اذاعة مدرسية عن نهاية العام الدراسي كاملة

اذاعة مدرسية عن نهاية العام الدراسي كاملة

اذاعة مدرسية عن نهاية العام الدراسي كاملة، ففي نهاية كل عام دراسي، تقوم المؤسسات التربوية والتعليمية بتوديع العام الدراسي باحتفالية خاصة التي يقصد بها تكريم الطلاب من جهة، وحثهم على ضرورة الانتفاع بما تعلموه من جهة أخرى، وهذا من شأنه تعزيز الدفع المعنوي لهم، كما يتم التهيئة لها عن طريق الإذاعة المدرسية، وفي مقالنا اليوم عبر موقع مقالاتي سوف نقدم إذاعة مدرسية مكتملة العناصر عن نهاية العام الدراسي بفقراتها المتسلسلة.

مقدمة اذاعة مدرسية عن نهاية العام الدراسي

خير ما نبدأ به قولنا أن بسم الله الرحمن الرحيم، والحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيد الخلق الطاهر الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، ومن اتبع هداه من الصالحين، وأما بعد:

فأسعد الله صباحكم جميعاً، من أساتذة مبجلين أمضوا عامهم مخلصين لمهنة العلم وفائدة طلابهم، وطلاب مثابرين على اكتناز ثروة العلم بأكملها من مناهلها، ونشكر الله تعالى توفيقه لكم جميعاً فيما توكلتم عليه طيلة هذا العام الدراسي بطيب النوايا وخيرها، حتى وصلنا إلى هذا الصباح الجميل، الذي نودع به هذا العام الدراسي الذي كان مليئاً بالجد والاجتهاد وطلب العلم والمعرفة، وذلك عبر أثير إذاعتنا المدرسية التي قام طلابنا المثابرون بتحضير الفقرات المناسبة لها، حتى يكون فيها الحكمة والموعظة، وإني الآن أفسح المجال لهم حتى يلقوا علينا ما حضروه شاكراً جهودهم الكبيرة.

شاهد أيضًا: اذاعة مدرسية عن الحج كاملة مع مقدمة وخاتمة

اذاعة مدرسية عن نهاية العام الدراسي كاملة

تتكون الإذاعة المدرسية من عدة فقرات، والتي يقوم الطلاب بتحضيرها لأجل هذه المناسبة أو غيرها، ويتم سردها بالترتيب التالي:

فقرة القرآن الكريم عن العلم في نهاية العام الدراسي

إن خير ما نبتدي به في صباحنا هو الاستماع إلى تلاوة كريمة من الآيات في كتاب الله تعالى، والتي يتلوها على مسامعنا الطالب….. بصوته العذب، فليتفضل مشكوراً:

  • قال عز وجل: {قَالَ الَّذِي عِنْدَهُ عِلْمٌ مِنَ الْكِتَابِ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَنْ يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِنْدَهُ قَالَ هَذَا مِنْ فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَنْ شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ}[1].
  • قال عز وجل: {هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُبِينٍ}[2].
  • قال عز وجل: {اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ * اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ * الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ * عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ}[3].

فقرة الحديث الشريف عن العلم في نهاية العام الدراسي

وبعد هذه الكلمات الحق التي تلاها لنا زميلكم من القرآن الكريم، نستمع من الطالب…… لبعض الأحاديث النبوية الشريفة التي تكلمت عن فضل العلم والعلماء، فليتفضل مشكوراً:

  • عن أبو الدرداء -رضي الله عنه- قال، أن النبي -عليه الصلاة والسلام- قال: “من سلك طريقًا يطلبُ فيه علمًا، سلك اللهُ به طريقًا من طرقِ الجنةِ، وإنَّ الملائكةَ لتضعُ أجنحتَها رضًا لطالبِ العِلمِ، وإنَّ العالِمَ ليستغفرُ له من في السماواتِ ومن في الأرضِ، والحيتانُ في جوفِ الماءِ، وإنَّ فضلَ العالمِ على العابدِ كفضلِ القمرِ ليلةَ البدرِ على سائرِ الكواكبِ، وإنَّ العلماءَ ورثةُ الأنبياءِ، وإنَّ الأنبياءَ لم يُورِّثُوا دينارًا ولا درهمًا، ورَّثُوا العِلمَ فمن أخذَه أخذ بحظٍّ وافرٍ”[4].
  • عن أبو هريرة -رضي الله عنه- قال، أن النبي -عليه الصلاة والسلام- قال: “إذا مات الإنسانُ انقطعَ عملُه إلا من ثلاثةٍ: من صدقةٍ جاريةٍ، وعلمٍ يُنتفعُ به، وولدٍ صالحٍ يدعو لهُ”[5]
  • عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- قال، أن النبي -عليه الصلاة والسلام- قال: “طلبُ العلمِ فريضةٌ على كلِّ مسلمٍ، وإِنَّ طالبَ العلمِ يستغفِرُ له كلُّ شيءٍ، حتى الحيتانِ في البحرِ”[6].

