الصحابي الذي نزل عنده الرسول صلى الله عليه وسلم عند بناء مسجده لما نزل المدينة هو

الصحابي الذي نزل عنده الرسول صلى الله عليه وسلم عند بناء مسجده لما نزل المدينة هو

الصحابي الذي نزل عنده الرسول صلى الله عليه وسلم عند بناء مسجده لما نزل المدينة هو أحد الصحابة رضوان عليهم الذين كان لهم شرف استضافة خير الخلق ومرشد الأمة وشفيعها يوم القيامة، وذلك في الحدث الكبير الذي كان مرحلة من المراحل الفارقة في تاريخ الدعوة الإسلامية، وفي مقالنا اليوم عبر موقع مقالاتي سوف نقدم حل سؤال الصحابي الذي نزل عنده الرسول صلى الله عليه وسلم عند بناء مسجده لما نزل المدينة هو وما يتعلق به.

الهجرة النبوية الشريفة

الهِجرة النبوية الشريفة هي حدث تاريخي خالد في تاريخ الأمة الإسلامية، وجرى هذا الحدث في العام الثالث عشر للبعثة النبوية، وتحديداً بعد بيعة العقبة الثانية التي تمت بين النبي -عليه الصلاة والسلام- والأوس والخزرج، والتي سبقها أيضاً البيعة الأولى بين الطرفين، وكلتا البيعتين تمتا في موسم الحج، وقد جرت الهِجرة النبوية على مرحلتين، حيث هاجر المسلمون أولاً من مكة المكرمة إلى المَدينة المنورة، ثم تبعهم بعد ذلك النبي -عليه الصلاة والسلام- برفقة صاحبه الصحابي وخليفة المسلمين الراشدي الأول أبي بكر الصديق -رضي الله عنه- وأرضاه.

شاهد أيضًا: نزلت سورة الحجرات في الصحابيين

الصحابي الذي نزل عنده الرسول صلى الله عليه وسلم عند بناء مسجده لما نزل المدينة هو

بعد أن أذن الله تعالى للنبي -عليه الصلاة والسلام- بالهجرة إلى المَدينة المنورة، استقبله الناس خير استقبال، وقد اختلف الناس فيما بينهم على من ينال شرف استقباله في داره ريثما يتم بناء مسجد وداره، وعندما كان الناس يسألون النبي -عليه الصلاة والسلام- النزول لديهم، قال لهم خلوا سبيل الناقة التي كان يركبها فهي مأمورة، ووقفت الناقة على باب هذا الصحابي الجليل -رضي الله عنه- وهو:

  • أبو أيوب الأنصاري واسمه الكامل خالد بن زيد بن كليب بن ثعلبة بن عبد عمرو بن عوف بن غنم بن مالك بن النجار بن ثعلبة بن الخزرج

شاهد أيضًا: من المعتقدات التي تضاد التوحيد

أسباب الهجرة إلى المدينة

جاءت الهِجرة لعدة أسباب مختلفة، كان أولها حصار المسلمين من قبل سادة قريش مادياً ومعنوياً وزيادة الأذى لهم، حيث أنهم علقوا ورقة على ستار الكعبة تمنعهم مع المسلمين، إضافة إلى محاولتهم قتل النبي عليه الصلاة والسلام، إذ أنه بعد هِجرة المسلمين إلى المدينة، اتفق كفار قريش وسادتهم على قتل النبي -عليه الصلاة والسلام- في داره، وانتقوا من بينهم رجلاً يمثل كل قبيلة، حتى يضيع دمه بين القبائل.

بهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان الصّحابي الذي نزل عِنده الرسول صَلى الله عليه وَسلم عند بِناء مسجده لما نزل المَدينة هو، والذي تعرفنا من خلاله على إجابة هذا السؤال، كما تعرفنا على تفاصيل الهِجرة إلى المَدينة وأسبابها.

المراجع

  1. ^islamweb.net , أبو أيوب الأنصاري , 26/09/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *