قليل، وتختلف هذه الأعراض باختلاف نوع المرض، وفيما يلي نذكر أهمها:[5]

  • بشرة هشة وبثور تتشكل عليها بكل سهولة.
  • صعوبة في تناول الطعام وبلعه.
  • صعوبة في زيادة الوزن.
  • فقر دم.
  • اضطرابات تنفسية.
  • فقدان الأظافر أو تشوهها.
  • التهاب الجلد وتندبه.
  • صعوبة في المشي.
  • تراجع في وظيفة اليد.
  • سرطان جلد.

تشخيص مرض انحلال الجلد الفقاعي

يعتمد تشخيص مرض انحلال الجلد الفقاعي على عدة محاور يجب أن يتناولها الطبيب المختص حتى يستطيع تأكيد تشخيصه للمرض، وبالتالي البدء برحلة العلاج وطرق التشخيص هي كالتالي:[5]

  • الفحي السريري للمريض.
  • أخذ خزعة من جلد المريض وتحليلها.
  • فحص مجهري للخزعة الجلدية تحدد العيوب الهيكلية في الجلد المصاب.
  • فحص جيني للعاب المريض أو دمه.

علاج مرض انحلال الجلد الفقاعي

لا يوجد علاج لمرض انحلال الجلد الفقاعي فهو مرض وراثي، لكن يوجد عدة ممارسات يتم ابتاعها لتحسين نوعية حياة المرضى وتخفيف شدة الأعراض لديهم، ومن هذه الممارسات نذكر:[5]

  • استخدام الضمادات الجلدية يمكن أن يعالج الالتهابات، ويحمي الجلد من الإصابات.
  • اتباع نظام غذائي غني بالبروتين والسعرات الحرارية.
  • العلاج الفيزيائي من الممكن أن يساعد على عدم تراجع وظائف اليدين أو القدمين.
  • العلاج الجراحي، وهذا يشمل وضع أنبوب تغذية في المعدة؛ مما يساعد على التئام جروح بطانة جهاز الهضم.
  • توسيع المري في حال تضيقه وتسبيبه صعوبة للمريض بالبلع.
  • وضع أنبوب تنفس في المشاكل التنفسية الحادة.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام سطور مقالنا الذي ذكرنا من خلاله ما هي أسباب مرض انحلال الجلد الفقاعي وهل هو معد كما عرفنا بهذا المرض، وذكرنا أنواعه وأعراضه وطريقة تشخيصه، بالإضافة إلى الممارسات العلاجية المتبعة.

أسئلة شائعة

  • هل يمكن الشفاء من مرض انحلال الجلد الفقاعي؟

    لا يوجد علاج شافٍ تمامًا من مرض انحلال الجلد الفقاعي؛ لكن حسب الدراسات فإنه حوالي 85% من الأشخاص الذين تم تشخيص حالتهم وتابعوا بالممارسات الصحية قد تمكنوا من تحسين أعراض الإصابة بشكل كبير جدًا.

  • هل مرض انحلال الجلد الفقاعي وراثي؟

    نعم إن مرض انحلال الجلد الفقاعي وراثي.

المراجع

  1. ^aad.org , EPIDERMOLYSIS BULLOSA: OVERVIEW , 26/12/2022
  2. ^aad.org , What exactly is EB? , 26/12/2022
  3. ^medicalnewstoday.com , cause EB , 26/12/2022
  4. ^rch.org.au , Is EB contagious? , 26/12/2022
  5. ^cincinnatichildrens.org , Epidermolysis Bullosa , 26/12/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *