من اول من هاجر من المسلمين الى الحبشة

من اول من هاجر من المسلمين الى الحبشة

من اول من هاجر من المسلمين الى الحبشة بعد هبوط الوحي على النبي العظيم محمد صلوات الله عليه وسلامه، راح يدعو لدين الله، ولكن أهل قريش عارضوه وحاصروه هو والمؤمنون به، ولذلك خاف على المؤمنين من أذاهم، فدعا البعض للهجرة، وعبر موقع مقالاتي نقدم الإجابة عن السؤال المطروح من أول من هاجر من المسلمين إلى الحبشة في فقرات هذا المقال بدقة مع التفاصيل.

من اول من هاجر من المسلمين الى الحبشة

إن أول من هاجر من المسلمين إلى الحبشة هو الصحابي عثمان بن عفان، وقد جاء في حديث عن النبي صلى الله عليه وسلم: 

“خرج عثمانُ -رضي الله عنه- مهاجرا إلى أرضِ الحبشةِ ومعهُ ابنَةُ رسولِ اللهِ -صلى الله عليه وسلم- فاحتبسَ على النبي -صلى الله عليه وسلم- خبرهُم فكانَ يخرجُ يتوكفُ عنهُم الخبرَ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: حماهُما، إن عُثمانَ لأوّلُ من هاجرَ إلى اللهِ بأهلهِ بعد لُوطٍ صلى الله عليه وسلم”[1]

، وكانت هجرة المسلمين في بداية الدعوة بنصيحة من النبي صلى الله عليه وسلم، فقد خاف على المؤمنين من بطش قريش، وقال لمن أرادهم بأن يهاجروا إن في الحبشة ملكاً عادلا سيحميكم من الأذى، وهاجر أيضاً أحد عشر رجلاً وخمس نساء، ومنهم نذكر أسماء البعض أمثال: مصعب بن عمير وعتبة بن ربيع وعبد الرحمن بن عوف وأبو سلمة بن عبد أسد، ومن النساء نذكر البعض مثل أم كلثوم وأم سلمة وليلى بنت حثمة.

شاهد أيضًا:الصحابي الذي نزل عنده الرسول صلى الله عليه وسلم عند بناء مسجده لما نزل المدينة هو

من هو عثمان بن عفان

هو عثمان ووالده عفان ابن عم أبي سفيان من بني أمية بن عبد شمس من سادات قريش وأغنياها، ووالدته أروى بنت كريز بن المغيرة بن شعبة، ولد في الطائف وتربى على الأخلاق السليمة، لم يسجد للأصنام ولم يتناول الخمرة، اشتهر برأيه الصحيح وحكمته، كان عاقلاً وغنياً ومن أشراف قريش، وهو ثالث الخلفاء الراشدين، وواحد من العشرة المبشرين بالجنة، ولقبه هو ذو النورين، لأنه تزوج من ابنتي النبي صلى الله عليه وسلم، وهما رقية، وبعد وفاتها تزوج من أختها أم كلثوم، وكان يكنى في الجاهلية بأبي عمرو، وبعد إسلامه صار يكنى بأبي عبد الله. 

شاهد أيضًا: من المعتقدات التي تضاد التوحيد

متى كانت الهجرة الأولى الى الحبشة؟

حصلت الهجرة الأولى إلى الحبشة في شهر رجب من العام الخامس بعد البعثة النبوية الشريفة، بعد أن وجه النبي البعض من أصحابه إلى الهجرة، وذلك ليحميهم من أذى وبطش أهل قريش الذين أرادوا قتلهم، إذ قال لهم النبي إن النجاشي ملك الحبشة هو إنسان لا يظلم ويحكم بالعدل، ولذلك اذهبوا إليه فسيقوم بحمايتكم ورعايتكم، ولن يطالكم عنده شرّ القرشيين، وبالفعل هاجر أحد رجلاً وخمس نساء.[2]

شاهد أيضًا: نزلت سورة الحجرات في الصحابيين

من هو آخر من هاجر إلى الحبشة من المسلمين؟

إن آخر من هاجر من مكة إلى الحبشة هو العباس بن عبد الله، لأن النبي دعاه للبقاء فيها، وذلك عندما دعا الجميع للهجرة وصار المسلمون الأوائل يغادرون سراً حتى كادت تفرغ قريش من سكانها، وعندما وصلوا الحبشة استقبلهم النجاشي وأكرمهم وحماهم كما أنه رفض تسليمهم لقريش الذين أرادوا استرجاعهم لقريش من أجل العودة للتحكم بهم وبإيمانهم.

وفي نهاية المقال من اول من هاجر من المسلمين الى الحبشة نكون قد تعرفنا على أول المهاجرين إلى الحبشة وهو الصحابي الملقب بذي النورين عثمان بن عفان، وبعده هاجرت الدفعة الأولى والمكونة من أحد عشر رجلاً وخمس نساء حيث أكرمهم ملك الحبشة النجاشي وقام بحمايتهم من أهل قريش.

المراجع

  1. ^ذخيرة الحفاظ , ابن القيسراني ، أبن مالك ، 3/1273 ، بشار الخفاف ليس بثقة
  2. ^islamweb.net , الهجرة الأولى الى الحبشة , 28/09/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *