من هو السلطان ألب أرسلان ويكيبيديا

من هو السلطان ألب أرسلان ويكيبيديا

من هو السلطان ألب أرسلان ويكيبيديا، الذي خلد اسمه في سجل التاريخ كأحد أعظم وأشجع الفرسان، فقد تمكن من هزم الجيش البيزنطي في معركة ملاذكرد، والتي من خلالها تمكن الأتراك من الدخول بسهولة إلى الأناضول. وذلك بفضل بسالته وشجاعته والاستراتيجيات الرائعة التي خطط لها ونفذها. فنظرًا لأهمية هذا الشخص في التاريخ، خصصنا هذا المقال في موقع مقالاتي للتعريف من هو السلطان ألب أرسلان بالتفصيل.

من هو السلطان ألب أرسلان ويكيبيديا

إن السلطان ألب أرسلان هو من واحد من القادة المسلمين، وأهم رجال التاريخ، وهو محمد بن داود بن ميكائيل بن سلجوق بن دقاق التركماني الذي خلد التاريخ انتصاره العظيم على الجيش البيزنطي في واقعة ملاذكرد. ولد ألب أرسلان في 20 يناير من عام 1029 م، وقد اشتهر باسم ألب أرسلان والذي يعني الأسد الباسل، وذلك بسبب شجاعته وإرادته القوية. كما كان رابع شخص يحكم الأتراك السلاجقة، وقد بلغ حكمه من أقصى بلاد ما وراء النهرين وحتى بلاد الشام، ومع ذلك بقي تابعًا للعباسيين في مدينة بغداد. وأطلق عليه في فترة حكمه عدة ألقاب كسلطان العالم، والسلطان الكبير، والملك العادل.[1]

شاهد أيضًا:  من هو الملقب بأسد الله الغالب

من هو السلطان ألب أرسلان السيرة الذاتية

فيما يلي أهم المعلومات التي تعرفنا من هو السلطان ألب أرسلان بالتفصيل:

  • الاسم الكامل: محمد بن داود بن ميكائيل بن سلجوق بن دقاق التركماني.
  • تاريخ الولادة: 20 يناير من عام 1029 م.
  • مكان الولادة: خراسان – مملكة السلاجقة.
  • اسم الأب: جغري بك.
  • المهنة: قائد عسكري، وأحد ملوك السلاجقة.
  • اللقب: السلطان الكبير، الملك العادل، سلطان العالم.
  • اسم الشهرة: ألب أرسلان.
  • تاريخ الوفاة: 15 أو 25 أو 30 ديسمبر من عام 1072 م.
  • مكان الوفاة: نهر أوكس يوس.
  • سبب الوفاة: طعن بسلاح.
  • العمر عند الوفاة: 43 عام.
  • الديانة: الإسلام.
  • الوضع الاجتماعي: متزوج.
  • الأبناء: جلال الدولة ملكشاه – تتش بن ألب أرسلان – طغان شاه – أرسلان أرغون.

من هو السلطان ألب أرسلان السيرة الذاتية

من هي زوجة السلطان ألب أرسلان ويكيبيديا

إن زوجة السلطان ألب أرسلان شخصية مجهولة الهوية تمامًا، فلم تعرف في كتب التاريخ قط، كما لا يوجد أي معلومات عنها مدونة في الكتب. مع العلم أن زوجتي ابن السِلطان ألب أرسلان ملك شاه، الذي استلم الحكم بعد مقتل أبيه عرفتا بشكل كبير في مملكة السلاجقة، وهن تركان خاتون، وزبيدة خاتون. وذلك بسبب صراعهما على استلام الحكم بعد وفاة زوجهما ملك شاه.[2]

شاهد أيضًا: ما اسم فتى موسى عليه السلام 

المناطق التي حررها السلطان ألب أرسلان

حرر السلطان ألب أرسلان العديد من المناطق، وأدخل الإسلام إليها، ومن أهم هذه المناطق:

  • أرمينيا: تمكن من فتحها السلطان ألب أرسلان وضمها لممتلكاته، ليحمي نفسه من البيزنطيين.
  • ارتاح: تمكن من فتحها هارون بن خان في عام 460 ه‍.
  • الرملة: تمكن من الدخول إليها القائد التركي اتسنسر بن اوق الخوارزمي وضمها إلى أملاك ألب أرسلان.
  • القدس: أيضًا فتحها القائد التركي اتسنسر بن اوق الخوارزمي، لتصبح بذلك أرض للسلاجقة.
  • عمورية: تمكن من فتحها الأفشين، وذلك لإبعاد رومانوس الرابع ديوجينوس عن حصار حلب وأيضًا لفتح طرق التجارة.
  • حلب: حاصر السلطان ألب أرسلان حلب لمدة شهرين، دون فتح حرب، بسبب قوة أسوارها. وجاء ذلك بعد أن رفض حاكمها محمود بن نصر الانصياع لحكم السلاجقة. فجمع ألب الأمراء لجعل قوته أكبر، مما جعل محمود بن نصر يطلب الصلح، لتنضم حلب بعد ذلك إلى حكم السلاجقة.

شاهد أيضًا: تاريخ وفاة الامام جعفر الصادق

معركة ملاذكرد للسلطان ألب أرسلان

بعد انتهاء السلطان ألب أرسلان من السيطرة على حلب، وجه نظره للسيطرة على بلاد الكرج، والأماكن البيزنطية. فانضم له أمير المنطقة طغتكين، بسبب الغارة التي شنها الكرج على المسلمين. وبالفعل تمكنوا من فتح عدة مناطق حتى الوصول إلى حصن سرماري، وكان ملك الكرج يحاول عقد صلح ودفع جزية، لكنه لم يفلح. وبذلك أصبح طريق الأناضول مفتوح أمام السلطان ألب أرسلان، فدخلها وحرر العديد من المناطق فيها كعمورية، وقونية، ودروب الأمانوس، ونيكسار. وعندها أحس البيزنطيون بقرب الخطر منهم، فجهز قائدهم رومانوس الرابع جيشه الذي ضم 300000 جندي للقتال ضد المسلمين. ثم توجه لقتال ألب أرسلان وجيشه الذي كان عدده فقط 15000 جندي. فحاول ألب أرسلان الصلح معه، لكنه رفض، وقامت المعركة في 25 ذي القعدة من عام 463 ه‍، فطلب ألب أرسلان من الله نصرهم، وبالفعل حققوا نصرًا عظيمًا، وقتلوا الكثير من الجيش البيزنطي، وأسروا الكثير منهم أيضًا وكذلك قائدهم رومانوس الرابع الذي افتدى نفسه بمليون ونصف دينار لينال حريته.

معركة ملاذكرد التاريخية

نتائج معركة ملاذكرد للسلطان ألب أرسلان

من أهم النتائج التي حققتها معركة ملاذكرد، النتائج التالية:

  • كانت البداية لسقوط الإمبراطورية البيزنطية، والتي تعد أكبر دولة.
  • وصول الإسلام إلى آسيا الصغرى.
  • أسر أول إمبراطور بيد المسلمين أي الإمبراطور رومانوس الرابع.
  • السيطرة على دور الإمبراطورية البيزنطية في الحد من انتشار الإسلام.
  • تدمير النظام الدفاعي البيزنطي.
  • مد نفوذ السلاجقة على مناطق كبيرة من الأناضول.

قصة وفاة ألب أرسلان

جهز ألب أرسلان جيش مكون من 200000 جندي لغزو ما وراء النهر، وعندها أثار غضبه رجل يدعى يوسف الخوارزمي، فأخذ يعاتبه بشدة. حتى انتهى هذا العتاب بأمره بضرب 4 أوتاد وصلبه بينها، فقال يوسف للسلطان: يا مخنث أمثلي يقتل هكذا؟. فاشتد غضب ألب منه، وأمر بإرساله، ليرمي عليه بسهم من قوسه، ولكنه أخطأ الضربة. فاقترب يوسف من السلطان، فنهض السلطان عن سريره، فتعثر ووقع. ليدركه هنا يوسف بضربة خنجر، ثم هرب، ولكن الجيش أمسكه وقتله. وفي النهاية أدت طعنة يوسف لوفاة ألب أرسلان.

إلى هنا نكون وصلنا لنهاية مقال من هو السلطان ألب أرسلان ويكيبيديا والذي تعرفنا من خلاله على أهم التفاصيل المتعلقة بأحد أهم وأعظم القادة العسكريين المسلمين.

المراجع

  1. ^britannica.com , Alp-Arslan , 1/06/2022
  2. ^military-history.fandom.com , Alp Arslan , 1/06/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *