ما هي مكونات المسجد

كتابة ALAA - تاريخ الكتابة: 7 سبتمبر 2021 , 21:09
ما هي مكونات المسجد

ما هي مكونات المسجد ؟ هذا السؤال يكثر البحث عنه في منصة البحث جوجل، ولكن قبل التعرف على مكونات المسجد، لابد من التعرف على أهمية المسجد، حيث أن المسجد هو دار لعبادة الله الواحد الأحد، ويقام فيه الصلوات، وعند دخول المسجد يجب اتباع آداب المسجد من حيث حسن الملبس والطهارة وانخفاض الصوت.

ما هي مكونات المسجد

يتم بناء المسجد من خلال العديد من المكونات، وهذه المكونات هي:

  • المنبر
  • محراب
  • مئذنة
  • القبة
  • صحن المسجد
  • الممر
  • المرافق الصحية والمياه

سوف نتعرف على هذه المكونات بشيء من التفصيل في السطور التالية.

مكونات بناء المسجد

يمكن الإجابة على سؤال ما هي مكونات المسجد، من خلال السطور التالية بشكل توضيحي:

  • المنبر

هو الجزء الأعلى في المسجد، حيث يتميز بارتفاعه، وقد ذكر خلال السنة السابعة من الهجرة، ونتيجة لذلك أصبح سنة عن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

  • محراب

وصف المحراب في اللغة العربية أنه عبارة عن مكان مجوف، إمام المسجد يقف بالداخل خلال إلقاء الخطبة، ويكون مكان المحراب بالمسجد في اتجاه القبلة مباشرةً، ويعد أحد العناصر الأساسية من مكونات بناء المسجد، ونتيجة لعدم وجوده في عهد الرسول، ظهر اتجاهين مختلفين، وهما:

  1. الاتجاه الأول: بعض العلماء وصفوه بالبدعة، والأخذ به حرام.
  2. الاتجاه الثاني: يؤخذ بالمحاريب في الشريعة الإسلامية.
  • مئذنة

هو المكان المخصص لقيام المؤذن بدعوة الناس للصلاة، والمئذنة لم تكن موجودة في عصر الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، حيث أن بلال مؤذن الرسول يقف على اسطوانة مرتفعة لدعوة الناس للصلاة، ولأن المئذنة لم تكن موجودة في عهد الرسول، فقد اختلفت الآراء حول وجود المئذنة بالجامع وجاءت كالآتي:

  1. الرأي الأول: من يقوم ببناء المئذنة، يعد ضارب للحمرة.
  2. الرأي الثاني: الأخذ بالمئذنة مشروع، وذلك لأن الأذان يعد أحد شرائع الدين الإسلامي.
  • القبة

القبة لم تكن متوفرة في عصر الرسول، فهي أحد أنواع الفنون المعمارية، وأول مسجد بني به القبة كان مسجد الصخرة، وأول من أمر ببنائها هو عبد الملك بن مروان، وكان ذلك خلال العام الثاني والسبعين من الهجرة، ولأن القبة لم تكن موجودة في عهد الرسول، اختلف الناس في اتخاذ القرار حولها، فجاءت الآراء كالآتي:

  1. الرأي الأول: بعض العلماء لم يؤمنوا بالقباب في المساجد، وأخذوا من قول الرسول صلى الله عليه وسلم برهان وهو “كما في كل بناء وصحته، على ما ليس إلا ما ليس كذلك”.
  2. الرأي الثاني: يأخذ البعض بوجود القباب في المساجد كونها أحد الفنون المعمارية الأساسية في تشييد المساجد، لأنهم يرون أن القباب لم تصنع من خلال الأديان وإنما البدع ليس في العادات وإنما في العبادات.
  • صحن المسجد

ويقصد بها مساحة المسجد، وقد ذكر البعض أن باحة المسجد تذكر من هذه المساحة.

  • الممر

يعد من المكونات الأساسية للمسجد، وذلك لأنها تعد قاعات هامة جدًا كانت تبني لتلقي العلم منذ عهد الرسول صلي الله عليه وسلم، وكان يتم الفصل بين الرجال والنساء من خلال صنع ساترين، وكان يطلق عليها اسم المظلة، ومن أول مظلات تلقي العلم هي مظلة القبلة، ومظلة الشامية.

  • المرافق الصحية والمياه

المرافق الصحية تعد العنصر الأساسي في أي مسجد، حيث أن المياه لا غنى عنها فالوضوء من أساسيات الصلاة، وقد عرف منذ عهد الرسول صلى الله عليه وسلم.

شاهد أيضًا: اسم ثاني مسجد في الاسلام

دوافع بناء المسجد في الإسلام

يذكر أن أهم دوافع بناء المسجد في الإسلام هي:

  • الحصول على الأجر والثواب، فقد ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم، أن من قام ببناء مسجد في الدنيا فهذا يساوي حصوله على قصر في الجنة.
  • دار لاكتساب العلم والمعرفة، فمنذ عهد الرسول كانت المساجد دار للعلوم والمعرفة وتحفيظ القرآن الكريم.
  • مركز من مراكز التحصين، فهي تعد من أهم القلاع التي يمكن من خلالها كشف تحركات العدو.
  • المساجد كانت إحدى دور العدل، حيث كان يتم فيها الفض في المنازعات والحكم بين الأفراد والحكم في الخلافات.

آداب المسجد

بعد معرفة ما هي مكونات المسجد ودوافع بناءه، نلقي نظرة قصيرة على آداب المسجد وهي:

  • بناء المساجد يكون خالص النية لله عز وجل وليس لشخص ما.
  • عدم دخول المسجد والشعر مكشوف.
  • عدم المطالبة بما يريده الشخص في المسجد.
  • عدم القيام بعمليات البيع والشراء في المسجد.
  • التوجه لأداء الصلاة في المسجد بكل هدوء وأدب.
  • ارتداء المسلم  أفضل الثياب لديه، ويفضل ارتداء الملابس البيضاء.

شاهد أيضًا: ماهو اول مسجد في الاسلام كان يزوره النبي كل سبت و أقيمت فيه صلاة الجمعة

الأحكام المتعلقة ببناء المساجد

نذكر الآن بعض من أحكام بناء المساجد:

  • بناء المساجد يكون بهدف الإيمان بالله والتقرب إليه.
  • بناء المسجد لا يكون على أرض ممتلكة بوضع اليد.
  • بناء المساجد لا يجوز في المقابر وهذا كان بأمر من الرسول صلى الله عليه وسلم.

في نهاية المقال نكون قد قدمنا إجابة سؤال ما هي مكونات المسجد، وعرضنا مكونات تشييد المسجد بشكل مفصل وواضح، يسهل على القارئ فهمها، وذلك لأن هناك بعض من هذه المكونات اختلف البعض حول الأخذ بها.