ما هي السورة التي بها سجدتان

ما هي السورة التي بها سجدتان

ما هي السورة التي بها سجدتان؟ ففي القرآن الكريم هناك كلمات لها دلالة معينة، وقد تعامل معها النبي -عليه الصلاة والسلام بطريقة خاصة تستوجب الاحترام والخشوع لقائلها وهو الله عز وجل، ومن بينها السجدة التي تمر أثناء القراءة والتلاوة الكريمة لكلمات الله التامات في بعض السور، وهذا ما كان يقابله النبي بالخشوع والسجود، وفي مقالنا هذا عبر موقع مقالاتي سوف نتعرف على ما هي السورة التي بها سجدتين وكل ما يخصها ويخص السجود.

ما هي السورة التي بها سجدتان

السورة التي بها سجدتان هي سورة الحج، وقد ذكرت السجدتين في آيتين مختلفتين، الأول في الآية 15 من السورة بقوله تعالى {أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَمَن فِي الْأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِّنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ وَمَن يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِن مُّكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ}.[1]، والثانية في الآية 77 من السورة في قوله: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ}.[2]

شاهد أيضًا: ما هي السورة التي انتهت بوقت من اوقات الصلاة

سورة الحج

سورة الحج هي من السور المدنية التي نزلت على النبي في المدينة المنورة، أو ما عرف بيثرب سابقاً، بالرغم من أن ليس كل آياتها نزلت في المدينة، إلا أن معظمها كذلك، ومنها ما نزل في مكة المكرمة، وقد نزلت هذه السورة بعد سورة النور، وترتيبها في القرآن هو السورة رقم 22، وفي التفاصيل الأكثر دقة، يبلغ عدد آياتها 78 آية، وعدد كلماتها 1279 كلمة، وأما عدد حروفها فيبلغ 5196 حرفاً، ويأتي ترتيب نزولها في المرتبة 103.

سبب تسمية سورة الحج بهذا الإسم

تتعلق تسمية السورة بشكل مباشر بالاسم وذكر أحد أركان الإيمان وهو الحج، كما أن الله عز وجل ذكر الحج إلى بيته الحرام في هذه السورة، وقد أمر الله تعالى نبي الله إبراهيم -عليه السلام- بدعوة الناس للحج فيها وإقامة المناسك والشعائر الدينية وفق ما يسر الله، قال الله تعالى في كتابه العزيز: {وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ}[3].

شاهد أيضًا: ما هي السورة التي ذكر اسم الله في جميع اياتها

السجود

فَالسجود هو مظهر من مظاهر العبادة التي يقوم بها العبد عند الوقوف بين يدي الله، وذلك إما أثناء الصلوات الخمسة المفروضة على المسلم، أو أثناء السنن المستحبة للصلاة التي صدرت عن النبي -عليه الصلاة والسلام- أو أثناء قراءة القرآن الكريم وما يمر به من كلمات دالة على السجود، ومن بين المرات التي ذكرت بها السجدة في حالة القراءة من القرآن الكريم، لم يذكر السجود مرتين في سورة واحدة إلا في سورة الحج، وفي آيتين منفصلتين عن بعضهما البعض، بينما ذكرت السجدات المتبقية في السور بشكل منفرد.[4]

كم مرة ذكر سجود القراءة في القرآن الكريم

ذكر السجود في القرآن الكريم نحو 15 مرة في القرآن الكريم، وهذه السور هي:[4]

  • سورة الأعراف الآية 206.
  • سورة الرعد الآية 15.
  • سورة مريم الآية 58.
  • سورة النحل الآية 49.
  • سورة الإسراء الآية 108.
  • سورة النمل الآية 25.
  • سورة فصلت الآية 37.
  • سورة الفرقان الآية 60.
  • سورة السجدة الآية 15.
  • سورة الحج الآيتان 18 و77.
  • سورة ص الآية 24.
  • سورة النجم الآية 62.
  • سورة الانشقاق الآية 21.
  • سورة العلق الآية 19.

شاهد أيضًا: ما هي السورة التي تزيل الهم وتريح القلب

حكم سجود القراءة

هناك خلاف في حكم السجود بين أئمة المذاهب الأربعة حول السجود في التلاوة، فالبعض يراها سنة مستحبة، والبعض الآخر يراها سنة واجبة عن النبي، وفي كلتا الحالتين هي حلال، فمن أقام السجدة في القراءة ينال ثوابها، ومن لم يقِمها فليس عليه إثم والله أعلم.[5]

كيفية سجود القراءة

عند نطق السجدة بمجرد تلاوتها أثناء القراءة، أو حتى سماعها سواء على التلفاز أو الراديو أو الجوال المحمول، فينتظر حتى انتهاء الآية التي يقرؤها ثم يقوم ليسجد، فيكبر تكبيرة، دون أن يقرأ أي من سورة الفاتحة أو أي سورة صغيرة أخرى، وإنما يهم بالسجود، ويذكر ما يذكره في الصلاة العادية أثناء سجوده، فإذا جلس دعا الله بما أحب، ويذكر أن سجود التلاوة ليس فيه تسليم، وعندما يفرغ من الدعاء لله، يعود لقراءة القرآن من حيث توقف.[5]

شاهد أيضًا: ما هي السورة التي تشفع لصاحبها

شروط سجود القراءة

بالرغم من الاختلاف في طريقة السجدة أثناء قراءة القرآن، والسجدة أثناء الصلاة، إلا أنهما متشابهتان من حيث الشروط، فيجب على المرء أن يكون مستعداً لها كَاستعداده للصلاة تماماً من حيث وجوب الطهارة واللباس، وذلك بالرغم من أن البعض من الفقهاء قال أنه لا تستوجب الوضوء، وذلك في حال الشخص يسمع من الهاتف أو من التلفاز أو الراديو وما نحو ذلك، أما إذا كان الشخص يقرأ، فيجب أن يتقدم للسجود وهو متوضأ، فقراءة القرآن من المصحف لا تصح بدون وضوء.[5]

وبهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان ما هي السورة التي بها سجدتان، والذي تعرفنا من خلاله على السجود وأحكامه وشروطه والمرات التي ذكر في بالقرآن، وذلك بعد أن تعرفنا على سورة الحج ولماذا سميت بهذا الاسم وما ذكر بها من سجدات.

المراجع

  1. ^ سورة الحج , الآية 18
  2. ^ سورة الحج , الآية 77
  3. ^ سورة الحج , الآية 27
  4. ^ dorar.net , المطلب الثالث: عدد سَجَدات التِّلاوة , 05/04/2022
  5. ^ dorar.net , أحكامُ السُّجودِ في الفِقهِ الإسلاميِّ , 05/04/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.