ما هو فضل من ادرك قيام ليلة القدر

ما هو فضل من ادرك قيام ليلة القدر

ما هو فضل من ادرك قيام ليلة القدر سؤال من المهم معرفة جوابه للكثير من المسلمين الحريصين على قيام ليلة القدر وتحريها والاجتهاد فيها، وليلة القدر من الليالي المشهودة والأوقات المعدودة الفاضلة التي تتنزل فيها الرحمات على أهل الأرض والمجتهدين، وفي موقع مقالاتي نتعرف على فضل إدراك ليلة القدر، كما نتعرف على فضائل هذه الليلة العظيمة وأفضل الأعمال فيها من طاعات متنوعة وقربات مختلفة.

ليلة القدر

ليلة القدر هي أعظم ليالي الدنيا على الإطلاق باتفاق أهل العلم، وهي الليلة المباركة التي يعدل الاجتهاد والتعبد فيها أكثر من التعبد في ألف شهر، أي أكثر من فضل ثلاث وثمانين سنة، والله سبحانه وتعالى قد امتن على أمة الإسلام بأيام وأوقات تتنزل فيها النفحات الربانية والعطاءات والمنح من الرب العلي، ومن هذه الأيام المباركة شهر رمضان والعشر الأواخر منه وأخصها ليلة القدر، وليلة القدر على الأغلب تقع في الليالي الوترية من العشر الأواخر من رمضان، ويرى الكثير من أهل العلم أنها متنقلة تأتي في كل عام في موعد مختلف عن السنة السابقة، وهي ليلة مباركة يتنزل فيها جبريل عليه السلام مع الملائكة يطوفون الأرض ويسلمون على المتعبدين والمجتهدين.

ما هو فضل من ادرك قيام ليلة القدر

من أدرك ليلة القدر وأصابها وكان من المتعبدين فيها والمجتهدين فقد حظي بثواب عظيم وفضل كبير، فالعمل في تلك الليلة المباركة يربو على العمل في أكثر من ألف شهر، بمعنى أن من صلى القيام فيها وقرأ القرآن ودعا يكون كمن قام لله ودعا وقرأ القرآن لمدة ألف شهر، كما أن الكثير من العلماء يرى أن الأعمال تتضاعف في هذه الليلة المباركة على قدر الألف شهر وأزيد، فمن سبح الله في هذه الليلة كان كمن سبح الله وذكره ألف شهر. ومن السنّة معلوم أن من قال لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير مائة مرة كان كمن أعتق مئة رقبة، وعليه فمن وافق ليلة القدر وقال ذلك الذكر على سبيل المثال وبمضاعفة الأعمال يكون كمن أعتق ثلاثمائة ألف رقبة كل عضو منها ينجي العبد من النار وهكذا سائر العبادات والأعمال.

كما أن قيام ليلة القدر إيمانًا من المسلم بها وطلبًا لأجرها وثوابها غفر الله ما تقدم من ذنبه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “من قَامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمَانًا واحْتِسَابًا، غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ، ومَن صَامَ رَمَضَانَ إيمَانًا واحْتِسَابًا غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ”.[1]

فضائل ليلة القدر

ليلة القدر ليلة مشهودة من أهل الأرض والسماوات وهي ليلة مباركة لها الكثير من الفضائل التي يمكن التعرف عليها فيما يلي:

  • هي الليلة التي أنزل الله فيها القرآن الكريم من اللوح المحفوظ إلى السماء الدنيا ومن ثم نزل منجمًا على رسول الله صلى الله عليه وسلم على أصح أقوال العلماء.
  • أنزل الله سورة كاملة في القرآن باسم القدر خاصة بتلك الليلة المباركة، يقول الله في كتابه الكريم {إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ * لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ * تَنَزَّلُ الْمَلاَئِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ * سَلاَمٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ }.[2]
  • تتنزل الملائكة الكرام في تلك الليلة المباركة على أهل الأرض فيكون عددهم أكثر من عدد الحصى كما ورد في الأحاديث النبوية الشريفة.
  • ليلة القدر هي الليلة التي تقدر فيها مقادير الخلائق من الأرزاق والآجال والحوادث العظيمة.
  • هي ليلة سلام كما أطلق الله سبحانه وتعالى عليها في كتابه الكريم، والسلام فيها من عقوبة الله وعذابه لمن قامها واجتهد فيها.

شاهد ايضًا: هل تنتهي ليلة القدر عند اذان الفجر

كيفية إحياء ليلة القدر

تتعدد الأعمال التي يمكن للمسلم بها إحياء ليلة القدر ومن ثم إدراك فضل قيامها والاجتهاد فيها، ومن هذه الأعمال ما يلي:

  • الاعتكاف في المسجد: فالاعتكاف سنة متبعة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في العشر الأواخر من رمضان، فكان عليه الصلاة والسلام يلزم المسجد ويجتهد في العبادة ويعتزل النساء.
  • قيام الليل: من أفضل العبادات في ليلة القدر صلاة القيام، وأفضل القيام ما كان أطوله قراءة وأكثره تدبرًا، والعلماء بعضهم يرى أن الإطالة في القيام حتى لو قلت الركعات أفضل، والبعض يرى أن كثرة السجود وزيادة عدد الركعات أفضل وإن قلت القراءة، وفي كل خير، ويمكن للمسلم الغير حافظ للقرآن أن يقرأ من المصحف في القيام.
  • الدعاء: الدعاء من أهم العبادات التي ينبغي الحرص عليها والإكثار منها في ليلة القدر، ومن آداب الدعاء الوضوء قبله والتوجه للقبلة في أثناء الدعاء، وبدايته بالثناء على الله سبحانه ثم الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأفضل الدعاء ما كان موافق للأدعية النبوية والتي تحمل المعاني الكثيرة في المباني القليلة من الكلمات.
  • ذكر الله: من أدرك ليلة القدر وأكثر فيها من ذكر الله ورسوله فقد فاز فوزًا كبيرًا، وأفضل الذكر كلمة التوحيد لا إله إلا الله، والتسبيح والتكبير والحمد من الذكر الذي له عظيم الثواب كما أن مضاعفة الأعمال في ليلة القدر تجعل الذكر ذو قدر عظيم وشأن رفيع.
  • الصدقة: الصدقة من أفضل الأعمال والقربات في ليلة القدر، وقد استحب الكثير من العلماء الاجتهاد في نهار ليلة القدر كما استحبوا الاجتهاد في ليلها، والصدقة في نهار ليلة القدر أو ليلها من أسباب إطفاء غضب الرب سبحانه وتعالى والتجاوز عن الزلات والمعاصي.

كيفية قيام ليلة القدر للحائض

المرأة قد يدركها الحيض في العشر الأواخر من رمضان ومن ثم لا تستطيع القيام بالصلاة في هذه الليالي أو في ليلة القدر، ولكن إذا كان يحرم على الحائض الصلاة فإنه يمكنها إحياء ليلة القدر بأعمال أخرى تنال بها فضيلة الليلة المباركة منها ما يلي:

  • إصلاح النية: تحرص المرأة من بداية العشر على إخلاص النية للقيام والاجتهاد فيها حتى لو أصابها الحيض، ومن ثم فإذا نزل عليها الحيض أُجرت بنيتها وإن قصرت في بعض العمل.
  • الذكر المطلق: يمكن للحائض إحياء ليلة القدر في الإكثار من ذكر الله سبحانه من تهليل وتسبيح وتحميد، وتكثر من الحوقلة وكلها أذكار وعبادات لها الكثير من الثواب والأجر.
  • الاستغفار: الحائض يمكنها أيضًا الإكثار من الاستغفار في ليلة القدر وإخلاص التوبة لله سبحانه.
  • قراءة القرآن: يحرم على الحائض مس المصحف، كما يحرم عليها قراءة القرآن عند جمهور العلماء، ولكن هناك رأي آخر معتبر يرى جواو قراءة الحائض للقرآن الكريم حفظًا أو من كتب العلم وليس المصحف.
  • الإعانة على العمل الصالح: فيمكن للحائض إيقاظ الزوج والأبناء للتعبد والصلاة، كما يمكنها تجهيز طعام السحور وجعل النية لله وإعانة أفراد الأسرة على الصيام والتقوي على الطاعة.

أفضل وقت للدعاء في ليلة القدر

الدعاء مستحب في كل وقت، ولكنه في أوقات يكون أكثر استحبابًا من غيرها، فعلى سبيل المثال الدعاء وقت الإفطار أو في السجود أو بين الآذان والإقامة هو دعاء في أوقات فاضلة يستجيب الله فيها، وأفضل الدعاء في ليلة القدر ما كان في الثلث الأخير من الليل حيث يتنزل الرب سبحانه وتعالى إلى السماء الدنيا وينادي على عباده من يدعو فيستجيب له، ومن يطلب فيعطيه ومن يستغفر فيغفر له.

شاهد أيضًا: ما هو الدعاء الذي يكثر منه الرسول في ليلة القدر

هل من صلى التراويح ادرك ليلة القدر

يرى عن بعض العلماء أن إدراك ليلة القدر يكون حتى ولو باليسير من القيام والعمل، ومن ثم فمن صلى التراويح في المسجد مع الإمام حتى ينصرف كان كمن قام الليل كله، وكذلك صلاة التهجد في المسجد أو في البيت ينال به المسلم أجر القيام، كذلك من صلى العشاء في جماعة كان كمن قام نصف الليل، ومن صلى الفجر في جماعة كان كمن قام الليل كله، وقد قال الإمام الشافعي رحمه الله “من صلى العشاء والفجر في جماعة ليلة القدر فقد نال حظه منها”.

ولكن لا يزال الاجتهاد والزيادة في الصلاة والعبادة هو الأعلى قدرًا والأوفر حظًا في هذه الليلة المباركة.

وبذلك نكون قد تعرفنا على ما هو فضل من ادرك قيام ليلة القدر، وتعرفنا على أفضل الأعمال التي يمكن للمسلم القيام بها في تلك الليلة المباركة، وأعمال الحائض في تلك الليلة، كما تعرفنا على فضائل ليلة القدر وأفضل وقت للدعاء في ليلة القدر.

المراجع

  1. ^صحيح البخاري , البخاري، أبو هريرة، 2014، صحيح
  2. ^سورة القدر , آية 1-5

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *