من هو رائد مدرسة الاحياء

من هو رائد مدرسة الاحياء

من هو رائد مدرسة الاحياء، تحظى مدرسة الإحياء والبعث من الأشخاص المهتمين بالأدب العربي والشعر من مختلف الفئات العمرية، وعبر هذا المقال سوف يتحدث موقع مقالاتي عن مدرسة الإحياء والبعث بشكل تفصيلي، والتطرق لذكر مؤسسها، وما هي الأسباب التي دعت لتأسيسها بشكل تفصيلي، كما تطرقنا لذكر أبرز الصفات التي تتسم بها المدرسة.

مدرسة الإحياء

بدأ اهتمام العرب بالثقافة والأدب والتراث القديم مع انتشار الطباعة والصحافة، والمكتبات، والمدارس، والمكتبات، والكليات والجامعات، وهذه جميعها كانت مقدمة لنهوض الأدب العربي الحديث في التاريخ، حيث تمكن الشعراء من النهوض بالشعر بقوة من نواحٍ مختلفة، إذ أنّ مدرسة الإحياء والبعث تناولت موضوعات الشعر العربي الحديث، وشملت قضايا مهمة في الحياة، ومن أهمها إعادة الحياة للشعر العربي القديم بعد تعرضهِ للكثير من التأثيرات الخارجية، وحل مجموعة من القضايا العامة تتعلق بالإسلام والأمم العربية، والشعر العربي القديم.[1]

شاهد أيضاً: من هو الشاعر تركي بن عبدالرحمن السيرة الذاتية

من هو رائد مدرسة الاحياء

يُعدُّ محمود سامي البارودي هو رائد مدرسة الإحياء والبعث، وانضم عدد من الشعراء إلى هذه المدرسة الشعرية من مختلف أنحاء العالم العربي، والبعض منهم لديه الكثير من الأدوار المهمة في هذه المدرسة، وهم شخصيات النهضة المعروفة ومنهم حافظ إبراهيم، أحمد شوقي، أحمد محرم، إسماعيل صبري، علي الجريم، محمود غنيم في مصر، معروف الرصافي.

شاهد أيضاً: من هو الشاعر سهم وأهم المعلومات عنه

أسباب ظهور مدرسة الإحياء

بدأ الشعر العربي في القرن التاسع عشر بالضعف، وظهور التكرار في الأفكار وتقليد الشعراء لبعضهم البعض، وفيما يلي الأسباب الرئيسية لتأسيس مدرسة البعث والإحياء بشكل تفصيلي:

  • ظهرت مدرسة الإحياء لمحاربة الثقافة الغربية التي زاد توسعها في البلاد العربية بشكل كبير.
  • بسبب إغلاق المدارس ومجالس العمل وانتشار الجهل بين الأشخاص.
  • إحياء للشعر العربي القديم، والذي بدأ بالاختفاء تدريجيًا في العصر العثماني.
  • يُعدُّ السبب الرئيسي لإنشاء هذه المدرسة هو انفصال الشعراء عن مجتمعاتهم.

شاهد أيضاً: متى ولد عبد الملك بن مروان .. خلافة عبد الملك بن مروان

سبب تسمية مدرسة الإحياء بهذا الاسم

تشير الدراسات إلى أنّ مدرسة الإحياء سُميت بهذا الاسم بناءً على طبيعة الهدف التي أُسست لتحقيقه، وهو بث الحياة في الشعر العربي من جديد، وبعثه بعد موته في أواخر العصر العثماني للأسباب التي ذكرناها سابقًا، وأصر البارودي على أحساء الشعر العربي بعد تعرضهِ للكثير من العوامل ومنها التقليد والتكرار، والسطحية في نقل المواضيع، بالإضافة إلى ضعف في الصياغة وركاكة في الكلمات المستخدمة في ذلك الوقت.

شاهد أيضاً: من هو الشاعر الملقب بواحد

مميزات مدرسة الإحياء

تميزت مدرسة الإحياء بأداء وظيفة الشعر بالشعر ومن أجل الشعر، وهي من المدارس المهمة في حركة الشعر في العصر الحديث، ولها سماتها المميزة وخصائصها وعقيدتها الخاصة في فهم الشعر، وأسمى أهدافها الشعرية هو النهوض بالإنسانية من خلال هذا الفن الجميل، وفيما يلي شرح مُفصل لمميزات مدرسة البعث والإحياء:

  • العمل على تصوير نماذج إنسانية.
  • توظيف المفردات والمعاني في مواقعها الشعرية الصحيحة.
  • المساهمة في تنوع المجالات الشعرية.
  • توظيف الخيال والتصوير الموسيقي المقتبس من الشعر العربي القديم.
  • تميّز شعر مدرسة الإحياء بِجعل كل بيت شعري مستقلًا عن غيرهِ.
  • تنمية الشعر العربي وتوجيه جهود الشعراء.
  • دعم النهضة الفنية في عالم الشعر.
  • الارتقاء بمستوى الشعراء المادي والمعنوي والاجتماعي والدفاع عن كرامتهم.

شاهد أيضًا: من الشاعر الذي قتله شعره

نماذج من شعر مدرسة الإحياء

يُدرج فيما يلي مجموعة من نماذج شعر مدرسة البعث والإحياء لمحمود سامي البارودي:[2]

 

أَبَنِي الْكِنَانَةِ أَبْشِرُوا بِمُحَمّد وَثِقُوا بِرَاعٍ فِي الْمَكَارِمِ أَوْحَدِ

فَهُوَ الزَّعِيمُ لَكُمْ بِكُلِّ فَضِيلَةٍ تَبْقَى مَآثِرُهَا وَعَيْشٍ أَرْغَدِ

مَلِكٌ نَمَتْهُ أَرُومَةٌ عَلَوِيَّةٌ مَلَكَتْ بِسُؤْدُدِهَا عِنَانَ الْفَرْقَدِ

يَقِظُ الْبَصِيرَةِ لَوْ سَرَتْ في عَيْنِهِ سِنَةُ الرُّقَادِ فَقَلْبُهُ لَمْ يَرْقُدِ

بَدَهَاتُهُ قَيْدُ الصَّوَابِ وَعَزْمُهُ شَرَكُ الْفَوارِسِ فِي الْعَجَاجِ الأَرْبَدِ

شاهد أيضًا: سيرة ذاتية لجبران خليل جبران

وبهذا القدر نصل لختام مقال من هو رائد مدرسة الاحياء، والذي تناول في محتواه التعريف بمدرسة الإحياء بشكل تفصيلي، والتطرق لذكر من هو مؤسسها، وما هي الأسباب التي أدت لظهور المدرسة.

المراجع

  1. ^ ktlyst.org , Movements of Renovation in Modern Arabic Poetry , 19/06/2022
  2. ^ alukah.net , مدرسة الإحياء , 19/06/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.