مريض متلازمة التراجع الذيلي هل يتزوج

مريض متلازمة التراجع الذيلي هل يتزوج

مريض متلازمة التراجع الذيلي هل يتزوج، ذلك المرض الذي يصيب الإنسان منذ لحظة الولادة، ويستمر معه طوال حياته، حيث لا يوجد أي علاج لمرضه، سوا مساعدته في قضاء حاجاته الأساسية، ليبقى على قيد الحياة. وسوف نسلط الضوء في مقالنا عبر موقع مقالاتي على هذا المرض النادر، كما سنتعرف على إجابة سؤال مريض متلازمة التراجع الذيلي كيف يقضي حاجته بالتفصيل.

متلازمة التراجع الذيلي

تعتبر متلازمة التراجع الذيلي أو الانحدار الذيلي عبارة عن مرض خلقي نادر يصيب الجزء السفلي من جسد الإنسان، مما يتسبب له بانسداد فتحة الشرج وتشوه في أعضائه التناسلية والبولية، وقد يصل إلى اضطرابات شديدة في الجهاز الهضمي. ويبدأ هذا المرض عند الإنسان وهو ما يزال جنين في بطن أمه، ويرجح أن سبب الإصابة به هو مجموعة من العوامل الوراثية والبيئية، وبعض الظروف الصحية التي تتعرض لها الأم أثناء فترة الحمل.[1]

متلازمة التراجع الذيلي

مريض متلازمة التراجع الذيلي هل يتزوج

لا، إن مريض متلازمة التراجع الذيلي لا يمكن أن يتزوج. وذلك بسبب تشوه أعضائه التناسلية بشكل كامل، حيث عند المصاب الذكر تغيب الخصيتين، أو تبقى معلقة، بينما عند الأنثى المصابة يتداخل المستقيم مع المهبل، مما يجعلها غير قادرة على التزاوج والإنجاب بشكل طبيعي. وقد أجريت الكثير من العمليات الجراحية للمصابين بهذا المرض، بهدف معالجة وضعهم، ولكن لم تنجح تلك العمليات، إلا في تحسين قيامهم بالوظائف الضرورية لاستمرار الحياة.

مريض متلازمة التراجع الذيلي كيف يقضي حاجته

يقضي مريض متلازمة التراجع الذيلي حاجته من خلال فتحة خارج جدار البطن، حيث يحول طريق خروج الفضلات من الأمعاء إلى هذه الفتحة. أما بالنسبة لعملية التبول تجرى فغرة في جدار بطن المصاب، ويجرى إخراج البول منها بدلًا من المثانة، وذلك بعد أن يتجمع في جزء من الأمعاء غير المتضررة، والتي توصل بكيس خارجي لطرح البول من فغرة البطن.

متلازمة التراجع الذيلي هل يعيش

نعم، إن المصاب بمتلازمة التراجع الذيلي يعيش، ولكن تبقى إصابتهم بهذا المرض موجودة، حيث تلازمهم كامل حياتهم، ولا يمكن علاجها أو التخلص منها حتى عن طريق إجراء العمليات الجراحية، ولكن بالطبع تحسن هذه العمليات تشوهات جسدهم الفقرية والتناسلية والبولية والهضمية أيضًا، بحيث تمكنهم من الاعتماد على أنفسهم في بعض الأمور الحياتية الضرورية.

متلازمة التراجع الذيلي هل يعيش

هل يمشي مريض متلازمة التراجع الذيلي

إن مريض متلازمة التراجع الديلي يمشي، لكن لا يمكنه فعل ذلك بأريحية كاملة، إذ إنه يحتاج أحذية طبية خاصة بهكذا نوع من الأمراض، أو يحتاج إلى عكازات يستخدمها لتساعده في الحركة، كما يمكن لداعمات الساقين من مساعدته في المشي. كما يمكن للعلاج الفيزيائي تقوية عضلات الأرجل وكذلك استهداف الأطراف السفلية المشوهة من الجسم بحيث يتم تدريبها الحركة والتنقل، وبالتالي تساعد المرضى على المشي.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا مريض متلازمة التراجع الذيلي هل يتزوج، والذي تعرفنا من خلاله على أهم التفاصيل المتعلقة بهذا المرض الخلقي النادر، كما تعرفنا على طريقة قضاء حاجته.

أسئلة شائعة

  • ما هي متلازمة التراجع الذيلي بالفرنسية؟

    يكتب اسم مرض متلازمة التراجع الذيلي باللغة الفرنسية بالشكل Syndrome de rétraction caudale.

المراجع

  1. ^webmd.com , What Is Caudal Regression Syndrome? , 24/11/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *