مقال عن مظاهر قدرة الله في الكون pdf جاهز للطباعة

مقال عن مظاهر قدرة الله في الكون pdf جاهز للطباعة

مقال عن مظاهر قدرة الله في الكون pdf جاهز للطباعة، فالكون هو من خَلق الله -سبحانه- الذي أمرنا أن نتأمله، وأن نُمعن فيه؛ لأنّه شاهد على وجود رب واحد عليم، فلا يُمكن لشيء أن يكون من دون صانع هذا ما يفرضه العقل والمنطق والحقيقة، لهذا فإنّ موقع مقالاتي سيقف مع الحديث عن المظاهر التي يهتدي بها المرء إلى وجود رب واحد عظيم وسيُفصل فيها.

مقدمة مقال عن مظاهر قدرة الله في الكون

إنّ هذا الكون الكبير وما فيه من أسرار يدل على أنّ الصانع عظيم فدائمًا ما يكون الصانع أعظم من المصنوع، والذي يبحث دائمًا ويُعمل عقله يعلم أنّ هذا النظام لا يكون عن عبث فلا بد من منظم، وما يأتي ستُعرض أهم الدلائل والبراهين على قدرة الله في هذا الكون الكبير.

مقال عن مظاهر قدرة الله في الكون

إنّ الله لما بسط هذا الكون للخلق لم يكن عن عبث حاشاه -سبحانه- بل بسطه حتى يعمره الناس، فيعيشون فيها وتكون دار اختبار كل يعمل حسب إرادته، فمَن شاء فليؤمن ومَن شاء فليكفر، ولا تخفى قدرة الله تعالى في هذا الخلق عن متأمل، ولا يُنكر عظمة هذا الخالق إلا جاهل آثر العناد على الانصياع.

شاهد أيضًا: من الصور الباطلة لعبادة النبي صلى الله عليه وسلم

مظاهر قدرة الله في الطبيعة

كيف يُمكن للسماء التي تتلون بألوان الجمال ألا تكون من خلق خالق عظيم وصنع رب كريم، كيف يُمكن أن ترسي الجبال بتلك القوة على الأرض فلا تهتز ولا تميل ولا تقع مع دوران الأرض، كيف يُمكن للإنسان أن يتجاهل قوانين الفيزياء التي ما جُعلت إلا من أجل أن تسيّر حياتنا، وتنظمها فلولا الجاذبية لما ثبت شيء على هذه الأرض ولعاث الفساد في الأرض، إنّ قدرة الله في الطبيعة ثابتة في النصوص الشرعية التي تحكي بدقة ما بات العلماء يكتشفونه في هذا اليوم.

اثر مظاهر قدرة الله في حياتنا

إنّ حياتنا مليئة بالدلائل التي تدل على أنّ لهذا الكون رباً واحداً عظيماً، وأنّ الإنسان لا يسير إلا بأمر من الله تبارك وتعالى وأن الدنيا تدور لتجعل لكل إنسان حظه منها، وقوانين الله ثابتة فما من أمة تجبرت وعتت إلا ألبسها الله لباس الخوف والجوع بما كانوا يصنعون، إنّ قدرة الله في حياة الإنسان تتجلى من لحظة كونه في المهد فيرضع لبن أمه وكلما اشتدّ عزمه وقوته أوكله الله إلى نفسه يبحث لها عن الغذاء والحياة، إلا المتمسكون بالدعاء له -سبحانه- فيكفلهم حتى آخر يوم في حياتهم.

مظاهر قدرة الله في الإنسان

إنّ المتأمل لخلق الله -تبارك وتعالى- يعلم أنّ لهذا الإنسان رباً وصانعاً، فالدم يسير في عروقه لا يُخطئ الطريق والأعصاب كلها موصولة ببعضها وصلًا إن لم يكن معقدًا، إلا أنّه من المستحيل فعله إلا من رب عظيم، إنّ الإنسان الذي يتأمل خلقه، وكيف جعل الله له لسانًا وشفتين يعلم علم اليقين أنّه -سبحانه- لم يخلقه عن العبث أو من العبث، بل يعلم أن الله أوكل إليه مهمة البحث والعبادة والإيمان والتوحيد حتى يصل إليه.

شاهد أيضًا: من العبادات التي تشرع عند حدوث الكسوف

آيات تدل على قدرة الله في خلق الكون

من الآيات التي تدل على قدرة الله تعالى في هذا الكون العظيم:

  • قال تعالى في سورة الطلاق: {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ}.[1]
  • قال تعالى في سورة الفرقان: {وَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ هَٰذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ وَهَٰذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا بَرْزَخًا وَحِجْرًا مَّحْجُورًا * وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَرًا فَجَعَلَهُ نَسَبًا وَصِهْرًا ۗ وَكَانَ رَبُّكَ قَدِيرًا}.[2]
  • قال تعالى في سورة الملك: {الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقًا ۖ مَّا تَرَىٰ فِي خَلْقِ الرَّحْمَٰنِ مِن تَفَاوُتٍ ۖ فَارْجِعِ الْبَصَرَ هَلْ تَرَىٰ مِن فُطُورٍ}.[3]

خاتمة عن عظمة الله في الكون

إن عظمة الله تعالى تتجلى في هذا الكون الفسيح الذي من أدناه إلى أقصاه لا يُمكن إلا أن يكون بيد عظيم، يد رب متصرف في الأحوال والأمور والموت والحياة والتجدد والبلاء، صنع الله الذي أتقن كل شيء، فلا يملك المتأمل بعدئذ إلا أن يقول الله الأحد رب العالمين.

شاهد أيضًا: ما اسباب النهي عن الجدال في القدر

مقال عن مظاهر قدرة الله في الكون pdf

إنّ الباحث في قدرة الله في هذا الكون الفسيح لا بدّ وأن يعيد النظر في النتائج التي وصل إليها دائمًا فيستزيد ويزيد، والمعلومات التي وردت في هذا البحث هي مما يستحق أن يُنظر فيها مرات ومرات، لذلك يُمكن تحميل ما ورد في المقال في ملف بصيغة PDF “من هنا“.

مقال عن مظاهر قدرة الله في الكون doc

لكل إنسان زاوية ينطلق منها في أبحاثه ونظرياته وتأملاته، وقد يصل بعضهم إلى ما لا يصل إليه الآخر أو لمّا يصل إليه بعد، فيرغب في أن يأخذ منه ويزيد عليه، لذلك يُمكن الاستفادة من المعلومات الواردة في هذا المقال والتعديل عليها على من خلال تحميلها في ملف Doc وذلك من خلال تنزيله “من هنا“.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقال عن مظاهر قدرة الله في الكون pdf جاهز للطباعة، وذكرنا بعض الدلائل الحقيقية الموجودة في خلق الله المختلف من إنسان وطبيعة وتجليات قدرة الله في حياتنا اليومية ونحو ذلك من الأمور.

المراجع

  1. ^سورة الطلاق , الآية: 12
  2. ^سورة الفرقان , الآية: 53-55
  3. ^سورة الملك , الآية: 3 - 5

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *