هل يجوز صيام عاشوراء فقط

هل يجوز صيام عاشوراء فقط

هل يجوز صيام عاشوراء فقط، يعد صيام يوم عاشوراء وهو اليوم العاشر من شهر الله المُحرم من الأيام المستحب صيامها لما ورد عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وصحابته الكرام، ومن خلال مقالنا عبر موقع مقالاتي سنتمكن من التعرف على هل يجوز صيام عاشوراء فقط وما حكم ذلك، والعديد من الأحكام الشرعية الخاصة بصيام يوم عاشوراء.

هل يجوز صيام يوم عاشوراء فقط

لا بأس في صيام يوم عاشوراء فقط، ومن صامه له الأجر، ولكن يُفضل اتباع سنة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لما ورد عنه أنه قال “لئن عشت إلى قابل لأصومن التاسع”.[1]، كما ونبه رسول الله -صلى الله عليه وسلم-  على أهمية مخالفة اليهود، وذلك بصيام يوم قبل يوم عاشوراء، أو يوم بعده، أي التاسع والعاشر.

هل يجوز صيام يوم عاشوراء فقط إسلام ويب

يجوز صيام يوم عاشوراء منفرداً، لكنه يستحب صيام اليوم التاسع أو الحادي عشر، لما ورد عن ابن عباس -رضي الله عنه- أنه قال “لما صام رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يوم عاشوراء وأمر بصيامه، قالوا: يا رسول الله إنه يوم تعظمه اليهود والنصارى، قال: فإذا كان العام المقبل إن شاء الله صمنا اليوم التاسع، قال فلم يأت العام المقبل، حتى توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم”، وقِيل إن من الأحوط صيام ثلاثة أيام، وهي يوم التاسع والعاشر والحادي عشر، أولى من صيام يوم العاشر فقط، والله تعالى أعلم.[2]

حكم صيام يوم عاشوراء فقط بن باز

وما ورد عن شيخ الإسلام ابن باز أنه قال: المشهور عند أهل العلم أنه من المكروه صيام يوم عاشوراء فقط دون أن يسبقه أو يتبعه بيوم، لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: “لئن عشت لأصومن التاسع”، كما وقال في حكم صيام يوم عاشوراء فقط:[3]

والأفضل أن يصام قبله يوم، أو بعده يوم خلافاً لليهود؛ لما ورد عنه -عليه الصلاة والسـلام-: “صوموا يوماً قبله أو يوماً بعده” رواه أحمد، وفي لفظ: “صوموا يوماً قبله ويوماً بعده” فإذا صام يوماً قبله أو بعده يوماً، أو صام اليوم الذي قبله واليوم الذي بعده، أي صام ثلاثة أيام فكله طيب، وفيه مخالفة لأعداء الله اليهود.

هل يكفي صيام يوم عاشوراء فقط

من السنة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- صيام يوم قبل يوم عاشوراء أو يوم بعده، فإذا لم يتيسر للمسلم صيام يوم قبله، أو بعده أو كان يشُق عليه صيام يوم قبله أبو بعده فيجوز صيام عاشوراء فقط، كما وذكر بعض العلماء والفقهاء أن صيام عاشوراء له ثلاث مراتب وهما:

  • المرتبة الأولى: أن يصوم يوماً قبله أو يوماً بعده.
  • المرتبة الثانية: أن يفرده بالصوم.
  • المرتبة الثالثة: أن يصوم يوماً قبله ويوماً بعده.

هل يصح صيام يوم عاشوراء فقط

أجمع جمهور العلماء على أن صيام يوم عاشوراء هو سنة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، ويصح صيامه وحده، لكن من المُستحب صيام يوم يسبقه أو يوم يتبعه، لقول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “صوموا يوماً قبله أو يوماً بعده”.[4]، فصيام يوم عاشوراء نافلة ويُجزى صائمه، كما ويكفر الله له ذنوب سنة سابقة.

حكم صيام يوم بعد عاشوراء فقط

لا حرج في صيام يوم عاشوراء فقط، ولكن من السنة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-  صيام اليوم العاشر من شهر مُحرم، وصيام يوم قبله وهو اليوم التاسع، أو يوم الحادي عشر، فإذا صام الحادي عشر مع العاشر فهو أفضل؛ وفي ذلك اتباع لسنى الرسول -صلى الله عليه وسلم-، وقد جاء عنه ﷺ أنه قال “صوموا يومًا قبله، أو يومًا بعده، فأنت على خير”.[5]

وإلى هنا نصل إلى ختام مقالنا بعد أن تعرفنا على هل يجوز صيام عاشوراء فقط، كما وتعرفنا على حكم صيام يوم عاشوراء لإسلام ويب، وكذلك حكم صيام يوم عاشوراء لابن باز، كما وتعرفنا على هل يكفي صيام يوم عاشوراء فقط، وكذلك حكم صيام يوم عاشوراء فقط.

المراجع

  1. ^تخريج المسند لشاكر , أحمد شاكر، عبدالله بن عباس، 355/3، إسناده صحيح
  2. ^islamweb.net , يجوز صيام يوم عاشوراء منفردا , 31/0/7/2022
  3. ^binbaz.org.sa , هل يجزئ صيام يوم عاشوراء مفردًا؟ , 31/0/7/2022
  4. ^al-maktaba.org , أرشيف ملتقى أهل الحديث - 1 , 31/0/7/2022
  5. ^islamweb.net , باب صيام يوم عاشوراء , 31/0/7/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.