فقرة كلمة الصباح عن العلم في نهاية العام الدراسي

إن وداع عامنا الدراسي الحالي، لهو من المناسبات التي قد ينطوي عليها الحزن والفرح في آن واحد، وقد تتلعثم الكلمات في وصفها، وإني الآن لأفسح المجال للطالب…. الذي سيسمعنا كلمة الصباح عن نهاية العام الدراسي، فليتفضل مشكوراُ:

السادة أعضاء هيئة التدريس، معلمينا ومعلماتنا المبجلين، زملائي الأعزاء، أسعد الله صباحكم بكل خير، هذا صباح هذا اليوم الذي ينتظره كل طالب تعب واجتهد في طلب العلم طيلة العام الدراسي، والذي ينتظره كل معلمة أو معلم ملقى على كاهله مهمة تأدية الأمانة، أمانة تعليم جيل من أجيال بلدنا الحبيب خير العلم وأنفعه لهم ولمجتمعهم ولوطنهم، فهنيئاً لمن تعب وجنى، وهنيئاً لمن تخرج هذا العام من مرحلة تعليمية إلى مرحلة تعليمية أعلى بتفوق ونجاح، وهنيئاً لكم أيضاً العطلة الصيفية، التي أوصيكم بها كما أوصي نفسي، أن نستغلها بما فيه منفعة لنا ولمن حولنا من عمل صالح وخير، يترافق مع راحتنا فيها، وفي الختام، أودعكم على أمل اللقاء بكم في العام التالي وأنتم بكل خير، وقلوبكم مليئة بشغف التزود بالعلم والمعرفة، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته، دمتم في حفظ الله.

فقرة شعر عن العلم في نهاية العام الدراسي

ومع نهاية العام الدراسي، لابد من التذكير على الدوام بقيمة العلم ودور المدرسة في العملية التربوية والتعليمية، وهذا ما سيحدثنا عنه الطالب…. من خلال الشعر الذي سيلقيه على مسامعنا، فليتفضل مشكوراً:

بِالعِلْمِ يُدْرِكُ أَقصَى المَجْدِ مِنْ أَمَمٍ *** وَلا رُقِيَّ بِغَيْرِ العِلْمِ لِلأُمَمِ

يَا مَنْ دَعَاهُمْ فَلَبَّتْهُ عَوَارِفُهُمْ *** لِجُودِكُمْ مِنْهُ شُكْرُ الرَّوْضِ لِلدِّيَمِ

يَحْظَى أُولُو الْبَذْلِ إِنْ تَحْسُنْ مَقَاصِدُهُم *** بِالبَاقِيَاتَ مِنَ الآلاءِ وَالنِّعَمِ

فَإِنْ تَجِدْ كَرَماً فِي غَيْرِ مَحْمَدَةٍ *** فَقَدْ تَكُونُ أَدَاةُ المَوْتِ فِي الْكَرْمِ

مَعَاهِدُ العِلْمِ مَنْ يَسْخُو فَيَعْمُرُهَا *** يَبْنِي مَدَارِجَ لِلْمُسْتَقْبلِ السَّنِمِ

وَوَاضِعٍ حَجَراً فِي أُسٍّ مَدْرَسَةٍ *** أَبْقَى عَلَى قَوْمِهِ مِنْ شَائِدِ الْهَرَمِ

فقرة حكم عن العلم في نهاية العام الدراسي

العلم هو نهج العلماء والحكماء من أمتنا وسائر الأمم في تاريخ الحياة البشرية، والحكمة هي تاج العلم، وعن حكم العلم يخبرنا الطالب….. فليتفضل مشكوراً:

  • في مكان ما من حولنا، هنالك شيء ينتظر ليتم معرفته واكتشافه، ووحده العلم هو السبيل لذلك.
  • أجمل تجربة يمكن أن يحصل عليها الإنسان في حياته هي الغموض، فهه الحافز الذي يقف خلف العلم الحقيقي.
  • مثلما يحتاج جسم الإنسان إلى التمرين، كذلك العقل البشري، والسعي إلى العلم هو السبيل إلى صقل مهارة العقل.
  • العلم هو عملية متنامية، ودائما هناك ما هو جديد، ولا يجب على الإنسان التوقف عن تنمية فكره حتى آخر عمره.
  • العلم هو الخاصية التي لا يستطيع أن يمنعك عنها كل دكتاتوريات العالم، فقد نيتك لذلك تكفيك لتتقدم.
  • عندما يبدأ المرء في التعلم يفتح الأبواب أمام عالم جديد مليء بالأمل والغد المشرق والخير العام.
  • إن تعلم كيفية التعلم هو أحد أفضل المهارات التي يتقنها الإنسان.

فقرة عبارات عن نهاية العام الدراسي

إن الدفع المعنوي للطلاب، هو من أساسيات التقدم والاستمرارية لهم في حياتهم العلمية، وهذا ما سيقدمه لنا الطالب….. فليتفضل مشكوراً:

  • زملائي، هذا العام مضى بما فيه من لحظات قاسية وصعوبات واجهتنا، لكن إذا نظرنا إلى الغد وجدنا ما ينسينا مرارتها، ويحول التعب والإرهاق إلى طاقة ننطلق بها للمستقبل.
  • زملائي، كلما تذكرت ما مررت به في هذا العام من تعب، نظرت لابتسامة أبي بعد نجاحي، فعلمت أني شقيت في عمل يستحق الشقاء.
  • زملائي، النجاح ثمرة، يرويها العلم، وتغذيها المعرفة، ويحصدها من تعب في تربيتها.
  • زملائي، طلب العلم ليس مقصد كمالي في الحياة، بقدر ما هو حاجة ملحة لنا، فاجعلوها هدفاً نصب أعينكم حتى لا تكونوا عاجزين.
  • زملائي، إن طلب العلم مرضاة لله تعالى، ومقامه عنده محموداً، وهو الذي قال: {قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ}[7]

فقرة الدعاء في نهاية العام الدراسي

الدعاء لله تعالى من أكثر مقومات التوفيق، فالله وحده هو الموفق في كل شيء، وإني لأترك المنصة الآن للطالب…. الذي سوف يسمعنا أدعية خيرة عن ذلك، فليتفضل مشكوراً:

اللهم ألهمني علماً أعرف به أوامرك واجتنب به نواهيك وارزقني بلاغة فهم النبيين، وفصاحة حفظ المرسلين وسرعة إلهام الملائكة المقربين، وعلمني أسرار حكمتك يا حي يا قيوم، اللهم يا معلم موسى علمنا، ويا مُفهم سليمان فهمنا، ويا مؤتي لقمان الحكمة وفصل الخطاب وآتيناه الحكمة وفصل الخطاب، اللهم صل على سيدنا محمد صلاةً تكرمنا بها بنور الفهم من ظلمات التردد والوهم، وتوضح لنا بها ما أشكل حتى يفهم، وتفتح علينا بها فتوح العارفين وتجعلنا بها من العلماء العاملين المخلصين ومن خيرة خلقك، وصفوة عبادك وأحبابك وأهل طاعتك وحفظة كتابك يا أرحم الراحمين”.  

شاهد أيضًا: مقدمة اذاعة مدرسية عن الحج

خاتمة اذاعة مدرسية عن نهاية العام الدراسي

ومع هذا الدعاء الجميل الذي أسمعنا إياه زميلكم على مقاعد الدراسة، نأتي إلى ختام إذاعتنا المدرسية التي أبدع فيها زملائكم بما قدموه من فقرات غنية، فيها من العبر والموعظة الكثير، وقبل أن أودعكم، لا بد لي أن أذكركم أن العلم والتعلم هي مسيرة اللانهاية للعقلاء والعلماء والفقهاء والمستنيرين في أمور دينهم ودنياهم، وأبخل الناس هو من بخل على ذاته في ما رزقه الله تعالى من نعم، والعقل خير نعمه عز وجل، وإنه لسائلكم يوم القيامة ماذا عملتم في علمكم، وختاماً، أسأل الله تعالى لي ولكم خير الأمور، وأن نلقاكم بالخير والعافية العام المقبل، والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته، دمتم في حفظ الله.   

اذاعة مدرسية عن نهاية العام الدراسي pdf

العلم هو سلاح الإنسان الذي يقاتل به دون أن يستل سيفاً في معركة الحياة، وشأنه عظيم عند الله تعالى، ونظراً لأهمية هذه الإذاعة المدرسية في عملية الدفع المعنوي وهدفها التخفيزي، نقدمها لكم كملف بصيغة pdf يمكن تحميلها “من هنا” حتى يتسنى للطلاب الاستفادة منها في ما يوكل إليهم من أمور في إذاعتهم المدرسية، والله ولي التوفيق.

اذاعة مدرسية عن نهاية العام الدراسي doc

إن هذه الإذاعة المدرسية الهامة التي قدمناها، يمكن الاستفادة منها بعدة سبل مختلفة بما هو خير لطلاب العلم، ولذلك نقدمها لكم بصيغة ملف doc يمكن تحميله “من هنا” حتى يتسنى للطلاب الاستفادة منها بعدة أوجه مختلفة، والتعامل معها كملف وورد يسهل طباعته على الورق وجعله مرجع مكتوب يستعان به وقت الحاجة.

وبهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان اذاعة مدرسية عن نهاية العام الدراسي كاملة، والذي قدمنا من خلاله هذه الإذاعة المدرسية الجميلة والهامة بعناصرها الكاملة، كما قدمناها بصيغتي pdf وdoc حتى يتسنى للطلاب الاستفادة منها بأقصى درجات الفائدة، والله ولي التوفيق.

المراجع

  1. ^ سورة النمل  , الآية 40
  2. ^ سورة الجمعة  , الآية 2
  3. ^ سورة العلق , الآيات من 1 إلى 5
  4. ^ صحيح أبي داود , أبو الدرداء، الألباني، 3641، صحيح
  5. ^ صحيح النسائي , أبو هريرة، الألباني، 3653، صحيح
  6. ^ صحيح الجامع , أنس بن مالك، الألباني، 3914، صحيح
  7. ^ سورة الزمر  , الآية 7

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.