من هو عدي التميمي وما قصة اغتياله

من هو عدي التميمي وما قصة اغتياله

من هو عدي التميمي وما قصة اغتياله، البطل الذي ارتقى شهيداً مساء يوم الأربعاء الموافق ل20 أكتوبر الجاري، صاحب المباغتة والقتال حتى النفس الأخير، والذي سيبقى قصة بطولة شامخة حاضرة في التاريخ الفلسطيني، ومن خلال مقالنا عبر موقع مقالاتي سنتمكن من التعرف على من هو عدي التميمي، كما وسنتعرف على قصة اغتياله.

من هو عدي التميمي

إن عدي التميمي هو مُطارد وبطل فلسطيني ومنفذ عمليتي حاجز مخيم شعفاط وعملية إطلاق النار عند مدخل مستوطنة معاليه أدوميم، حيث إنه بقي ثابتاً في ساحة الاشتباك مع الاحتلال الإسرائيلي حتى فاضت روحه الطاهرة إلى السماء، فلم ترهقه زخات الرصاص ولم تخفه، عدي من مواليد مخيم شعفاط بالقدس المحتلة، ويبلغ 22 عاماً من العمر، فقد تمكن التميمي من أن يرعب كيان دولة تدعي أنها الأقوى، فبقي ملاحقاً مدة 11 يوماً حتى خرج منفذاً عملية إطلاق نار جديدة، وقد عم الإضراب الشامل في كافة محافظات الضفة الغربية اليوم الخميس 20 أكتوبر 2023 حداداً على روح ابنها التميمي، كما وعمت مسيرات غفيرة تهتف باسمه.[1]

شاهد أيضًا: من هو احمد ندا بن عشوان ويكيبيديا

عدي التميمي السيرة الذاتية

البطل الحر الذي تمكن من تنفيذ عمليتين في أقل من أسبوعين، ليرتقي مقاتلاً شرساً منتصراً على عدوه، وفيما يأتي نعرض أهم المعلومات حول السيرة الذاتية للبطل التميمي:

  • الاسم الكامل: عدي التميمي.
  • محل الميلاد: مخيم شعفاط / القدس.
  • مكان الإقامة: مخيم شعفاط / القدس.
  • العمر: 22 عاماً
  • الجنسية: فلسطيني.
  • الديانة والاعتقاد: الإسلام.
  • الحالة الاجتماعية: أعزب.
  • النشاط: مناضل وبطل فلسطيني.
  • تاريخ الوفاة: 19 أكتوبر/تشرين الأول 2023.
  • سبب الوفاة: اغتيال قوات الاحتلال الصهيوني.

عدي التميمي السيرة الذاتية

قصة اغتيال عدي التميمي

يعد عدي التميمي هو منفذ عملية حاجز مخيم شعفاط في 8 أكتوبر 2023 والتي أسفرت عن مقتل مجندة إسرائيلية، وإصابة جندي آخر بجروح خطيرة، فبقى الاحتلال الإسرائيلي يبحث عن التميمي في المخيم لمدة 10 أيام متتالية، وتم محاصرة المخيم بالكامل، ولم يتم العثور عليه، وعندما تم الإعلان عن أن منفذ العملية أصلع الرأس، قرر شباب المخيم تضليل الاحتلال من خلال حلق شعر رؤوسهم على الصفر؛ للتغطية على منفذ العملية الذي بقي متخفياً لأيام متعددة، وقد تم اغتياله بإطلاق زخات من الرصاص عليه بعد أن أصاب العديد من جنود الاحتلال أثناء تنفيذه عملية إطلاق نار قرب مستوطنة “معاليه أدوميم” شرق القدس المحتلة، بعد لحظات من اشتباكه مع المحتل، ليرتقي شهيداً مقداماً مقبل غير مدبر مساء يوم الأربعاء من يوم 19 أكتوبر 2023،  مدافعاً عن وطنه حتى آخر رمق..

شاهد أيضًا: من هو المطارد ابراهيم النابلسي

وصية الشهيد عدي التميمي

كان عدي يعلم أنه سيستشهد عاجلاً غير آجل، فقد خط وصيته بيده موجهاً رسالة للشباب الفلسطيني بحثهم على حمل البندقية من بعده، وقد كانت وصيته كالتالي:[2]

“أنا المطارد عدي التميمي من مخيم الشهداء شعفاط.. عمليتي في حاجز شعفاط كانت نقطة في بحر النضال الهامر، أعلم أني سأستشهد عاجلاً غير آجل، وأعلم أني لم أحرر فلسطين بالعملية.. ولكن نفذتها وأنا أضع هدفاً أمامي، أن تحرك العملية مئات من الشباب ليحملوا البندقية بعدي”

وإلى هنا نصل إلى ختام مقالنا بعد أن تعرفنا على من هو عدي التميمي وما قصة اغتياله، وهو البطل الفلسطيني الذي بقى مطارداً لأيام يبحث لشعبه عن نصر جديد، كما وتعرفنا على أهم المعلومات حوله، ووصيته الأخيرة لأبناء شعبه.

أسئلة شائعة

  • هل عدي التميمي استشهد؟

    اسشتهد المطارد الفلسطيني عدي التميمي بعد اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال الاسرائيلي حيث كانت زخات الرصاص تهطل عليه من كل اتجاه.

المراجع

  1. ^twitter.com , استشهاد عدي التميمي , 20/10/2022
  2. ^instagram.com , royanews , 20/10/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *